تسوس الأسنان ومضاعفتها

تسوس الأسنان ومضاعفتها
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

  تسوس الأسنان يعتبر من الالم الذى يمكن تحمله وعدد كبير من الأشخاص يزدادون ألمًا بسبب خوفهم من العلاج وقلقهم من أدوات طبيب الأسنان والتخدير ولذلك فانهم يتهاونوا فى العلاج


 أعراض تسوس الأسنان 

تختلف أعراض تسوس الأسنان من شخص لآخر وذلك يعتمد على شدة التسوس ومكانه، سواء كان في الأسنان الأمامية أو في الضروس الخلفية. في بداية مرحلة تسوس الأسنان قد لا تظهر أي أعراض، ولكن عندما يتطور التسوس ويزداد حجمه، فإن الأعراض والعلامات الآتية تظهر: -

  •  ألم مفاجئ في الأسنان.
  • تتمثل حساسية الأسنان في الإحساس بألم عند تناول ما هو ساخن أو بارد أو حلو.
  • ظهور ثقوب واضحة في الأسنان أو الضروس.
  • ألم عند مضغ الطعام.

هل علاج التسوس يكون مؤلم ؟

الألم أثناء علاج التسوس هو واحد من أكبر الأفكار الخاطئة لدى الناس. ولكن الحقيقة هي أن العلاج الذي يقوم به طبيب الأسنان يكون غير مؤلم نسبيًا

الألم الذي نشعر به هو نتيجة العدوى وليس من العلاج، حيث يساعد العلاج على تخفيف شدة الألم.

سيقوم طبيب الأسنان بتخفيف آلام العملية من خلال تنويم السن والمنطقة المحيطة باستخدام التخدير الموضعي.

بعد العلاج، من المتوقع أن يشعر المريض ببعض الألم الخفيف والمؤقت، ويمكن أن تكون الأدوية المسكنة كافية لتخفيفه. إذا لزم الأمر، قد يقوم الطبيب بوصف مضاد حيوي لعلاج أو الوقاية من العدوى.

ماهى مضاعفات التسوس ؟

يتفشى تسوس الأسنان بين الأفراد، وبسبب ذلك فمن الشائع أنهم قد لا يهتمون بهذه القضية. وإذا أصيب الأطفال بتسوس الأسنان اللبنية، فإنهم لا يهتمون بعلاج التسوس ، يعتقدون أن الأسنان المصابة ستسقط وتحل محلها الأسنان الدائمة ، ولكن في الواقع يسبب التسوس مضاعفات خطيرة ومتواصلة ، حتى بالنسبة للأطفال الذين لا يملكون أسنانًا دائمة بعد.

من بعض مضاعفات تسوس الأسنان:

  • حدوث خراج يصيب الأسنان.
  • ظهور تورم أو صديد حول السنة.

  • كسر السنة أو الضرس.
  • صعوبة المضغ بطريقة صحيحة.
  • تغير مواقع الأسنان بعد فقدانها.

عندما يشد التسوس قد يواجه المريض مشاكل معينة مثل :

  • ألم شديد لا يختفي حتى مع المسكن.
  • فقدان الأسنان.
  •  حدوث خراج الاسنان الذى يحدث بسبب العدوى البكتيرية 

التسوس في الأسنان أمر غير سهل لأن إهمال علاجه قد يؤدي إلى مضاعفات قد تصل إلى فقدان الضرس أو السن، وقد يحدث خراج بشكل غير متوقع.


ما هى خطوات علاج التسوس ؟ 

1- تنظيف قناة الجذر:

في بداية العملية، يقوم طبيب الأسنان بإزالة كل محتويات قناة الجذر بتأثير التخدير الموضعي، ويقوم بعمل فتحة صغيرة للوصول.

تقوم بتنظيف سطح الأسنان وإزالة الأنسجة اللبنية التالفة والميتة باستخدام أداة صغيرة الحجم.

2- ملء قناة الجذر:

بعد ذلك، يقوم طبيب الأسنان بتنظيف المنطقة الفارغة وتشكيلها وتطهيرها باستخدام أدوات صغيرة، ثم يتم ملء السن بمادة مطاطية مماثلة باستخدام مادة لاصقة لإغلاق القنوات بشكل كامل.

بعد إجراء علاج قناة الجذر، سيتوقف نمو السن ولن يشعر المريض بأي ألم فيها بعد الآن، نظرًا لإزالة الأنسجة العصبية وتخلصها من العدوى.

3- إضافة تاج:

بالرغم من ملء السن، إلا أنه أصبح أكثر هشاشة مما كان عليه في السابق بسبب عدم تلقيه للتغذية من اللب أو العصب الذي يربط السن بالعظم. وبالتالي، يوفر التاج الحماية من الكسر في المستقبل.

من اللازم على المريض عدم مضغ أو عض السن حتى اكتمال وضع التاج أو الحشو، ومباشرة بعد الانتهاء يمكن للفرد استخدام السن بطريقة مشابهة لما كان عليه قبل ذلك.

تنظيف الضرس من الجراثيم والتسوس وإجراء معالجة الجذر وتركيب تاج للسن هما الوسيلة الوحيدة لإنقاذ الضرس من الخسارة.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور اسنان