الاختلافات بين الخبز الأسمر والخبز الأبيض

الاختلافات بين الخبز الأسمر والخبز الأبيض
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

 هل صحيح أن الخبز الأسمر أكثر صحة من الأبيض؟ تعرف على الفروق الرئيسية بينهما بعد قراءة هذه المقالة.


الفرق بين الخبز الأبيض والأسمر

يجب الرد على الأسئلة الرئيسية التي تثار في ذهن الكثيرين حول الاختلاف بين الخبز الأبيض والأسمر، وذلك من خلال المقال القادم.

هناك اختلاف في المكونات بين الخبز الأبيض والخبز الأسمر.

عندما نتحدث عن الاختلاف بين الخبز الأبيض والأسمر، يجب أن نتحدث عن المكونات المستخدمة في كل منهما، والتي يمكن شرحها كما يلي:

الخبز الأسمر:

يتألف الخبز الأسمر من قشرة القمح، وهي الجزء الخارجي للخبز وتشتمل على عدة مركبات، نذكر أهمها في ما يلي:

-الألياف.

-الحديد.

-الزنك.

-المغنيسيوم.

-فيتامينات ب.

-اللب هو الطبقة الداخلية التي تتألف من البروتينات والغلوتين.

الخبز الأبيض:

الاختلاف بين الخبز الأبيض والأسمر يكمن في الغلاف الخارجي، حيث يتم إزالته خلال عملية العجن مما يجعل البروتين والغلوتين هما المكونين الرئيسيين في الخبز الأبيض. ومع ذلك، هل ذلك يعني أن الخبز الأبيض لا يحتوي على الفيتامينات والمعادن والألياف؟

في الواقع، يتم إضافة بعض المعادن مثل الكالسيوم وفيتامين ب المركب إلى الخبز الأبيض لتعويض العناصر التي يفقدها أثناء عملية العجن. وبالطبع، تحتوي كمية الألياف في الخبز الأسمر على كميات أعلى من الخبز الأبيض. فعلى سبيل المثال، تحتوي قطعة واحدة من الخبز الأسمر التي تزن حوالي 25 غرامًا على 2.5 غرام من الألياف، بينما تحتوي قطعة نفس الوزن من الخبز الأبيض على 8 غرامات من الألياف.

الاختلاف بين الخبز الأبيض والأسمر يكمن في مؤشر السكر:

يعتقد أن الخبر البني يرتفع سريعًا في الدم بسبب احتوائه على الألياف، ولكن هذا ليس صحيحًا تمامًا لأن معدل السكر في الدم يعتمد على عدة عوامل أخرى.

إنزيمات اللعاب:

هناك إنزيمات تُفرز في اللعاب تقوم بتحطيم الكربوهيدرات، ويختلف إنتاج هذه الإنزيمات من فرد إلى آخر.

الطعام:

تتغير مستويات السكر في الدم حسب نوع الطعام المُرافق للخبز، حيث يرتفع مؤشر السكر في الدم عند تناول الخبز وحده مقارنةً بتناوله مع أنواع أخرى من البروتينات أو الدهون. وبالتالي، تختلف ردود الأفعال على زيادة مستويات السكر في الدم من شخص لآخر عند تناول نفس نوع الخبز.

لذلك لا يمكننا التأكيد على أن الخبز الأسمر يرتفع مستوى السكر بشكل أقل من الخبز الأبيض.

 الفرق بين الخبز الأبيض والأسمر يكمن في قدرة الأخير على امتصاص الحديد.

يعتبر الحديد أحد المعادن الضرورية للجسم ويحتوي كلٌ من الخبز الأسمر والأبيض على نسبة لا تقل عن 15٪ من الحديد الذي يحتاجه الإنسان يوميًا. ومع ذلك، فإن الخبز سواء كان أبيض أم أسمر ليس مصدرًا موثوقًا للحصول على الحديد. تعرف على السبب وراء ذلك من خلال هذه المقارنة.

الخبز الأسمر:

الخبز البني يحتوي على الحديد، لكن الجسم لا يمكنه امتصاصه بسبب سببين.

حمض الفيتيك يرتبط بالحديد الموجود في الخبز الأسمر، مما يمنع امتصاص الحديد في الجسم.

يحتوي الحديد على النخالة في الخبز الأسمر، وهي الطبقة الخارجية التي يصعب هضمها من قبل الجسم.

الخبز الأبيض:

يحتوي الخبز الأبيض على تقريبًا نفس نسبة الحديد الموجودة في الخبز الأسمر، ولكن الحديد الذي يحتويه الخبز الأبيض ليس من مصدر الطحين المستخدم، لأن النخالة تتم إزالتها أثناء عملية العجن. يجب الإشارة إلى أن نوعية الحديد المضاف إلى الخبز لا يمتص بفعالية من قبل الجسم.

يجب أيضًا الإشارة إلى أن الخبز الأبيض أكثر نعومة وليونة من الخبز الأسمر بسبب عملية معالجته الإضافية.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور تخسيس وتغذية