ما هو السلائل في الجهاز الهضمي لدى الأطفال

ما هو السلائل في الجهاز الهضمي لدى الأطفال
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

تُعد السلائل في الجهاز الهضمي توسعًا مرئيًا من جدار المعدة داخل الصمام، والتي يمكن أن تسبب آلام في المنطقة، ولكن الجزء الأكبر منها هو ثابت ولا يشير إلى أي عوارض سريرية.

تصنّف أشكال السلالات في الجهاز الهضمي وفقًا لمظاهرها تحت المجهر، بمن في ذلك السلائل الخبيثة والحميدة. دعنا نتعرف علي هذا الموضوع بالتفصيل من خلال


أنواع السلائل في الجهاز الهضمي

تشمل أبرز أنواع السلائل ما يأتي:


1. سلائل خبيثة

تتمثل هذه الأورام في نمو كتلة من الخلايا الغير طبيعية التي تكون صالحة للنمو في الغدد الصمّاء سواء كانت معديّة أو خبيثة، والأنواع غير المُترَجِّحة قد تكون على شكل التهابات أو أورام وعائية.

يتم تحديد نوع السِليلة بواسطة فحص المجهر، حيث تكمن أهمية إزالة السِليلة كاملةً لضمان تشخيص دقيق عند التقييم السريري، وعلى الاهتمام بنوع وعدد وموقع السِلائل في جهاز الجهاز الهضمي.

 


2. سّلائل التهابيّة

تتمثل الحالة الشائعة بين الأطفال في نوع من السّليلة يرتدي شكل حيوانات الزحافات، وهذا التقرّر يبدأ عادةً في سن مبكرة لهذه المجموعة المستهدفة (2-5 سنة)، وتشير الإحصائيات إلى أن هذه الحالة تظهر بشكلٍ أكبر لدى الأولاد.

 

يتميز المرض بسيلان من الفتحة الشِرجية دون ألم عادةً، وقد يصاحبه ألم في البطن في بعض الأحيان. كما يظهر تدلّي ميلِّي للخارج من الفتحة و حكَّة، و قد يلاحظ المصابون أعراض الإسهال أو الإمساك في بعض الأحيان.

 

يتواجد الجزء الأكبر من الأورام في القولون أو المستقيم، ومن الممكن أن يحتوي على عدة أورام في حالة الأطفال، ولكن هذه الأورام لا تتحول إلى سرطانية.

 

3. سلائل لمفاوية

تشبه هذه الأورام الحميدة التي تظهر في المستقيم الأورام السرطانية، وتعاود ظهورها بشكل متقطع بعد إزالتها وليست مشكلة في المستقبل.

 

4. سّلائل يفعيّة

تتميز هذه الحالة بوجود العديد من الالتهابات على طول جدران المعدة الكبيرة، حيث يمكن أن تكون موروثة أو ناتجة عن الصدفة، ولم يتم الكشف عن الجين المسؤول عن هذه الحالة حتى الآن.

 

تتمثل العلامات السريرية في نزيف في الجهاز الهضمي يكون أحيانًا حادًا، وتدلل المستقيم، والتي يمكن أن تتحول إلى سوائل خبيثة.

 

لا يُمكن دائمًا التَّفريق بين هذه المُتلازمة وداء السَّيلان العائلي المعوي؛ حيث تنتشر السَّيلانات الدودية (الأصابِع) في منطقة أوسع من الجهاز الهضمي، وتُسبب انسدادًا في الأمعاء، وضعفًا في عملية امتصاص الطَّعام، وحدوث نزف.

 

في هذه الحالة، تزيد فرصة تحويل الخلايا إلى سائل خبيث، وعليه يجب أن نوليه اهتمامًا بالإجراءات المراقبة المستمرَّة باستخدام التنظير الداخلي وإزالة السائل. كما يتوجب فحص أفراد العائلة باستخدام التنظير الداخلي.

 

5. داء السّلائل العائليّ المعويّ

يتميز المرض الوراثي الصبغي السائد بظهور العديد من الأورام في المنطقة المعوية، بل يمكن أن يكون عددها في المئات إلى الآلاف. قد تظهر أحيانًا علامات إضافية خارج منطقة الجهاز الهضمي، مثل تغير في شبكية العين.

 

تظهر السيلانات عادة عند مرحلة المراهقة المتأخرة، ويتم تعبير المرض بالإسهال وآلام البطن ونزيف من الفتحة الشرجية. إذا لم يتم علاج هذا العارض فإن احتمالات الإصابة بسرطان الأمعاء حتى سن 55 سنة تصل إلى 100%.

 

يُعرف الجين المسؤول عن المتلازمة وهو معروف، وبالإمكان إجراء اختبار جيني لأطفال العائلة، حيث يستطيع أن يتضح إصابتهم بالسرطان في الجهاز الهضمي العلوي، وفي هذه الحالة يجب الانتباه لإزالة المآخذ.

أعراض السلائل في الجهاز الهضمي لدى الأطفال

تظهر عدة أعراض للسلائل في الجهاز الهضمي لدى الأطفال.

بشكل عادي، يظهر الأطفال المصابون بالسلائل الدم في البراز، وبالرغم من أن النزيف لا يسبب أي ألم للطفل، إلا أنه قد يؤدي إلى فقر الدم بسبب نقص الحديد في بعض الأحيان عبر التكرار المتواصل لعدة شهور. تظهر هذه الأعراض التالية:

  • ألم بطني.
  • الإسهال مع المخاط.
  • تعلق السليلة في المكان الذي سيظهر فيه جزء منها على طول الخط المستقيم، بينما لا تزال مرتبطة ومتصلة بجدار الأمعاء الكبير.

أسباب وعوامل خطر الإصابة بالتهاب المعدة والأمعاء لدى الأطفال.

تشمل العوامل الرئيسية والمسببات للإصابة بالسلائل في الجهاز الهضمي لدى الأطفال ما يأتي:

1. متلازمة بوتز جيغرز (Peutz Jeghers)

هو مرض وراثي يتميز بطبيعة صفة صبغية سائدة، حيث تظهر السَرَطانات من نوع وعائِيٌّ في الجِهاز الهضمِيّ، وبتصبّغ زائد بني في الشفتَيْن والغشاء المخاطِي الفموي والجلد.

يمكن العثور على الحصى أيضًا في المسالك التنفسية العلوية والمرارة والجهاز البولي، حيث يتراوح احتمال تطور هذه الحصى إلى سرطان المعدة بين 2% - 3% خصوصًا في المعدة.

2. مرض كاودن (Cowden)

يُعتبر المرض الذي ينتقل بصفة وراثية ويستحكم في صبغيات الجسم صدى نوع الورم الوعائي على طول جهاز الهضم، يظهر بين سنّ 10-30، حيث ينشأ إلى شكل سُلائل. وبالرغم من ذلك، فإنّ خطورة تحول هذه السلايل لوعائية إلى مُتَحَوِّلَة خبيثة نسبِية.

3. أسباب أخرى

تشمل أبرز عوامل الخطر ما يأتي:

  • وجود أحد أفراد عائلتك المصاب بالتهاب الأمعاء أو سرطان الجهاز الهضمي.
  • وجود مرض يؤثر على جهاز هضميك، مثل: التهاب الأمعاء، أو مرض كرون.
  • المعاناة من زيادة الوزن أو التدخين.

مضاعفات السلائل في الجهاز الهضمي لدى الأطفال

تشمل المضاعفات ما يأتي:

  • الأورام الحميدة في القولون.
  • نزيف من الجهاز الهضمي.
  • انسداد في الأمعاء.
  • إسهال.
  • تطور السرطان.
  • انثقاب الأمعاء ففي حالات نادرة.

تشخيص المشاكل الهضمية في أجهزة الأطفال.

عادةً ما يتم كشف وجود سلائل الأمعاء عند فحص الأمعاء لسبب ما أو خلال فحص سرطان الأمعاء، وإذا تم اكتشاف وجود نموات لحمية في القولون، فلا بد من إجراء تنظير للقولون أو تصوير القولون بالأشعة المقطعية لتفحص كامل الأمعاء وإزالة أورامها.

 

علاج السلائل في الجهاز الهضمي لدى الأطفال

تشمل أبرز طرق العلاج ما يأتي:

1. تنظير القولون

هناك طُرُق مُخْتَلِفَة لِمَعَالَجَة السِلائِل، ويَشْتَهِر أكثر الطُّرُق بإزالة الوَرَم بواسطة مِقْص سلكي. يتم إجْراء هذه العَمْلية خِلال تنظير القولون، حيث تدخل أنبوب مرون يسمى (منظار الأمعاء) عبر المجاري (البولية) وصولًا إلى الأمعاء.

يتضمن المنظار القولون سلكًا متّصلاً يمر من خلاله تيار كهربائي، ويُستَخدَم هذا السَلك لعملية حرق أو قطع الزائدة دون شعور بأي ألم.

2. الجراحة

قد تتطلب بعض الحالات النادرة إجراء عملية جراحية لعلاج الأورام الحميدة، ويتضمن ذلك إزالة جزء من الأمعاء. ويتم هذا النوع من الجراحات عادةً فقط في حالات يكون فيها:

  • الورم لديه بعض التغييرات في الخلايا.
  • الورم كبير جدًا.
  • وجود الكثير من الأورام الحميدة.
  • بعد إخراج الأورام الحميدة أو السلائل، يتم تحويلها إلى فريق المختبر المختص والذي سيقوم بإطلاع مستشارك المختص في حال حدوث:
  • تمت إزالة الورم بالكامل.
  • هناك أي خطر من إعادة نموه.
  • هناك أي تغير سرطاني في الزوائد اللحمية.

إذا حدث تغير في الخلايا يشير إلى وجود سرطان، فإنه قد يتطلب علاجًا إضافيًا، وذلك يعتمد على نوع التغيير ودرجة خطورته.

 

الوقاية من السلائل في الجهاز الهضمي لدى الأطفال

تشمل أبرز الوقاية ما يأتي:

1. اتباع عادات صحية

يحبو إدراج كمية كبيرة من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة في نظام الغذاء، وتقليل استهلاك الدهون.

2. التحدث إلى طبيبك حول الكالسيوم وفيتامين د

تحدث مع طبيبك عن الأمور المتعلقة بالكالسيوم وفيتامين د.

قد تساعد زيادة استهلاك الكالسيوم في الوقاية من إعادة حدوث أورام القولون، لكنه ليس مؤكد ما إذا كانت الفائدة واضحة فيما يتعلق بالحماية من سرطان القولون.

3. الحصول على استشارة طبية بشكل دوري

إذا كان لديك تاريخ عائلي يشير إلى اضطرابات القولون، فبُعد عناء مشورة خبير وراثي. تفادى الزوائد اللحمية في القولون عندما يتم تشخيصك بالإصابة بحالة وراثية، حتى يسمح لك ذلك بتنظير قولون مستمرة اعتبارًا من بلوغ سِنَّك.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور جهاز هضمي ومناظير