الوقاية من البيلة الدموية

الوقاية من البيلة الدموية
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يعد وجود الكريات الحمراء في البول حالة تسمى البيلة الدموية.

دعنا نتعرف اكثرعن هذا الموضوع  بالتفصيل من خلال

في بعض الأحيان، يظهر البول في لونه المعتاد، ولكن بعد إجراء فحص مجهري أو كيميائي، يتم اكتشاف وجود كريات دم حمراء في البول، ما يعرف باسم البيلة الدموية المجهرية.

ينصح بإجراء فحص البول للنساء خارج فترة الدورة الشهرية، حتى لا يتم التبلور بين الدم والبول في المهبل. إذا وجد دم في البول، يعني ذلك وجود مشكلة في المسالك البولية.

القيمة الأقصى المعتادة لعدد كريات الدم الحمراء هي ثلاثة كرات لكل حقل مجهري، وأي قيمة تزيد عن هذا الحد تُعتبر غير طبيعية.

إذا وجدت كريات دم حمراء مشوهة الشكل أو بروتينات في البول، بالإضافة إلى الكريات الدم الحمراء، يعتبر مشكلة في الكلى وليس في الحالب أو المثانة أو الإحليل.

يحدث أحيانًا أن يظهر البول بلون زهري أو أحمر دون وجود كريات دم حمراء في الفحص المجهري، والسبب في ذلك قد يكون استخدام بعض الأدوية مثل الفازوبريسين (phenazopyridine)، أو إصابة بأمراض مثل انحلال الربيدات (Rhabdomyolysis)، أو تناول الشمندر.


أعراض البيلة الدموية

يتحوّل لون البول إلى اللون الوردي أو الأحمر بسبب تفرُّز خلايا الدم الحمراء في حالة وجود بول دموي.

يحتاج هذا إلى كمية قليلة من الدم فقط لصنع بول أحمر، وغالبًا ما لا يسبِّب النزيف المؤلم.

لكن، من الممكن أن يشعر المصاب بألم على خروج جُلَطات دقيقة من الدم في حالة اكتشافها في البول.

عادةً، تحدث الدم في البول دون وجود علامات أو أعراض إضافية.


أسباب وعوامل خطر البيلة الدموية

فيما يلي تفسير للعوامل الرئيسية والعوامل التي تشكل مخاطر في المستقبل:


1. أسباب البيلة الدموية المصحوبة بآلام

تُعَدُّ الأسباب الشائعة لِظهور البيلةِ الدموية المصحوبة بآلام هي:

يمكن أن يحدث وجود حصى في الكلى أو في أي جزء من المسالك البولية. وفي هذه الحالة، قد يشعر المريض بألم في منطقة الخصر، لكن هذا الألم يُشعر في الواقع في العضو التناسلي للذكور أو في منطقة الصفن. هذا ما يُسمّى بـ "الألم رَجِّـع" (Referred pain).

 تسرب دموي بعد إصابة في منطقة الخصر أو الحوض: يُمكن أن يحدث تسرب دموي بِناتج إصابة في الكلى، أو الحالب، أو المثانة.

الإصابة بعدوى في المسالك البولية: تحدث غالبًا العدوى الفيروسية في المثانة، وتزيد احتمالية حدوثها بشكل خاص للنساء، وقد تؤدي إلى حدوث نزيف في البول.

2. سبب البيلة الدموية التي لا ترتبط بالالم.

تشمل ما يأتي:

تتواجد الأورام الخبيثة في جميع أجزاء المسالك البولية، من الكلى إلى المثانة.

تضخم غير خبيث لغدة البروستاتة.

فقر الدم المنجلي.

مضاعفات البيلة الدموية

توجد بعض الأسباب الخطيرة التي تؤدي إلى ظهور الدم في البول، ومن ثم يجب عليك التواصل مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك في حال لاحظت هذه الأعراض.

إذا كانت الأعراض الظاهرة بسبب الإصابة بالسرطان، فعدم ملاحظتها يمكن أن يؤدي إلى تفشي الأورام وتطورها إلى درجة عالية من الخطورة التي يصعب فيها التعامل معها، حيث قد تؤدي عدوى عدم المعالجة في نهاية المطاف إلى فشل وخلل في وظائف الكلى.

إذا كان سبب البيلة الدموية هو تضخم البروستاتا، فإن العلاج يمكن أن يساعد في تقليل الأعراض. يجب عدم تجاهلها لأن ذلك يؤدي إلى شعور بعدم الأريحية في التبول والشعور بآلام شديدة وحتى خطر الإصابة بالسرطان.

تشخيص البيلة الدموية

تشمل طرق التشخيص ما يأتي:

1. اختبارات البول

2. اختبارات التصوير

3. تنظير المثانة

علاج البيلة الدموية

تعتمد طريقة العلاج المستخدمة لحالات بيلة دموية على حالتها، فقد يشمل ذلك استخدام المضادات الحيوية للتغلب على العدوى في المسالك البولية، أو استخدام دواء مقرر للحد من تضخم البروستاتا، أو استخدام موجات صادمة لتفتيت حصى الكلى أو المثانة.

قد يحدث في بعض الأحيان أن لا يكون هناك حاجة لعلاج، ومع ذلك يجب التأكد من الاتصال بالطبيب بعد استخدام العلاج حتى يتم التأكُّد من عدم وجود المزيد من الدم في البول.

الوقاية من البيلة الدموية

تشمل طرق الوقاية ما يأتي:

اشرب الكثير من الماء يوميًا.

تبول فورًا بعد الجماع.

مارس عادات صحية جيدة.

امتنع عن التدخين.

قلل من تعرضك للمواد الكيميائية.

 

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور نساء وتوليد