ثقافة تناول الفسيخ واضراره فى شهر رمضان

ثقافة تناول الفسيخ واضراره فى شهر رمضان
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

الأسماك المملحة تمثل تهديدًا كبيرًا للصحة العامة، حيث يمكن أن تحتوي سمكة واحدة على كميات كبيرة من الملح تفوق وزنها، وهذا يؤثر بشكل كبير على صحة القلب، خاصة مع زيادة حالات ارتفاع ضغط الدم التي يعاني منها العديد من المصريين، والذي يعتبر "الملح" عدوًا أولاً وأخيرًا، بالإضافة إلى تأثيراته السلبية على الجهاز الهضمي والكبد، وتأثيره الضار على الصحة العامة.

قد يتأثر سوق الأسماك المملحة والمدخنة هذا العام بسبب تزامن شم النسيم مع شهر رمضان، لكن يُوصى بتعليق تناول هذه الأطعمة لفترة بعد عيد الفطر لإعادة نشاط المعدة والتخفيف من الأملاح الزائدة بشرب الكميات الكافية من الماء، وشراء الرنجة أو الفسيخ من مصادر موثوقة تتبع أساليب صحية في التخزين والحفظ.

تحتاج ثقافة "العيش والملح" التي يتحدث عنها المصريون إلى تغيير ووعي، حيث حصرت الأمثال الشعبية الطعام في العيش "الخبز" مع الملح، مما أسفر عن إصابة الكثير من المصريين بأمراض مزمنة مثل الضغط والسمنة والسكر. يجب علينا أن نكون حذرين ونتبنى نمط غذائي صحي يتجنب الدقيق وكلوريد الصوديوم والمخللات.

وزارة الصحة يجب أن تشن حملة توعية حول الأطعمة الصحية ومخاطر الإفراط في استهلاك الملح، خاصة وأن استهلاك البيت المصري كبير ويستحق الدراسة لمعرفة تأثيره على الصحة.


ضوابط تناول الفسيخ والرنجة

ان التأكيد على أهمية طهي الفسيخ والرنجة في الفرن أو الميكروويف قبل تناولهما، للقضاء على البكتيريا الضارة المتواجدة فيهما بسبب درجة الحرارة العالية، ويجب اتباع الإرشادات التالية:

تَناول كمية صغيرة من الرنجة والفسيخ، لا تتجاوز حجم كف اليد.

تَناول وجبة مكونة من السلطة المحتوية على الخيار والجزر والبصل والليمون والفلفل والخضروات الورقية، إلى جانب الرنجة والفسيخ، بهدف الحصول على كمية كافية من البوتاسيوم، الذي يساهم في التخلص من الأملاح الزائدة والحفاظ على توازن السوائل في الجسم.

عصر الليمون، يتم استخدامه على الرنجة والفسيخ لتنظيفهما من البكتيريا وتقليل الشعور بالأنتفاخ والرغبة في القيء بعد تناولهما، كما يساعد في طرد الديدان من المعدة والأمعاء وتنقية الدم من السموم وتعزيز المناعة بواسطة فيتامين سي.

شرب كميات كبيرة من الماء وعصير الليمون بين الوجبات الرئيسية خلال شهر رمضان يُساعد على تنقية الجسم من السموم والأملاح الزائدة.

هناك علامات يجب مراقبتها عند تناول الفسيخ، لأنها قد تكون مؤشراً على التسمم، ويجب الذهاب إلى أقرب مستشفى فور ظهورها، وتتضمن هذه العلامات:

- الإرهاق.

- تخدير أو خدلان في الأطراف.

- صعوبة البلع.

- جفاف الحلق.

- ارتخاء جفن العين.


هل يوجد فوائد للفسيخ

على الرغم من انتشار العديد من التحذيرات منه ، يُمكن اعتباره سلاحًا ذو حدّيْن، فهناك فوائد للفسيخ على الجسم يمكن ذكرها منها:

  • يُعتبر السمك المملح مفيدًا في علاج حالات الإمساك واضطرابات الهضم. 
  • هو مصدر غني بالبروتين وله قيمة غذائية عالية، مما يساعد في بناء عضلات الجسم وتقوية الجهاز المناعي.  
  • يحتوي على مضادات أكسدة مفيدة للجسم. 
  • تعتبر المأكولات المملحة وبشكل خاص الفسيخ والرنجة منبهة للشهية.
  • يحتوي على تراكيز عالية من الكالسيوم والفوسفور.
  • يحتوي على تركيز عالٍ من الأوميجا 3 والأحماض الدهنية بالإضافة إلى فيتامين E.

 أضرار الفسيخ

بالرغم من فوائد فسيخ الأسماك الغنية بالعناصر الغذائية، إلا أن تناوله قد يسبب العديد من الأضرار الصحية التي يجب أن لا نتجاهلها، منها:

  • ارتفاع ضغط الدم يحدث بسبب احتواء الجسم على كمية كبيرة جدًا من الأملاح.
  • إنسداد الشرايين يتسبب فيه ارتفاع مستوى الكوليسترول في الجسم.
  • عند تناول الأسماك المملّحة، قد تواجه صعوبة في التنفس وتشعر بالاختناق. 
  • شعور بالانتفاخ والحموضة يمكن أن يتطور في بعض الأحيان إلى التسبب في الإصابة بنزلة معوية.
  • تعرض لمرض البوتوليزم يمكن أن يتسبب في اصابة الأعصاب والتسبب في اضطراب رؤية وصعوبة في الكلام وضعف في الأطراف العليا للجسم، وقد يؤثر على عضلات الجهاز التنفسي مما يؤدي إلى فشل التنفس وحتى الوفاة، وينتج هذا المرض نتيجة الحفظ السيء للأسماك المملحة التي تؤدي إلى نمو البكتيريا
  • تناول كميات كبيرة من الفسيخ والرنجة يمكن أن يسبب إسهالاً يستمر لمدة تتراوح بين 12 إلى 72 ساعة، وقد يحدث في بعض الأحيان تسمم غذائي.
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور تخسيس وتغذية