أسباب السمنة عند الأطفال

أسباب السمنة عند الأطفال
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

السمنة عند الأطفال تشكل تهديداً لحياة كل عائلة في الوقت الحالي، ومن الصعب جداً اتباع نظام غذائي مناسب للطفل.


 أسباب السمنة عند الأطفال

  • سبب السمنة عند الأطفال يعود في المقام الأول إلى تناول الوجبات السريعة والجاهزة والمشروبات الغازية، فضلاً عن عدم ممارسة الأنشطة البدنية بشكل كافٍ. بالإضافة إلى ذلك، تلعب العوامل الهرمونية والوراثية أيضًا دورًا في ذلك.

ماهو تشخيص السمنة ؟ 

تختلف أنماط النمو بين الأطفال من طفل إلى آخر، وبالتالي فإن مؤشر كتلة الجسم لا يُعتبر تشخيصًا وحيدًا. وسيأخذ الطبيب في الاعتبار مؤشرات أخرى واختبارات الدم مثل:

  • اختبار السكر فى الدم.
  • اختبار الكوليسترول.
  • تحليل الغدة الدرقية.
  • فحوصات أخرى للدم للكشف عن اضطرابات في التوازن الهرموني أو أي أمراض أخرى مرتبطة بالسمنة.

ماهى مضاعفات السمنة عند الأطفال ؟ 

  • يسبب زيادة وزن الطفل صعوبة التنفس والإصابة بالربو.
  • توقف وضيق التنفس أثناء النوم.

  • داء السكري من النوع الثاني.
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول وارتفاع ضغط الدم يؤديان إلى تجمع الدهون داخل الأوعية الدموية مما يؤدي إلى ضيقها وتصلبها، وهذا يعد علامة خطرة على إمكانية تعرض الأطفال لنوبات قلبية في مرحلة ما من حياتهم.
  • مرض الكبد الدهني نتيجة ترسب الدهون عليه.
  • سوء ثقة الطفل بنفسه يشعر بالإحباط بسبب التنمر من قِبل الأصدقاء والتجمعات العائلية، وذلك يتسبب في هبوط معنوي وتدهور الأداء الدراسي وحرمان الطفل من الاستمتاع بفترة طفولته في الوقت المناسب.

نصائح هامه للتخلص من السمنة :

من الضروري أن يكون الأهل على دراية بمدى خطورة زيادة الوزن وأن يساعدوا الطفل في خسارة الوزن والسيطرة على رغباته وشهواته وتوفير بدائل صحية ومفيدة لنمو جسم الطفل مثل:

  • اعطاء الأولوية لتناول الفواكه والخضراوات ثم البروتين ثم النشويات.
  • تقليل استهلاك الوجبات الخفيفة وإستبدالها بتناول الفواكه.
  • اخد الوقت المناسب للنوم وترتيب الجداول الزمنية المحددة له، وذلك بناءً على تأكيد الدراسات على أن قلة النوم تؤدي إلى تشويش في هرمونات الجسم وزيادة الشهية.
  • توفير وجبات غذائية ملائمة للطفل تحتوي على البروتين والدهون والكربوهيدرات بكميات مناسبة.
  • لكي تهتمى بكمية الطعام التي تتناوليها، ينصح بعدم تناول الطعام أمام التلفزيون.
  • تجنب استخدام نظام المكافأة والعقاب بوسائل الطعام المفضلة له.
  • يجب ممارسة النشاط البدني بشكل يومي من خلال السباحة أو لعب كرة القدم.
  • تحفيز الأطفال لشرب كميات كبيرة من الماء يوميا.
  • يُحظر تناول المشروبات المعلبة مُحلاة بالفواكه والمشروبات الغازية والأطعمة المُحلاة بالسكر.

في الختام، يُعتبر صحة الطفل مسؤولية الوالدين، بسبب عدم قدرة الأطفال في هذا العمر على تمييز الصحة من الخطأ وعدم قدرتهم على ضبط شهواتهم. لذا يجب توجيههم نحو الأمور الصحية ومساعدتهم في فقدان الوزن.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور اطفال وحديثي الولادة