تشخيص أمراض القلب

تشخيص أمراض القلب
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يمكن أن تؤثر أمراض القلب على أي وظيفة للقلب وأي جزء من القلب. وأكثر أمراض القلب شيوعًا هي متلازمة الشريان التاجي أو الأشكال المختلفة لمتلازمة الشريان التاجي.

الأوعية التاجية هي أوعية دموية تقع خارج عضلة القلب، وتتمثل مهمتها في نقل الدم إلى القلب نفسه.

القلب والدورة الدموية، كيف يعملان؟ دعنا نتعرف أكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل مع  


معلومات عن القلب

توجد أربع صمامات في القلب، ويمكن أن يتأثر كل صمام بنوع من الضرر ويحدث خللاً في عمله، لأن الاضطرابات الأساسية في عمل صمامات القلب تنقسم إلى فئتين:


1. تضيّق صمام القلب

أي أنه لا يمكن ضخ الدم ونقله بين أجزاء مختلفة من القلب، مما يتطلب المزيد من ضخ ضغط الدم للوصول إلى المستوى الطبيعي لضخ القلب.


2. توسّع صمام القلب

على الرغم من أن صمام القلب يجب أن يمنع تدفق الدم تمامًا، يستمر تدفق الدم.

يوجد نظام توصيل في القلب، وهو مسؤول عن نقل الإشارات الكهربائية التي تحفز القلب على الانقباض، وتنظيم توقيت الانقباض، وتنظيم العلاقة بين انقباض البطين وانقباض الأذين.

في بعض الأحيان قد يكون هناك خلل في عمل نظام النقل الكهربائي، والذي يمكن أن يظهر على النحو التالي: عدم انتظام دقات القلب، أو بطء معدل ضربات القلب، أو عدم انتظام ضربات القلب، أو بدون أي علاقة توقيت واضحة بين توقيت انقباض البطين وتوقيت الانقباض الأذيني.

قد تكون النفخات القلبية خلقية، ويمكن سماع النفخات القلبية عند الاستماع إلى أصوات القلب، ويمكن اكتسابها بعد أن تسبب أمراض القلب المعدية المختلفة أضرارًا مباشرة أو غير مباشرة لصمامات القلب.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تؤدي عملية تصلب الشرايين أيضًا إلى تلف صمامات القلب. عند الاشتباه في وجود مرض قلبي معين، يجب زيارة طبيب الأسرة أو أخصائي الطب الباطني. وفي بعض الأحيان، بناءً على البيانات، قد تكون هناك حاجة أيضًا إلى أخصائي أمراض القلب طبيب (طبيب قلب).

آلية عمل القلب

معرفة كيف ولماذا يعمل القلب يجعل من السهل فهم أسباب أمراض القلب. القلب عبارة عن مضخة، وهي عبارة عن عضو عضلي بحجم قبضة اليد يقع قليلاً على يسار وسط الصدر.

ينقسم القلب إلى الجانبين الأيمن والأيسر، والغرض من هذا الفصل هو التأكد من أن الدم الغني بالأكسجين لن يختلط بالدم الخالي من الأكسجين. ويكون لون الدم الخالي من الأكسجين أزرق. وبعد الجري، يعود إلى القلب وتمر عبر الجسد.

يتكون الجانب الأيمن من القلب من الأذين الأيمن والبطين الأيمن، حيث يستقبل الدم من الرئتين ويضخه إلى الرئتين عبر الشريان الرئوي، وتجدد الرئتان الدم وتجدده بأكسجين جديد، لذلك يتغير لونه ويتحول إلى اللون الأحمر نتيجة لذلك.

يتدفق الدم الغني بالأكسجين من الجانب الأيمن للقلب إلى اليسار. ويتكون القلب أيضًا من الأذين الأيسر والبطين الأيسر. ومن هناك، يُضخ الدم من جانب واحد من القلب إلى الجسم. ويمد الشريان الأورطي أنسجة مختلفة من الجسم بالأكسجين والمغذيات المختلفة.

أربعة صمامات في القلب مسؤولة عن التدفق الطبيعي للدم. تفتح الصمامات في اتجاه واحد فقط، وفقط عند الضغط عليها. يفتح كل صمام ويغلق مرة واحدة لكل نبضة قلب، أو مرة واحدة تقريبًا كل ثانية عند الراحة.

يوجد في القلب أيضًا شبكة من الأسلاك المسؤولة عن استمرار ضربات القلب، حيث تبدأ النبضات الكهربائية في الجزء العلوي من الأذين الأيمن وتنتقل على طول مسارات خاصة إلى البطينين، حيث تقوم بأمر ضخ الدم.

يعد نظام النقل مسؤولاً عن ضمان ضربات القلب بمعدل ثابت وصحي بحيث يستمر الدم في التدفق بطريقة الدورة الدموية. التحول المستمر بين الدم الغني بالأكسجين والدم الخالي من الأكسجين هو عملية الحفاظ على استمرارية الحياة.

قد تصاب عضلة القلب بمرض التهابي من أمراض القلب المعدية التي تسببها الفيروسات أو تفاعلات الجهاز المناعي أو تعاطي الكحول والمخدرات.

متى تحدث أمراض القلب؟

عندما تتصلب طبقة من خليط الكالسيوم والدهون وتتراكم داخل الأوعية التاجية، أو عندما تنقبض هذه الأوعية، يمكن أن تضيق تجاويفها، مما يمنع تدفق الدم إلى عضلة القلب.

قد يؤدي أي تلف في عضلة القلب أو قدرتها على الانقباض إلى انخفاض مؤقت أو دائم في قدرة القلب على الانقباض.

عندما تضعف قدرة القلب على الانقباض، تقل قدرته على ضخ الدم إلى أعضاء الجسم الحيوية، حيث يمكن أن تؤدي عملية تضييق الأوعية الدموية هذه إلى الذبحة الصدرية، وفي حالة تلف عضلة القلب بشكل دائم، يحدث احتشاء عضلة القلب.

قد يعاني الشخص المصاب بالذبحة الصدرية أو احتشاء عضلة القلب من ألم أو ضغط في جدار الصدر، أحيانًا مع تعرق واختناق وضيق في التنفس وغثيان وضعف عام، وهي حالة طارئة تتطلب تدخلًا طبيًا عاجلاً.

أعراض أمراض القلب

تختلف أعراض أمراض القلب حسب المرض وهي كالتالي:

1. أعراض أمراض القلب الوعائيّة

تنجم أمراض القلب والأوعية الدموية عن تضيق أو انسداد أو تصلب الأوعية الدموية، مما يمنع القلب أو الدماغ أو أعضاء الجسم الأخرى من الحصول على كمية كافية من الدم.

تشمل أعراض أمراض القلب الوعائية ما يأتي:

  • ألم في الصدر.
  • ضيق النّفَس.
  • خدر أو ضعف أو برودة في الساقين والذراعين.

2. أعراض أمراض القلب الناتجة عن عدم انتظام ضربات القلب

عدم انتظام ضربات القلب هو عدم انتظام ضربات القلب التي قد تتضمن معدل ضربات قلب أعلى من الطبيعي، أو أبطأ من المعتاد، أو غير منتظم.

تشمل أعراض أمراض القلب المرتبطة باضطراب نظم القلب ما يلي:

  • رفرفة في الصدر.
  • تسارّع نبضات القلب.
  • بُطء نبضات القلب.
  • ألم في الصدر.
  • ضيق في التنفس.
  • دوخة.
  • إغماء أو حالة قريبة منها.

3. أعراض القلب الناتجة عن عيوب القلب

غالبًا ما يمكن اكتشاف أمراض القلب الخلقية الحادة في غضون ساعات أو أيام أو أسابيع أو شهور من الولادة. تشمل أعراض أمراض القلب ما يلي:

  • جِلـْد بلون رمادي فاتح أو أزرق.
  • تورم في البطن أو الساقين أو حول العينين.
  • ضيق التنفس عند تناول الطعام، مما يؤدي إلى زيادة الوزن بشكل غير كافٍ.

غالبًا ما لا يتم تشخيص العيوب الخلقية الأقل خطورة حتى مرحلة الطفولة المتأخرة أو حتى مرحلة البلوغ. تشمل أعراض أمراض القلب الخلقية التي لا تشكل تهديدًا مباشرًا على الحياة ما يلي:

  • تخفيف ضيق التنفس الناتج عن النشاط البدني أو الرياضي.
  • التعب من النشاط البدني أو ممارسة الرياضة.
  • تراكم سوائل في القلب أو في الرئتين.
  • تورم في اليدين أو الكاحلين أو القدمين.

4. أعراض القلب الناتجة عن اعتلال عضلة القلب

اعتلال عضلة القلب هو سماكة وتيبس في عضلة القلب، وفي بعض الأحيان لا توجد أعراض على الإطلاق في المراحل المبكرة من اعتلال عضلة القلب.

مع اشتداد المرض وتفاقمه، قد تشمل الأعراض ما يلي:

  • ضيق في التنفس مع مجهود أو حتى أثناء الراحة.
  • تورم الرجلين، والكاحلين، والقدمين.
  • انتفاخ في البطن جراء تراكم السوائل.
  • تعب.
  • اضطراب نَظم القلب.
  • دوخة وإغماء.

5. أعراض أمراض القلب الناجمة عن الالتهاب

هناك ثلاثة أنواع من الالتهابات في القلب:

  • التهاب التامور هو التهاب في الغشاء الذي يغطي القلب.
  • التهاب عضلة القلب، الذي يصيب الطبقة الوسطى من عضلة القلب.
  • التهاب الشغاف، ويصيب بطانة غرف القلب وصماماته.

تختلف أعراض النوبة القلبية الناتجة عن التهاب القلب حسب نوع العدوى وتشمل:

  • حمّى.
  • ضيق النفس.
  • ضعف أو تعب.
  • انتفاخ في الساقين أو في البطن.
  • تغيرات في وتيرة نبض القلب.
  • سعال جاف أو متواصل.
  • طفح جلدي أو بقع غير عادية.

6. أعراض أمراض القلب الناتجة عن مشاكل صمام القلب

في القلب أربعة صمّامات: 

  • الصمام الأبهري.
  • الصمام المتري.
  • الصمّام الرئوي (Pulmonary valve).
  • صمام ثلاثي الشرفات.

تفتح جميع صمامات القلب وتغلق لتوجيه تدفق الدم عبر القلب. يمكن أن تتلف صمامات القلب بسبب عدد من العوامل، مما يؤدي إلى تضييق أو تسرب أو تدفق غير طبيعي أو عدم كفاءة أو عدم كفاءة.

تختلف أعراض النوبة القلبية الناتجة عن تلف صمامات القلب تبعًا لصمام القلب التالف وتشمل:

  • تعب.
  • ضيق النفس.
  • عدم انتظام ضربات القلب أو سماع نفخة قلبية.
  • تورم في باطن القدمين أو الكاحلين.
  • ألم في الصدر.
  • إغماء.

أسباب وعوامل خطر أمراض القلب

فيما يلي شرح لأسباب وعوامل الخطر لأمراض القلب:

1. عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب

تشمل عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب ما يلي:

  • التدخين.
  • سوء التغذية.
  • فَرط ضغط الدم.
  • فّرط الكولسترول في الدم.
  • مرض السكري.
  • السُّمنة الزائدة.
  • قلة النشاط الجسدي.
  • التوتر المستمر.
  • سوء النظافة الصحية.

2. أسباب أمراض القلب الوعائية

يشير مصطلح أمراض القلب والأوعية الدموية إلى عدة أنواع من أمراض القلب والأوعية الدموية، ويشيع استخدام الاسم أيضًا للإشارة إلى تلف القلب أو الأوعية الدموية الناجم عن تصلب الشرايين، أو تراكم الطبقات الدهنية في الشرايين.

بمرور الوقت، يؤدي الضغط المرتفع جدًا على الشرايين إلى جعل جدرانها أقوى وأقل مرونة وأكثر سمكًا، مما قد يعيق أحيانًا تدفق الدم إلى أعضاء وأنسجة مختلفة في الجسم.

هذه العملية، التي تسمى تكلس الشرايين أو تصلب الشرايين، هي أكثر أنواع المرض انتشارًا وعوامل الخطر الأكثر شيوعًا للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

العوامل المساهمة في هذه الحالة تشمل: النظام الغذائي غير الصحي، وقلة النشاط البدني، والسمنة والتدخين.

3. أسباب اضطراب النَّظْم

تشمل حالات عدم انتظام ضربات القلب الشائعة أو الحالات التي قد تسببها ما يلي:

  • عيوب خلقية في القلب.
  • مرض في الشريان التاجي.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • السكري.
  • التدخين.
  • الإفراط في تناول الكحول والكافيين.
  • إدمان المخدرات.
  • التوتر.
  • بعض الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية، وبعض الأدوية الموصوفة، وبعض المكملات الغذائية، وبعض العلاجات العشبية.
  • مرض في صمامات القلب.

4. أسباب العيوب والتشوهات القلبيّة

عادةً ما تحدث عيوب وتشوهات القلب وتتطور أثناء وجود الجنين في الرحم. وبعد شهر تقريبًا من الحمل، يبدأ قلب الجنين في التطور، وعند هذه النقطة يمكن أن تبدأ تشوهات القلب في النمو والتشكل.

الباحثون غير متأكدين من أسباب العيوب الخلقية، لكنهم يعتقدون أن بعض الأمراض وبعض الأدوية والوراثة تلعب دورًا.

5. أسباب أمراض القلب واعتلال عضلة القلب

السبب الدقيق لاعتلال عضلة القلب، وهو توسع أو تضخم عضلة القلب، غير معروف. هناك ثلاثة أنواع من اعتلال عضلة القلب:

  • عضلة القلب الضعيفة أو الواسعة جدًا.
  • عضلة القلب السميكة جدًا.
  • عضلة القلب القاسية متصلّبة ومحدودة.

6. أسباب الالتهابات القلبيّة

تحدث عدوى القلب، مثل التهاب التامور أو التهاب عضلة القلب أو التهاب الشغاف، عندما تصل مادة مهيجة مثل فيروس أو بكتيريا أو مادة كيميائية إلى عضلة القلب.

تشمل الأسباب الأكثر شيوعًا للإصابة بالتهابات القلب ما يلي:

  • بكتيريا.
  • فيروسات.
  • طفيليات.
  • أدوية قد تثير ردة فعل تحسسية أو سامّة.
  • أمراض أخرى.

7. أسباب أمراض القلب الصِمامِيّة

هناك العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بأمراض صمامات القلب لأن أمراض صمام القلب يمكن أن تكون خلقية أو ناجمة عن حالات معينة، مثل:

  • حمّى الروماتيزم.
  • التهاب الشغاف.
  • أمراض في الأنسجة الضامّة.
  • بعض أدوية السرطان والعلاج الإشعاعي.

مضاعفات أمراض القلب

يعد قصور القلب الاحتقاني من أكثر مضاعفات أمراض القلب شيوعًا. تشمل المضاعفات الأخرى المرتبطة بأمراض القلب ما يلي:

  • النوبة القلبية.
  • السكتة الدماغية.
  • تمدد الأوعية الدموية هو تمدد الأوعية الدموية الموضعي في جدار الوعاء الدموي.
  • امراض الشرايين المحيطية.
  • السكتة القلبية المفاجئة.

تشخيص أمراض القلب

ترتبط الاختبارات اللازمة لتشخيص أمراض القلب بنوع المرض الذي يشتبه طبيبك في وجوده.

في جميع الحالات، من المرجح أن يقوم الطبيب بإجراء فحص جسدي وطرح أسئلة حول التاريخ الطبي للمريض والعائلة قبل اتخاذ قرار بشأن أي اختبارات أخرى.

الفحوصات لتشخيص أمراض القلب تشمل:

  • فحوصات دم.
  • إجراء مخطط كهربيّة القلب.
  • رصد ومراقبة القلب بجهاز هولتر.
  • تخطيط صدى القلب.
  • قسطرة القلب.
  • خزعة القلب.
  • التصوير المقطعي المحوسَب.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي.

إذا كانت نتائج مخطط صدى القلب ملتبسة، فقد يوصي الطبيب بإجراء تصوير بالموجات فوق الصوتية عبر المريء. في هذا الاختبار، يبتلع المريض أنبوبًا مرنًا يحتوي على محول طاقة صغير بحجم إصبع السبابة، والذي ينزل عبر الحلق. ينقل الترجام صور القلب التي تظهر على شاشة الكمبيوتر.

علاج أمراض القلب

تختلف خيارات العلاج حسب المرض وتشمل ما يلي:

1. علاج أمراض القلب الوعائية

عادة ما يكون الهدف من علاج أمراض القلب والأوعية الدموية هو فتح الشرايين الضيقة أو المسدودة التي تسبب الأعراض، لأن نوع العلاج يعتمد على شدة التضييق وقد يشمل تغييرات في نمط الحياة والعادات وبعض الأدوية وبعض الإجراءات الطبية أو الجراحة.

2. علاج اضطرابات نظم القلب

يمكن أن يشمل علاج عدم انتظام ضربات القلب الأدوية والإجراءات الطبية مثل وضع منظم ضربات القلب الاصطناعي وزرع مزيل الرجفان والجراحة وتحفيز العصب المبهم.

3. علاج التشوهات القلبية

بعض عيوب أو تشوهات القلب صغيرة وبسيطة ولا تتطلب علاجًا، لكن البعض الآخر يتطلب مراقبة مستمرة وأدوية وأحيانًا جراحة.

يعتمد نوع علاج أمراض القلب على نوع الخلل وشدته وقد يشمل الأدوية والجراحة الخاصة باستخدام القسطرة وجراحة القلب المفتوح وزراعة القلب.

4. علاج اعتلال عضلة القلب

يعتمد علاج أمراض القلب واعتلال عضلة القلب على نوع المرض العضلي وشدته. يشمل علاج أمراض القلب:

  • المعالجة بالأدوية.
  • الأجهزة الطبية.
  • عملية زراعة القلب.

5. علاج الالتهابات

عادةً ما يكون العلاج الأول لعدوى القلب مثل التهاب التامور أو التهاب عضلة القلب أو التهاب الشغاف بالأدوية والمضادات الحيوية وجهاز تنظيم ضربات القلب.

يختلف علاج أمراض صمامات القلب اعتمادًا على نوع الصمام المصاب وشدته، ولكنه يشمل عادةً الأدوية وجراحة البالون وإصلاح الصمام أو استبداله.

6. العلاج الجراحي 

في بعض الأحيان قد يكون من الضروري نقل المريض إلى غرفة العمليات لتطعيم مجازة الشريان التاجي، والتي يمكن إجراؤها بسرعة كإجراء طارئ، أو كإجراء مخطط مسبقًا بناءً على نتائج الاختبارات المختلفة التي تتطلب التدخل الجراحي.

الوقاية من أمراض القلب

لا يمكن الوقاية من أنواع معينة من أمراض القلب (مثل عيوب القلب)، ولكن تغييرات نمط الحياة التي تساعد في تحسين حالة بعض الأشخاص المصابين بأمراض القلب قد تساعد أيضًا في الوقاية من العديد من أنواع أمراض القلب.

تشمل هذه التغييرات:

  • الحفاظ على مستويات طبيعية لضغط الدم والكوليسترول والسكري.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الحرص على ممارسة النشاط البدني.
  • الحرص على نظام غذائي صحي.
  • الحفاظ على وزن صحي.
  • خفض مستوى التوتر والسيطرة عليه.

العلاجات البديلة

هناك عدة طرق في الطب البديل قد تساعد في خفض الكوليسترول والوقاية من أنواع معينة من أمراض القلب، بما في ذلك:

  • لسان الحمل البيضوي (بيضوي سيلليوم).
  • بذور الكتان.
  • الشوفان ونخالة الشوفان.
  • الأحماض الدهنية أوميغا 3.
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور قلب واوعية دموية

دكتور محمد ناجي عبد السميع استاذ استشاري جراحة و قسطرة القلب والاوعية الدموية و جراحة و في الدقي

دكتور محمد ناجي عبد السميع

استاذ استشاري جراحة و قسطرة القلب والاوعية الدموية و جراحة و مناظير الصدر والشعب الهوائية بجامعة ميلانو ايطاليا

التقييم : (5)

التخصص: قلب واوعية دموية , اورام

سعر الكشف لا يشمل اي فحوصات للمريض مرافق واحدفقط بكمامة لمنع الزحمةونقل كورونا د.م.ناجي بفضل الله دمج الخبرات الايطاليةالمصرية ف تخصص [...]

سعر الكشف: 350 جنيه

العنوان: شارع التحرير [...] الدقي, الجيزة

دكتور محمد طايل الشركسي استشارى القلب و الاوعيه الدمويه في فيصل

دكتور محمد طايل الشركسي

استشارى القلب و الاوعيه الدمويه

التقييم :

التخصص: قلب واوعية دموية , جراحة قلب وصدر

دكتوراه القلب و القسطرة التداخلية و الحالات الحرجة جامعة القاهرة

سعر الكشف: 250 جنيه

العنوان: طوابق فيصل اعلي سنتر شاهين [...] فيصل, الجيزة

دكتورة بسمه صادق اخصائيه امراض القلب والاوعيه الدمويه والباطنه في فيصل

دكتورة بسمه صادق

اخصائيه امراض القلب والاوعيه الدمويه والباطنه

التقييم :

التخصص: قلب واوعية دموية , باطنة

اخصائيه امراض القلب والاوعيه الدمويه والباطنه

سعر الكشف: 250 جنيه

العنوان: طوابق فيصل اعلي سنتر شاهين [...] فيصل, الجيزة