أنواع التهابات مرض اللقيمة

أنواع التهابات مرض اللقيمة
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يعد التهاب العضلات الملتصقة بالعظام أحد أشكال التهابات العضلات، ويحدث عادةً عندما تتكرر الحركات بشكل مستمر، ولا سيما في حالة لاعبي الرياضة.

دعنا نتعرف أكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل مع


أنواع التهاب اللقيمة

هناك نوعان أساسيان من التهاب اللقيمة، وهما كما يلي:

  • مرفق لاعب التنس (Tennis elbow)

يحدث اضطراب الأوتار المفصل في حالة وجود ضغط زائد عليها، وهو شائع بين لاعبي التنس.

  • مرفق لاعب الغولف (Golfer's elbow)

يحدث مرفق لاعب الغولف عندما تتصلب الأوتار والعضلات بأحد نتوءات العظم، مما يسبب ألمًا في الرسغ والساعد.


أعراض التهاب اللقيمة

تتفاوت علامات وأعراض الالتهاب اللقيمي بحسب نوعه، حيث تظهر على النحو التالي:


1. أعراض مرفق لاعب التنس

وتشمل ما يأتي:

  • ألم عند المصافحة أو إمساك الأشياء.
  • ضعف في اليد.
  • صعوبة في حمل الأشياء.

2. أعراض مرفق لاعب الغولف

وتشمل ما يأتي:

  • شعور بالألم في الجزء الداخلي من المرفق.
  • تيبس في المرفق.
  • ضعف في اليدين والرسغين.
  • خدر والشعور بالوخز.

أسباب وعوامل خطر التهاب اللقيمة

سنشير فيما يلي إلى مسبَّبات وضروف التي تعرِّض الإنسان للإصابة بالتهاب اللقيمة.

  • أسباب التهاب اللقيمة

تختلف أسباب التهاب اللقيمة حسب نوعها، ويمكن تفصيلها كما يلي:

1. أسباب مرفق لاعب التنس

ظهرت مشكلة في عضلات الساعد للاعب التنس بسبب استخدامه المستمر لها أثناء قيامه بالعديد من الأنشطة، كالتدريب والمنافسات المختلفة.

  • الطلاء.
  • استخدام أدوات السباكة.
  • فك وتركيب البراغي.
  • الاستخدام المتكرر لفأرة الحاسوب.

2. أسباب مرفق لاعب الغولف

يحدث ضرر في مفصل لاعب الغولف بسبب تضرر العضلات والأوتار المسؤولة عن تحريك المعصم والأصابع، وهناك عدة نشاطات تؤدي إلى هذه المشكلة كما أنصف التالي:

  • ممارسة الرياضات التي تستخدم المضرب، مثل لعبة كرة المضرب بطريقة غير سليمة.
  • ممارسة الألعاب الرياضية التي تتطلب القدرة على رمي الكرة أو إطلاق النار مثل كرة القدم والرماية.
  • الاستعراض فرض الخطأ عملية لجس نوعية زيادة المقاومة بالتثبيت.
  • يتطلب العمل في مهن تستوجب حركات متكررة مثل البناء والسباكة والنجارة.
  • عوامل خطر الإصابة بالتهاب اللقيمة

تحتوي العوامل التي تزيد من خطر إصابة الأشخاص بالتهاب اللقيمة على ما يلي:

  1. كلما تقدم الإنسان في العمر، زادت احتمالية إصابته بالتهاب اللقيمة.
  2. تزداد فرصة التعرض للإصابة عند الأشخاص الذين يمارسون وظائف تتطلب تكرار حركة الرسغ والذراع.
  3. تزيد مخاطر إصابة بالتهاب اللقيمة عند ممارسة بعض الرياضات المحددة.

مضاعفات التهاب اللقيمة

تعتمد درجة خطورة الآثار الجانبية لالتهاب اللقيمة على حدة الأعراض التي يُمكن أن يحدِثها، وهي قادرة على إحداث صعوبات في أداء أكثر من نشاط.

تشخيص التهاب اللقيمة

يشخص التهاب اللقيمة عادةً من خلال الفحص الجسدي، حيث يضغط الطبيب على المنطقة المتضررة ويطلب من المريض تحريكها، وأحيانًا يتم إجراء بعض التصويرات مثل أشعة الأشعة السينية.

علاج التهاب اللقيمة

بالمثل في الحالات الأخرى للتهاب الأوتار (Tendinitis)، يتضمن علاج التهاب اللقيمة ما يلي:

  • أخذ قسط كاف من الراحة.
  • وضع كمادات باردة على المنطقة المصابة.
  • تناول بعض الأدوية المسكنة للآلام.
  • تجنب القيام بالحركات التي تحتاج إلى تحريك المعصم بشكل مستمر.
  • وضع دعامة حول الرسغ لتثبيته.
  • تدريب على التمارين العلاجية الطبيعية.
  • تمارين لتقوية العضلات مهمة للحفاظ على صحة الجسم والوقاية من إعادة حدوث المرض.
  • إذا لم تتجاوب العلاجات الأخرى، يتم التوجه إلى العلاج الجراحي، حيث يتم إزالة التلف في الأنسجة.

الوقاية من التهاب اللقيمة

يحتمل تجنب الإصابة بالتهاب اللقيمة عن طريق إجراءات مناسبة، وهذه تتضمن:

  • زيادة تحمل عضلات الساعد عن طريق القيام بتمارين معينة، تساهم في تقوية إمكانية التحمل الفوري.
  • تمارين الإحماء العضلي قبل بدء أي نشاط رياضي.
  • حمل الأشياء بطريقة مناسبة.
  • عدم الإفراط في استخدام المفاصل، والحرص على التوقف بين الحين والآخر للراحة.
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور عظام