حساسية الحليب عند الرضع متى تظهر؟

حساسية الحليب عند الرضع متى تظهر؟
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

حساسية الحليب هي واحدة من أكثر أنواع الحساسية شيوعًا بين المواد الغذائية، حيث يتم الإشارة بالتحديد إلى حساسية حليب البقر على وجه التحديد،

دعنا نتعرف اكثرعن هذا الموضوع  بالتفصيل من خلال

على الرغم من إمكانية حدوث حساسية لأشكال أخرى من المصادر للحليب.

والمعروف أن حليب البقر يسبب مشكلات لجمهور كبير من الأفراد قد تتجاوز عددهم من يتأثرون بفئة فرط الحساسية.

لا يوجد فقرة تم تزويدها لإعادة صياغتها باللغة العربية.

يرجى تقديم المزيد من المعلومات لتمكيننا من القيام بهذه المهمة بشكل صحيح.

يصاب الأطفال الصغار والرضع بشكل خاص بهذا النوع من حساسية الحليب المفرطة، ويُقدَّر أن نسبة 2% فقط من عدد الأطفال تعاني منه.

يختفي هذا الحساسية تلقائيًا عند أكثر من 70٪ من الأشخاص مع التقدم بالسن، ويبدأ تحمل اللبن في التطور والظهور عند سنة حتى ثلاث سنوات.

ولكن من الممكن أيضًا ألا يتم ذلك إلا في عمر لاحق.

يُطلق على ظهور حُساسِيّة الحليب المَتأخرَة اسم عدمِ احتِمالِ الحليب، أو الحُساسيّة من النوع الثاني، حيثُ إنَّ هذهَ الحُساسية تصـِب أيضًا الأَطفال والرضّع وتختفـــِي تلقائیا في أكثر مـِن 90% من الحالات بعــد عام من تطویر المصاب بها. وتؤدي في هذه الحالات استجابة للعامل المثير حتى بعد مرور 48 ساعة من التعرض إلى حليب البقر.

ثمة ظاهرة أخرى تسهم في التشويش والخلط مع حساسية الحليب، وهي عدم تحمل اللاكتوز، والذي يعد سكر الحليب، وتتسبب في تجمع الغازات وآلام في المنطقة البطنية، وتشير التقارير إلى زيادة انتشار هذه الظاهرة كلما تقدَّمنا بالعُمْرِ. كذلك فإنَّ عدم تحمُّل اللاكتوز يستفحل مع التقدُّم في المراحِلِ العُمْرِية.


أعراض حساسية الحليب

لا تظهر كل الأعراض لدى جميع الأطفال، وتختلف شدتها من شخص لآخر حسب درجة حساسيتهم وكمية الحليب التي يستهلكون، إذ يحدث ظهور الحساسية عند التعرض لعامل المسبب لها.

تظهر ردة الفعل الحساسية في غضون دقائق قليلة وليست بعد عدة أيام، وتبدأ الأعراض بالشعور بالحكة والوخز داخل الفم، كما يمكن أن تظهر على شكل ابتلاع صعب لمادة محددة أو على شكل رفض تناول حليب الأطفال. وتشمل الأعراض الأخرى التي يجب ملاحظتها:

  • الطفح الجلدي.
  • ضيق التنفس.
  • العطس.
  • التقيؤ.
  • آلام البطن.
  • الإسهال.
  • فقدان الوعي في بعض حالات الإصابة الحادة.

في بعض الحالات المتعلقة بحساسية الحليب من النوع الثاني، يظهر فقط تقيؤ وإسهال ولا يوجد خطر على الشخص المصاب بضيق التنفس، أو طفح جلدي، أو شعور بالتعب. ولا يوجد احتمال للموت في هذه الحالات.


أسباب وعوامل خطر حساسية الحليب

يحدث اضطراب في الجهاز المناعي مما يؤدي إلى جميع أنواع الحساسية الغذائية الحقيقية. لذا، إذا كان لديك حساسية الحليب، فإن جهاز المناعة يتعرف على بعض بروتينات الحليب كمادة ضارة والتي تؤدي إلى إطلاق أجسام مضادة تستهدف هذه البروتينات التي تسبب حدوث الحساسية.

عند الالتقاء مرة أخرى مع هذه البروتينات، يتم التعرف عليها من قِبَل الجسم المضاد ويُرسَل إشارةٌ إلى جهاز المناعة لإطلاق الهيستامين والمواد الكيميائية الأخرى.

وبسبب ذلك يحدث مجموعة من علامات وأعراض الحساسية.

يوجد نوعان من البروتينات الرئيسية في حليب البقر والتي تستطيع أن تسبب الحساسية:

  • الكازين: مادة توجد في اللبن الرائب وتؤدي إلى تخثره وهي موجودة في الجزء الصلب منه.
  • المصل اللبني: هو السائل المتبقي بعد التخثر من الحليب.

مضاعفات حساسية الحليب

الأطفال الذين يعانون من حساسية تجاه الحليب أكثر عُرضةً لتطور بعض المشاكل الصحية الأخرى؛ والتي تتضمَّن، على سبيل المثال لا الحصر:

  • الحساسية تجاه الأطعمة الأخرى: مثل البيض، أو فول الصويا، أو الفول السوداني، أو حتى لحم البقر.
  • حمى القش: هي رد فعل شائع يتجلى تجاه وبر الحيوانات الأليفة والعثّ المنزلي وحبوب اللقاح، بالإضافة إلى غيرها من المواد.

تشخيص حساسية الحليب

بالإمكان تشخيص حساسية الحليب:

  • الفقرة المعاد صياغتها باللغة العربية: فحص جسدي: يتم التثبت من التشخيص عن طريق دراسة الأعراض التي قد تظهر على الجسم.
  • اختبار الجلد: يعد الأفضل بسبب دقته وأسعاره المنخفضة وسرعة الحصول على النتائج.
  • تتيح فحوص الدم لتحديد حساسية الشخص للحليب من خلال كشف الغلُوبولينٌ المَناعِيّ المحدد لهذا الداء.

في بعض الحالات النادرة والخاصة، فيمكن إجراء فحص التحدي للاشتباه بوجود حساسية، وهو عبارة عن تناول كميات قليلة من الحليب ومراقبة حالة الشخص.

معظم الأطفال الرضع المصابين بحساسية لحليب البقر يعانون كذلك من حساسية لحليب الخروف والماعز، حيث يُشتَرَط على مُصابي هذه الحساسية تناول حليب نباتي كمصدر غذائي بديل.

نتيجة اختبار الجلد لحليب البقر عند الرضع المصابين بحساسية النوع الثاني، يكون سلبية بشكل عام. وكذلك، تعطي نتائج اختبارات حساسية الحليب في الدم نتائج سلبية.

علاج حساسية الحليب

تجنب الحليب وبروتينات الحليب هي الطريقة الوحيدة لمنع الحساسية، وهذا قد يكون صعبًا لأن الحليب شائع في كثير من أطعمة. بالإضافة إلى ذلك، بعض المصابين بحساسية الحليب قد يكونوا قادرين على تحمله في أشكال مختلفة مثل الأشخاص الذين يستطيعون تَحْميل حَلِّيْبٍ تَمَ تسخِّینُه في المُزْرَع (الفِيرْمَة)، أو إضافته إلى بَیض خُفاف (الأودام). هُناك أطعمة وُجِدَ فِیھہا خلاصات أو مستخلاصات من بروتیینات حیوانية نظیر جین گاما (Gelatin) يجب تجﻻھایھ على شخص یُشکک به ارتفاع مستوى IGE.

إذا تناولتَ أو طفلك الحليب عمدًا، فقد تقلل الأدوية مثل مضادات الهيستامين من رد فعل التحسُّس الخفيف.

وإذا كانَتْ لديكَ أو لطفلِكَ رِدّة فعل تحسُّسيةٌ خطيرة، على سبيل المثال، فقد يتطلَّب ذلك حقنة طارئة بالأدرينالين (Adrenaline) وزيارةً إلى غرفة الطوارئ.

الوقاية من حساسية الحليب

لا يوجد طريقة مؤكدة للوقاية من حساسية الطعام، ولكن يمكنك منع ردود الفعل عن طريق تجنب الطعام الذي يسببها فإذا كنت تعلم أنك أو طفلك تعاني من حساسية تجاه الحليب فتجنب الحليب ومنتجات الألبان.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور اطفال وحديثي الولادة