تأثير المكسرات على الجسم وفوائدها الصحية

تأثير المكسرات على الجسم وفوائدها الصحية
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

قد تستطيع تحسين مزاجك وحماية قلبك من خلال تناول مجموعة متنوعة من المكسرات.

وأظهرت بحث أن تناول نوع متعدد من المكسرات يحقق عدة فوائد صحية كبيرة للإنسان، وفيما يلي تفصيل هذه الفوائد.

دعنا نتعرف اكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل من خلال

وجد باحثون في معهد جامعة كاليفورنيا للتغذية البشرية بأن تناول المكسرات المختلفة يمكن أن يؤدي إلى فوائد صحية كثيرة مثل صحة القلب والأوعية الدموية، وسهولة التحكم بالوزن، ورفاهية عامة عبر تحسين المزاج.

أو الفواكه المجففة قبل تناول وجبات الطعام يمكن أن يؤدي إلى فقدان الوزن، ولكن كانت نتائج دراستنا مختلفة تمامًا، حيث لم يتغير الوزن أو BMI لأي مشارك في الدراسة.

وبدلاً من ذلك، لاحظنا زيادة في استهلاك المشاركين لعدد أقل من السعرات الحرارية خلال وجباتهم بالإضافة إلى استهلاكهم لمزيد من المواد المغذية.

تقول الفقرة إن تناول المكسرات قد يزيد من الوزن بسبب زيادة الدهون والسعرات الحرارية. ولكن، بالتحقق من بعض الأدلة، نجد أن تضمين المكسرات في نظام غذائي منخفض السعرات يقلل خطر أمراض القلب والأوعية دموية ويرفع مستوى الشبع.


نتائج الدراسة

لقد شملت الدراسة 89 فرداً لمدة 12 أسبوعًا. في المرحلة الأولى، طُلب من المشاركين تقليل عدد السعرات التي يتناولوها يوميًا بمقدار 500 سعرة حرارية.

كان نصف المشاركين يتناولون 1.5 أوقية من المكسرات كوجبة خفيفة، بينما تم إعطاء النصف الآخر مستوى مماثل من السعرات على هيئة بسكويت المالح Pretzels.

تمكَّنَتْ كلاً من الفِرَقيْن المُشاركين في الدراسة من خِسارة الوزن بعد مَضْيِ اثْنَا عشر يومًا، ولكنّ الفِرَق الذي تناول المكسَّرات تمتع بِمُستوياتٍ أعلى مِن التّشبُّع والإشباع، بالإضافة إلى انخفاضٍ في ضغط الدم الانبساطي 

استمروا المُشاركون في تناول وجباتهم الخفيفة المحدّثة لهم.

في المرحلة الثانية التي استمرت لمدة 12 أسبوعًا، تمكن المشاركون من العودة إلى نظامهم الغذائي السابق.

ولوحظ أن المتناولين للمكسرات كانوا قادرين على الحفاظ على وزنهم بشكل أفضل مما كان عليه الأشخاص الذين تناولوا البسكويت المالح.

قامت الدكتورة لي وجماعتها بإجراء تحاليل إضافية بغرض الغوص في النتائج، حيث فحصوا عينات البراز والدم التي تم جمعها من المشاركين، بهدف تحديد ما إذا كانت التغيرات في فلورا الأمعاء تربط بين استهلاك المكسرات وزيادة صحة القلب والأوعية الدموية.

مكسرات أكثر = سيروتونين أكثر = مزاج أفضل

تبين للباحثين، بالإضافة إلى تخفيض ضغط الدم وتعزيز الشعور بالشبع، أن المكسرات لها خصائص حيوية مفيدة لصحة الإنسان، عبر تحويل تركيب فلورا الأمعاء وتخفيض عدد البكتيريا المسببة للأمراض؛ نظرًا لتوفُّرها بالألياف والبوليفِنول (Polyphenol).

تحتوي المكسرات بالإضافة إلى ذلك على حمض التربتوفان، وهو حمض أميني مهم وناقل عصبي يلعب دورًا في تنظيم المزاج.

ووفقًا للدكتورة لي، كانت مستويات السيراتونين أعلى عند المشاركين الذين تناولوا المكسرات.

وذلك يعني أنه عندما تكون مستويات السيراتونين في جسدك مرتفعة فإن ذلك سيلعب دورًا في تحسٌٌٌَُُُُّّرَِِِّالحالة المزاجية بشكل عام

يجب الإشارة إلى أن المجلس الدولي للبحوث والمؤسسات التعليمية تعاون جزئياً في تمويل هذه الدراسة.

يعد الفترة المزدحمة بالأعمال والمهام التي يجب إنجازها، وتناول اللوز صباحًا يعد من العادات اليومية لكثير من الأشخاص، وهذه عادة صحية؛ حيث يحتوي اللوز على فيتامين هـ، والريبوفلافين، والماغنسيوم مما يسهم في تعزيز وظائف الجهاز المناعي للجسم، والقضاء على العدوى بشكل فعّال.

تساعد على تعزيز صحة الجسم و تحسين وظائفه المختلفة.

مساءً،

يُعَد الكاجو والفستق من بين المكسرات التي تحتوي على الدهون المفيدة للجسم وتمدّه بالطاقة، كما يُساعد الكاجو في التخلص من البكتيريا المتراكمة في الفم ويُحافظ على صحة الأسنان، وبفضل احتوائه على المنغنيز، فإنّه يُساهم في تنظيم ضغط الدم وحماية قوّة العضلات.

يُعَتَّبرُ الفِستُق على الجانِبِ الآخرِ من بيْنِ أفْضَل المكسرات لصحة القلب، و يجب تنـاول كلا الأنواع فى المساء بسبب احتوائهما على الدهون التى تساعد على زيادة الطاقة والتحمل، مما يجعلهم مهمين بعد يوم عمل شاق. ويوصى من قِـبَل اخْتصَّــاءٍ حول تنـٱول 3 حُبَّات من جوز الكاجو و حُبّة أخرى من الفستق يوميًّا.

مساء لأنه يساعد على تهدئة الجهاز العصبي والنوم بشكل أفضل، بينما التمر غني بالكاربوهيدرات والبروتينات والفيتامينات والمعادن التي تحافظ على صحة الجسم وتزوّد الطاقة.

تؤدي هذه الأصناف إلى زيادة حجم البراز وتخفيف حالات الإمساك، كما تحتوي على تركيبة من الفيتامينات والمعادن المساعِدَة لإصلاح الأنسجة في جسد وجلد خلال فترة الليل.

لذلك، فإنه من المستحسَن تناول مثل هذه المكسرات والفواكه المجفَّفَة في أوقات الليل.

يُوصى بتناول حبَّة التمر وحبَّتيْ برقوق مجفَّف و3-4 حبّات جَوْز يومًا للاستفادة 

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور تخسيس وتغذية