فهم الأسباب الشائعة لتشكل ورم في العنق

فهم الأسباب الشائعة لتشكل ورم في العنق
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

هناك بعض الأفراد الذين يعانون من تجمع صغير في منطقة الرقبة، وهناك آخرون يطالهم تجلّط كبير وواضح.

غالبًا ما تكون أورام العُنق غير خطيرة، إذ تظهر معظمها بشكل حميد ولا تشكّل خطورة لتحولها إلى سرطانية.

يمكن وجود تورمات حميدة بالعنق في جميع الأعمار، بدءاً من الرضع ووصولاً إلى كبار السن، وهناك سبب عديد لتشكل هذه التورمات.

دعنا نتعرف اكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل من خلال

يمكن لبعض الأشخاص أن يعانوا من سرطان في الرأس والرقبة في خلايا الحرشفية التي تغطي المخاطية الموجودة بالرأس والرقبة، وغالبًا ما تظهر هذه السرطانات في الغدد اللعابية أو في جيوب الأنف، عضلات أو أعصاب الرأس والرقبة، لكنها تحدث بشكل نادر مقارنةً بسرطانات خلايا الحرشفية.

غالباً ما ينتشر سرطان الخلايا الحرشفية في منطقة الرأس والرقبة إلى الغدد اللمفاوية في الرقبة أو ينتشر محليًا. ويعاني الأشخاص فوق سن 50 عامًا من التورم في العنق بشكل شائع، بالمقارنة مع أولئك الذين تجاوزوا سن 50 عامًا، ولا يزال هذه المشكلة أكثر انتشارًا بين الذكور مقارنةً بالإناث.


أنواع اورام في العنق 

يتأثر موقع نشأة الكتلة بشكل كبير في تحديد هوية العنق، نظرًا لاحتوائه على العديد من الأنسجة والأعضاء والعضلات بالقرب منه. يمكن حدوث أورام في العنق في عدة مناطق، مما يجعلها قابلة للإصابة.


1. أورام في العنق: الأورام الحميدة

وتشمل:

الغدد الليمفاوية.

الغدة الدرقية.

الغدد الجار درقية.

الأعصاب الحنجرية المتكررة.

عضلات الرقبة.

القصبة الهوائية.

الغدد اللعابية.


2. أورام في العنق: الأورام الخبيثة

مثل:

تجويف الفم، ويشمل:

اللسان.

قاع الفم.

الحنك الصلب.

الغشاء المخاطي.

الحلق أو البلعوم، ويشمل:

جدان البلعوم الخلفية والجانبية.

قاعدة اللسان.

اللوزتين.

الحنك الرخو.

الحنجرة، مثل:

فوق المزمار.

المزمار.

تحت المزمار.

الجيوب الأنفية والتجويف الأنفي.

الغدد اللعابية.

الأورام داخل الجمجمة.

سرطانات الغدة الدرقية.

الأورام العصبية الصوتية.

أعراض أورام في العنق

قد تشمل أعراض أورام في العنق، ما يأتي:

أعراض أورام في العنق: الأورام الحميدة

يمكن أن تكون الأورام في العنق صلبة أو متينة، أو رقيقة وغير مؤلمة، ويمكن أن توجد الأورام في الطبقات السطحية للجلد أو تحتها. كما يتضمن ذلك مجموعة من الأعراض:

1. أعراض ارتفاع كريات الدم البيضاء 

وتشمل:

الحمى.

تضخم الغدد اللمفاوية.

التهاب الحلق.

الصداع.

التعب.

التعرق الليلي.

آلام الجسم.

وقد تستمر الأعراض لمدة تصل إلى شهرين.

2. أعراض عقيدات الغدة الدرقية

مثل:

تورم وتكتل في الغدة الدرقية.

السعال.

بحة في الصوت.

ألم في الحلق.

ألم في الرقبة.

صعوبة في البلع.

صعوبة التنفس.

يمكن أن تدل الأعراض على إفراط في نشاط الغدة الدرقية أو ضعف في وظيفتها.

3. أعراض كيس الفلح الخيشومي

مثل:

دمامل.

نتوء جلدية على الرقبة.

توجد بروز في الجزء العلوي من الكتف أو في الجزء السفلي من عظمة الترقوة.

تصريف السوائل.

التورم.

الألم

يمكن أن يحدث التورم والألم بشكل عادي مع عدوى الجهاز التنفسي العلوي.

4. أعراض تضخم الغدة الدرقية الحميد

وتشمل:

صعوبة البلع.

صعوبة التنفس.

السعال.

بحة في الصوت.

الدوخة.

يمكن أن يتزايد الدوار بعد رفع الذراع فوق الرأس.

5. أعراض التهاب اللوزتين

مثل:

التهاب الحلق.

صعوبة البلع.

الحمى.

القشعريرة.

الصداع.

رائحة الفم الكريهة.

يعاني بعض الأشخاص من تورم في الزوجين من اللوزتين مما يتسبب بالإحساس بالألم وتشكُل بقع بيضاء أو صفراء على اللوزتين.

أعراض أورام في العنق: الأورام الخبيثة

وتشمل الآتي:

تورم في الرقبة بدون أعراض.

عدم التئام التقرحات.

انسداد الأنف المستمر.

تقرح مخاطي مؤلم.

تعني الجملة أن هناك أعراض مرتبطة بالجهاز الهضمي مثل وجود الدم في البراز. لكن لم يتم تحديد سبب هذه الأعراض في هذه الجملة. قد تكون هذه الأعراض ناتجة عن عدوى فيروسية أو ضعف في المناعة أو إصابة بغير ذلك من المشكلات الطبية.

التهاب في الفم أو الحلق.

صعوبة البلع.

بحة في الصوت.

صعوبة التنفس.

ازدواجية الرؤية.

الخدر هو إحساس بضعف في جزء معين من الجسم، ويحدث غالبًا في منطقة الرأس.

ألم أو صعوبة في تحريك الفم واللسان.

دم في اللعاب أو البلغم.

ارتخاء الأسنان.

فقدان الوزن غير المبرر.

التعب.

ألم أو عدوى في الأذن.

أسباب وعوامل خطر أورام في العنق

من بين العوامل التي تزيد خطر الإصابة بأورام في العنق، نجد ما يلي:

1. أسباب حدوث أورام حميدة في العنق 

وتشمل:

عدد كريات الدم البيضاء 

غالبًا ما يتم الإصابة بعدوى فيروس أبشتاين بار وأحيانًا يتسبب ذلك في زيادة عدد كريات الدم البيضاء، وهذا يحدث عادة للطلاب في المدارس.

عقيدات الغدة الدرقية

تمتاز هذه الكتل بالصلابة والامتلاء بالسوائل التي تنمو داخل الغدة الدرقية، وتقسَّم إلى أنواع: باردة، دافئة، ساخنة حسب ما إذا كانت تفرز هرمونات الغدة الدرقية أم لا.

بشكل عام، لا تشكل عقيدات الغدة الدرقية خطراً، إلا أنها قد تكون دالة على مرض السرطان أو ضعف المناعة الذاتية.

يعد كيس الفلح الخيشومي  من الأورام النادرة التي قد تظهر في المنطقة المحيطة بجانب العنق. يتمثل سبب ظهور هذا النوع من الأورام في عدم اغلاق فتحات خلال مرحلة نمو الجنين والتخلص منها.

قد لا يؤدي هذا المرض إلى أية أعراض ظاهرية، و لكن في حالات نادرة يستدعى ازالته عبر عملية جراحية.

يعتبر الخيشومي من العيوب الخلقية التي يتم تشكيل كتلة على أحد جانبي عنق الطفل، أو على كلا الجانبين، أو حتى أسفل عظم الترقوة، في نهاية المطاف. تحدث هذه المشكلة خلال فترة نمو الجنين حيث لا تنمو أنسجة وأعضاء العنق والشق الخيشومي بطريقة صحية وطبيعية.

غالبًا ما لا يشكّل كيس الفلح الخيشومي خطرًا على الصحة، إلا أنه قد يسبب احمرار وتهيج الجلد أو الإصابة بعدوى.

وفي حالات نادرة، قد يشير إلى وجود سرطان.

تضخم الغدة الدرقية

تشير حالة تضخم الغدة الدرقية إلى تغيير حجمها بشكل غيراعتيادي، وقد يحدث بسبب أسباب مختلفة مثل فرط أو نقص في إفراز هرمونات الغدة الدرقية. يمكن لتضخم الغدة الدرقية أن يكون عقديًا أو منتشرًا كذلك.

تضخم الغدد الليمفاوية

تنتفخ الغدد الليمفاوية نتيجة للإصابة بالأمراض والعدوى وتأثير الأدوية، وأحيانًا تلك الانتفاخات تشير إلى الإصابة بالسرطان أو أمراض المناعة الذاتية. قد يكون لديها شعور بالألم أو قد لا تسبب أي شعور، كما قد تظهر في مكان واحد في الجسم أو في عدة مناطق.

تظهر العقد الصلبة والصغيرة في مواقع مختلفة في الجسم مثل الإبطين وتحت الفك وجانبي العنق والفخذ وفوق الترقوة، وتكبر حجمها لتصبح منتفخة ومتورمة عندما يصل حجمها إلى 1-2 سنتيمتر.

أسباب أخرى

مثل:

يحدث التهاب اللوزتين نتيجة الإصابة بعدوى فيروسية أو بكتيرية تؤثر على الغدد اللمفاوية في اللوزتين.

تتمثل التكيسات الجلدية في وجود تكيسات جلدية ودهنية فارغة توجد تحت الجلد، حيث تحتوي على أنسجة أساسية موجودة بشكل طبيعي في طبقات الجلد الخارجية.

الأورام الشحمية: هي كتل حميدة تظهر تحت الجلد ببطء وتنمو بسبب زيادة خلايا الدهن في الجسم، ويمكن أن تحدث في أي مكان بالجسم، حتى في منطقة العنق.

أسباب أخرى:

مرض هودجكن 

سأقوم بإعادة صياغة الفقرة باللغة العربية: سرطان الغدد الليمفاوية غير هودجكن 

النكاف.

التهاب البلعوم الجرثومي.

التقرن الشعاعي.

2. أسباب حدوث أورام خبيثة في العنق

بسبب:

الإفراط في تعاطي الكحول والتبغ

يُعتبر التدخين والإفراط في تناول الكحول أسلوبًا سلبيًا يُزيد من احتمالية الإصابة بسرطان العنق والرأس، وخصوصًا سرطان الفم والبلعوم السفلي. إذ تشير الأبحاث إلى أن معظم حالات سرطان خلايا حرشفية في منطقة العنق تحدث بسبب استهلاك التبغ وتناول الكحول.

الإصابة بفيروس الورم الحليمي

يمثل فيروس الورم الحليمي خطرًا كبيرًا على الإصابة بسرطان الفم والبلعوم، نظرًا للعدوى التي يسببها فيروس الورم الحليمي البشري. ولكن يُمكن اكتشاف هذا الفيروس في بعض حالات سرطانات الرأس والرقبة، على الرغم من ذلك.

أسباب أخرى للأورام الخبيثة

مثل:

التعرض طويل الأمد لأشعة الشمس.

التعرض للأشعة السينية للرأس والرقبة.

العدوى الفيروسية.

استخدام أدوات الأسنان غير الملائمة.

داء المبيضات المزمن.

سوء نظافة الفم.

العلاج بالإشعاع لعلاج حب الشباب.

3. العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بأورام الرقبة.

وتشمل الآتي:

تعاطي القنب الهندي.

سوء التغذية.

ضعف الجهاز المناعي.

التعرض للغبار المنبعث من الخشب والأسبستوس والألياف الصناعية.

التعرض للإشعاع على الرأس والرقبة.

عدوى فيروس إبشتاين بار

تعني المصطلح "الاضطرابات الوراثية" أمراضًا يتم نقلها عن طريق الوراثة من جيل إلى آخر، ومن أمثلة هذه الأمراض: فقر الدم فانكوني.

تاريخ سابق من التعرض لأورام في العنق.

مضاعفات أورام في العنق

تتعدد المضاعفات المرتبطة بأورام العنق، حيث يمكن لهذه السرطانات أن تصل إلى العقد الليمفاوية الإقليمية في منطقة العنق. وتتأثر مجرى انتشارها بحجم وانتشار الورم نفسه، فبالغالب ينتقل هذا المرض إلى الرئتين، مما يؤدي إلى تخفيض فرص شفائه والبقاء على قيد الحياة لفترة أكبر.

يمكن أن تؤدي علاجات أورام العنق إلى بعض المضاعفات، وتشمل ذلك:

1. مضاعفات العلاج الكيميائي

مثل:

الشعور بالضيق.

الغثيان والقيء الشديد.

التهاب الغشاء المخاطي.

فقدان الشعر.

التهاب المعدة والأمعاء.

تثبيط الجهاز المناعي.

الإصابة بالعدوى.

2. مضاعفات العلاج الإشعاعي

ويشمل الآتي:

تدمير وظائف الغدة اللعابية.

زيادة جفاف الفم.

زيادة خطر تسوس الأسنان.

حدوث نخر عظمي إشعاعي.

تقشر العظام والأنسجة الرخوة.

التهاب الغشاء المخاطي للفم.

التهاب الجلد في الجزء العلوي من الجلد.

فقدان التذوق.

تشخيص أورام في العنق

يقوم الطبيب بإجراء فحص جسدي للاطلاع على الأعراض التي يعاني منها المريض وتاريخه الطبي ثم ينصح بإجراء بعض الفحوصات، وهذه الفحوصات تتضمن ما يلي:

1. الفحص البدني وفحوصات الدم والبول

يفحص الطبيب بدقة لمعرفة إن كانت هناك أية كتل على الرقبة أو الشفتين أو اللثة أو الخدين، بالإضافة إلى فحص الأنف والحلق واللسان من أجل اكتشاف أي خلل به.

يتم عادة إجراء فحوصات لتحليل الدم والبول للمساعدة في تشخيص الحالة.

2. التنظير

يستخدم الطبيب مجهرًا رفيعًا ومرنًا يُعرف بالمُنظار، حيث يتم إدخاله عبر الأنف وصولًا إلى أسفل المريء لتقوم باستكشاف منطقة الرأس والرقبة. كذلك، يقوم بإجراء تنظير للحنجرة، حيث يستخدم أنبوبًا مِروَنًا لتشخيص المشكلات المُثارة في منطقة الحَجْزِ وَالْبُلْعُومِ.

3. الخزعة

يتم استخراج كمية قليلة من الأنسجة ليتم فحصها بالمجهر وتحليل العينة، ويتم ذلك بإبرة دقيقة للاستخدام في أنسجة الرقبة أو عزل عينات من آفات المجاري التنفسية العلوية مثل البلعوم الأنفي أو الحنجرة لاستكشاف التشخيص.

يمكن استخدام الخزعة أيضًا لتحديد الورم الحليمي البشري وأي عوامل أخرى محتملة تسبب الأورام في منطقة العنق.

4. اختبارات العلامات الحيوية للورم

ينصح الطبيب بإجراء تحاليل مخبرية على عينة من الورم لتحديد الجينات والبروتينات والعوامل الأخرى المتعلقة بالورم، حيث يُمكِّن ذلك معرفة الخيارات المتاحة للعلاج.

5. فحوصات أخرى

يتم التحقق من وجود الورم الأساسي ونطاق انتشاره إلى العقد اللمفاوية من خلال استخدام الفحوصات التشخيصية بالتصوير، والتي تضم مجموعة متنوعة من الطرق المثالية المختلفة.

تُستخدم الأشعة السينية لتصوير بنية الأجسام من الداخل باستخدام كميات صغيرة من الإشعاع، وقد يتطلب ذلك ابتلاع كمية من مادة الباريوم لتحديد أي تشوهات على طول ممر المرء.

صور شعاعية للفكين بتقنية البانوراما: تُستخدم التصوير الشعاعي بتقنية البانوراما لتشخيص سرطان الفكين وتحديد حالة الأسنان قبل بدء علاج الإشعاع أو الكيماوي.

لإنتاج صور أكثر وضوحًا للأعضاء الداخلية، يُستخدم التصوير عبر الموجات فوق الصوتية.

صنع صور للأجزاء والأنسجة داخل الجسم باستخدام التصوير بالبوزيتروني. يتم ذلك بحقن المريض بمادة السكر المشع، حيث تستهدف الخلايا السرطانية استهلاك أكبر كمية من الطاقة، مما يتيح إمتصاص كمية أكبر من المادة المشعة.

يتضمن التصوير المقطعي المحوسب إلتقاط صور الأشعة السينية بزوايا مُخَتلِفَة، كما يُستخدم في تحديد حجم الكَرَة الورمِيَّة.

صناعة صور مفصلة للجسم باستخدام التصوير بالرنين المغناطيسي؛ بهدف الرؤية الأدق للأنسجة الرخوة مثل اللوزتين وقاعدة اللسان.

يتم إجراء فحص للعظام حيث يُعطَى المريض كمية قليلة من الإشعاع، حتى يتم استكشاف احتمال وجود عظام سليمة أو مصابة بالسرطان.

علاج أورام في العنق

يتعين التأكيد على أن العلاج بشكل عام يتوقف على عدد من العوامل، بما في ذلك: موقع الورم، ومرحلة السرطان، والعمر، والصحة العامة للفرد. لذا، تشمل العلاجات المستخدمة بشكل شائع لأورام الرقبة ما يلي:

1. الجراحة

الغرض من العملية الجراحية يتمثل في إزالة أورام السرطان وجزء من الأنسجة السليمة المحيط بها، وتشمل هذه العملية جراحة الأورام الموجودة في منطقة العنق التالية:

يُستخدَم استخدام التقنية الليزر في معالجة الأورام في بدايتها، وبالأخص إذا تم اكتشافها في منطقة الحنجرة.

يتضمن الاستئصال إزالة الورم السرطاني وبعض من الأنسجة السليمة المحيطة به.

إزالة الغدد الليمفاوية في الرقبة تتم إذا كان الطبيب يشتبه بانتشار السرطان ويرغب في تحليل العقد الليمفاوية.

عمليات التجميل: إذا كانت العملية الأساسية تتطلب إزالة أجزاء رئيسية من الأنسجة، مثل الفك، أو الجلد، أو البلعوم، أو اللسان، يتم إجراء عملية تجميل وإصلاح لاستبدال هذه الأنسجة المفقودة وتحسين جودة حياة المريض.

2. العلاج الإشعاعي

الإشعاع العلاجي هو استخدام أشعة عالية الطاقة لتدمير خلايا السرطان، ويتم استخدامه بأساليب مختلفة لعلاج أو ازالة الأورام في المنطقة الرقبية بمن فيها تخفيف من أعراض المرض و علاجه.

يمكن استخدامه بشكل فردي أو متتابع مع علاجات أخرى، مثل الكيميائية العلاج أو الجراحة. والنوع الأكثر شيوعًا من الإشعاعية هو العلاج بالحزمة الخارجية، حيث يُستخدِم إشعاع خارجي بدقة في توجيهه نحو الورم لتقليل التأثيرات على السلائف.

تتمثل النوع الآخر من العلاج في استخدام البروتونات بدلاً من أشعة X، ويجب التذكير بأنه عادة قبل اللجوء للعلاج الإشعاعي يتم إرسال المريض إلى طبيب الأسنان للتحقق من صحة فمه وأسنانه، حيث يزيد العلاج الإشعاعي خطر تسوس الأسنان.

عادةً ما يُستخدَم العلاج الإشعاعي باعتباره الخطوة الأولى في علاج أورام الرقبة، خاصةً إذا كانت قد انتشرت للغدد اللمفاوية في المنطقة. يحَكم تحديد نوعية هذا العلاج على أساس مكان توضُّع الورم

يجب الإشارة إلى أن الحالات المتقدمة تتطلب تشعيعًا للعقد اللمفاوية بغض النظر عن مرحلة الورم، لكن المواقع التي يكون فيها عدد قليل من الأورام اللمفاوية، مثل: الحنجرة، فإنها عادة لا تتطلب إشعاعًا للأورام اللمفاوية حيث يكون المرض في مرحلته المبكرة.

3. العلاج بالأدوية

تستخدم بعض الأدوية لتدمير الخلايا السرطانية، وتُعطى عن طريق الدم للوصول إلى الأنسجة المصابة بالسرطان في كافة أجزاء جسم الإنسان، وتُسمى هذه الفِحْص-pacttica-modosde-de-Therapoe.

يمكن تطبيق الدواء محليًا، أي وضعه في مكان مباشر على الخلايا المصابة بالسرطان أو تجميعه في جزء محدد من الجسم. هناك عدة أنواع من الأدوية التي يتم استخدامها بهذه الطريقة.

العلاج الكيميائي

يتم استخدام المعالجة الكيميائية لإنهاء خلايا السرطان، بحيث يعمل هذا النوع من المُعالجات على توقف نمو الخلايا لهذا المرض و انقسامها، مما يُغلق أبواب إنتاج خلايا جديدة. هذه المعالجة غير مناسبة كعلاج أولوية لإصابات الأورام إلا في حالات محدودة عادة تكون طفيفة.

العلاج الموجه

يهدف العلاج الموجه إلى استهداف الجينات والبروتينات المرتبطة بالسرطان أو بيئة الأنسجة التي تساعد على نمو السرطان. يُعَزِّز هذا النوع من العِلاَج من عملية تثبيط نمو الخلايا، ويُحَدِّ من انتشارها وإتلاف الخلايا السليمة.

وليست كل الأورام لها نفس الأهداف، لذلك:

يتم توجيه الاهتمام في المناطق الطبية إلى العامل المسؤول عن نمو الطبقة الخارجية للجلد، وتشديد ذلك في حالات اكتشاف ورم سرطاني في منطقة الرقبة بهدف منع نمو بعض أنواع هذا المرض.

يصنف العلاج اللارادي للأورام كعلاج موجه غير مقتصر على نوع واحد من السرطان، بل يستهدف التغييرات المرتبطة بجينات محددة والتي تظهر في مجموعة من أنواع السرطان.

بعد إجراء الفحوصات، يحدد الطبيب العلاج الملائم.

العلاج المناعي

يُطلق عليه العلاج البيولوجيّ أيضًا، إذ يساعد على تعزيز قدرات الجسم الطبيعية في محاربة مرض السرطان من خلال استخدام مواد صُنعتها نفس الجسم بهدف تحسين وظائف جهاز المناعة.

من بين العقاقير المهمة التي تستخدم هناك بمبروليزوماب ونيفولوماب حيثتستخدَم لعلاج مرضى سرطان الخلايا الحرشفية في منطقة الرأس والرقبة.

بشكل عام، في بعض الأحوال إذا كان المريض أصبح في مراحل متقدمة من المرض، فقد يجد الطبيب أنه يحتاج لتطبيق مجموعة من الأدوية مثل الكيماويات والإشعاع والجراحة للعلاج.

إعادة تأهيل المريض

تعتبر عملية إعادة التأهيل للمرضى جزءاً أساسياً من العلاج، ويختلف نوع ومكان الإصابة بالسرطان ونوع العلاج المستخدم في تحديد عملية إعادة التأهيل التي يحتاجها المرضى.

العلاج الطبيعي.

إجراء استشارات غذائية وتثبيت أنابيب تغذية لعدد من المرضى.

الذين يعانون من صعوبة في تناول الطعام.

العلاج الخاص بالنطق يستهدف خاصة المرضى اللذين يعانون من صعوبات في التحدث

تعلم كيفية الاهتمام بالحنجرة، وهي فتحة في القصبة الهوائية يستنشق من خلالها المريض.

الوقاية من أورام في العنق

نعرض عليك بعض الإرشادات الاحترازية للوقاية من الإصابة بورم في منطقة الرقبة، تتضمن ما يأتي:

ترك التدخين وعدم تناول الكحول هما من أهم العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بأورام الرأس والعنق.

تلقيت لقاحاً لمنع الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري ومنع تطور سرطانات الرأس والرقبة.

يجب استخدام كريم الحماية من الشمس عند الخروج خلال فترة النهار، لتفادي مخاطر سرطان الشفة السفلى.

العناية الجيدة بأطقم الأسنان والتواصل المستمر مع الطبيب المختص لضمان سلامة صحة الفم والأسنان.

 

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور مخ واعصاب