كيفية تجنب مشاكل قياس جهاز السكر

كيفية تجنب مشاكل قياس جهاز السكر
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يجب على المرضى المصابين بالسكري مراقبة مستوى السكر في الدم باستخدام جهاز قياس السكر. فما هي الطريقة المناسبة لقراءة هذه الأجهزة؟ وما هو فائدها؟

من المهم مراقبة مستويات السكر في الدم كإجراء وقائي لتجنب المضاعفات الصحية الخطيرة مثل اعتلال الأعصاب والسكتة الدماغية.

ما هو الجهاز ذا الذي يشير إليه؟ وما هي الطريقة المناسبة لفهم نتائج قياسات جهاز قياس مستوى السكر في الدم؟ 
دعنا نتعرف علي هذا الموضوع بالتفصيل من خلال


كيفية قراءة قياس جهاز السكر

جهاز اختبار السكر هو جهاز صغير سهل الحمل يقوم بقياس مستوى السكر في عينة دم صغيرة، ويتم غالبًا تعبئة هذه العينة من الإصبع.

يجب اتباع التعليمات المرفقة مع جهاز قياس السكر الخاص بك، ولكن بشكل عام، يمكن لك معرفة كيفية قراءة قياسات جهاز السكر من خلال هذه الطريقة:

  • نظف يديك بعناية وجفّفهما جيدًا، حيث أن هنالك فرص لوجود بقايا الطعام والمواد الأخرى على إصبعك التي يمكن أن تؤثر سلبًا على قراءتك.
  • تأكّد من تشغيل الجهاز.
  • أدخل شريحة الاختبار في جهاز قياس السكر.
  • نفذ الإجراء باختيار جانب إصبعك ولدغه بعدة مرات باستخدام أداة الوخز المضمنة في مجموعة الفحص.
  • يتم لمس شريحة الاختبار المُدخلة بالجهاز بشكل متواصل حتى يظهر قطرة الدم البشرية على الشريحة.
  • سيظهر جهاز القياس الذي يستخدم لقياس سكر الدم المستوى على الشاشة بعد مرور عدة ثوانٍ.
  • يمكن تخزين هذه المعلومات لإستخدامها لاحقًا ومقارنتها بالعينات السابقة، بعض أجهزة الكشف عن مستوى السُكر في الدَّم يقوم بتحديد متوسطة على مُدى فترةٍ زمنية، كما يُعرض لك نظامٌ مخطَّطات ورسوم بيانية على أساس نتائج ظروف الفحص السابق.

يجب الإشارة إلى أن شرائط الاختبار يمكن استعمالها مرة واحدة، في حين يمكن استخدام إبر الوخز للشخص نفسه عدة مرات، ولكن يجب استبدالها إذا أراد شخص آخر استخدام نفس الجهاز لقياس سكر الدم. هذا لتجنب انتقال بعض الأمراض عبر قطيرات دم المصاب إلى شخص آخر.

يمكنك الحصول على إبر الوخز وشرائح السكر في الدم من الصيدلية المحلية، حيث يمكنكسؤال الصيدلي بشأن كيفية قراءة نتائجُ تحليلِ مستوى سُكَّرِ الدَّم أو حُصُولِ إجابات حول أسئلةٍ أخرى تهمُّك.


كيفية تجنّب مشاكل قياس جهاز السكر

بجانب الاطلاع على طريقة استخدام جهاز قياس السكر، من المهم أن نعرف كيفية الحفاظ على هذه الأجهزة وصيانتها. لضمان استخدام سليم للجهاز، يمكن اتباع هذه الإرشادات.

  • راجع دليل استخدام جهازك لمعرفة الإرشادات المطلوبة، وذلك لأن هذه التوجيهات قد تختلف بين الأجهزة.
  • استخدم كمية عينة الدم المحددة في دليل المستخدم.
  • يجب استعمال شرائح الاختبار المناسبة للجهاز الذي تستخدمه حصراً.
  • قم بتخزين شرائح الاختبار حسب التوجيهات.
  • يجب ألا تستخدم شرائح الاختبار التي انتهت صلاحيتها.
  • قَمْ بتَطْهير الآلة وأُجرِ فحوصات مَناوِبةٍ لإدارة الجودة بِما يتفق مع التوجيهات.
  • في النهاية، يجب أن تحضر جهاز قياس السكر إلى موعد طبيبك للإجابة على أي أسئلة التي قد تكون لديك، ولتعلم كيفية استخدام جهاز القراءة بطريقة سليمة.

ما هي الحدود الطبيعية والمقبولة لمستويات السكر في دم مريض السكري؟

يتم السؤال عنه بشكل متكرر في المرتبة الثانية بعد سؤال كيفية قراءة جهاز قياس مستوى السكر في الدم، ولذلك فإنه من الأهمية بمكان معرفة القيم المقبولة لقراءات مستوى السكر والتي تشمل:

يتعلق قياس السكر الصيامي بتمتّع الشخص بفترة صوم تصل إلى ثماني ساعات من الطعام، والنسبة المثالية لهذا المقياس عند مرضى السكري تتراوح مابين 90 إلى 120 مغم/ ديسيلتر.

قبل الوجبة، يتم قراءة مستوى السكر في الدم وتتراوح هذه المستويات بين 80 إلى 130 ميليغرام/ديسيلتر.

بعد تناول الوجبة بين ساعة إلى ساعتين، يمكن لمريض السكري أن يقرأ نتائج اختبار السكر في الدم إذا كان التركيز 180 ميلليغرام/ديسيلتر أو أقل.

هل ينبغي عليّ مراقبة حواليات السكر في الدم؟

يتوجب على جميع المرضى الذين يُعانون من مرض السكري والمبتدئين بالعلاج، أن يخضعوا لفحص مستمر للجلوكوز لفترة كافية من الزمن، وذلك للتأكد من توافق الدواء مع حالتهم وحفظ مستوى السكر في حدوده الطبيعية.

إذا كنت تعالج نفسك بدواء يجعلك عرضة لخطر الإصابة بانخفاض مستوى السكر، فيجب عليك فحص مستويات السكر في الدم باستمرار.

يشمل الأدوية التي يمكن أن تسبب انخفاض مستوى السكر في الدم بالآتي:

جميع مرضى السكري من النوع الأول يحتاجون إلى فحص مستوى السكر في الدم بشكل منتظم، وهذا يعني أنهم بحاجة إلى أخذ جرعات من هرمون الأنسولين.

بعض الأدوية المستخدمة في علاج مرض السكري، كعائلة سلفونيل يوريا.

إذا كنت تعاني من نوع مختلف من مرض السكري ولم تقم بتناول أي أدوية قد تؤدي إلى خطر خفض نسبة السكر في الدم، فهذا يعني أن هناك لا حاجة كبيرة للقيام بفحص مستوى السكر في الدم، ولكن لا يزال هناك عدة فوائد في إجراء هذا الفحص.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور سكر وغدد صماء