ضيق القصبة الهوائية وتشخيصه

ضيق القصبة الهوائية   وتشخيصه
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يعد ضيق الشعب الهوائية أحد أنواع الأمراض التي تظهر نتيجة تضيق الشعب الهوائية، وذلك مما يصعب عملية التنفس بشكل طبيعي.

تؤدي الانسداد في التنفس إلى زيادة جهد التنفس، وكلما كان الانسداد أشد، زادت صعوبة القيام بالأنشطة اليومية البسيطة، وأحيانًا يمكن أن تكون الحالة خطيرة على حياة المريض.

دعنا نتعرف أكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل مع


أعراض ضيق القصبة الهوائية

تشمل أعراض ضيق القصبة الهوائية ما يأتي:

سعال.

أزيز أو صرير عند التنفس.

صعوبة في التنفس.

مرض التهاب الجهاز التنفسي الذي لا يُفْدَى بالعلاجات بشكل راضِ للغاية.

صعوبة في إخراج الصوت والنطق.

ازرقاق الجلد.


أسباب وعوامل خطر ضيق القصبة الهوائية

تتضمن العوامل المؤدية والخطرة لإصابة ضيق القصبة الهوائية ما يلي:

العدوى التي تنتج عن مصدر خارجي في الحلق أو الصدر، وتشمل العدوى الفيروسية والبكتيرية.

مرض السل.

تشمل الأمراض المناعية الذاتية أمراضًا مثل الورم الحبيبي والورم الحليمي.

المعالجة الإشعاعية للرقبة أو الصدر.

بعض العيوب الخلقية.

أورام سرطانية في القصبة الهوائية.


مضاعفات ضيق القصبة الهوائية

تتواصل تأثيرات التضيق في القنوات التنفسية مع شدة العلامات الظاهرة، والتي يمكن أن تؤدي إلى حالات اختناق في الأوقات المحددة.

تشخيص ضيق القصبة الهوائية

يمكن التعرف على تضيق القصبات الهوائية بواسطة الأعراض التالية:

يتم إجراء فحص جسدي للمريض عن طريق استشارة الأعراض التي تظهر عليه.

قياس مستوى الأكسجين بإجراء فحص التنفس.

إجراء فحص مقطعي محوسب للرقبة والصدر.

يتم تنظير القصبات الهوائية للتحقق من وجود تضيق فيها.

علاج ضيق القصبة الهوائية

يشمل الخيارات المتاحة لعلاج انسداد القصبات الهوائية ما يلي:

تستخدم الأشعة الليزرية لعلاج التضيق عن طريق إزالة النسيج الندبي المسؤول عن حدوثه.

وضع شبكة تثبيت (stent) لتأمين الجوانب من القصبة، وضمان فتحة دائمة لمرور الهواء.

يتضمن الإجراء الجراحي إزالة المنطقة المحددة التي تسبب التضيق، وربط أطراف غير مصابة بالمنطقة المتضررة.

الوقاية من ضيق القصبة الهوائية

لا يوجد أساليب محددة للحماية من اصابة ضيق القصبات الهوائية، ومع ذلك، يمكن تجنب عوامل الخطر قدر المستطاع.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور انف واذن وحنجرة