الغدة الدرقية وعلاجها

الغدة الدرقية وعلاجها
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

تتمثل أهمية الغدة الدرقية في جسم الإنسان في أنها تفرز هرمونات مهمة، ولكن يحدث بعض المشاكل المختلفة إذا أصيبت بالأمراض. وفي هذا المقال ستجد معلومات عن أمراض الغدة الدرقية.

الغدة الدرقية هي غدة صفراء اللون تشبه الفراشة، وتقع في أسفل قاعدة الرقبة تحت تفاح آدم. وهي جزء من الجهاز الصمامي. فماذا يعني ذلك بالنسبة لأهميتها وخطورتها المحتملة؟ وأيضًا مجموعة من اضطرابات يمكن أن تؤثِّر على عملية إنْتِاجَاتِ هذِه المادَّات التُّي تُفْرَزُ بواسطَة هذا الغِداء.

يأتي أهمية الغدة الدرقية من دورها في إنتاج الهرمونات المسؤولة عن تنظيم عمليات الأيض في جسم الإنسان. ولكن ماذا يحدث في حال حدوث خلل في وظائفها؟ 
دعنا نتعرف علي هذا الموضوع بالتفصيل من خلال


ما هي أبرز أمراض الغدة الدرقية؟

تشمل أبرز أمراض الغدة الدرقية ما يأتي:


1. فرط نشاط الدرقية (Hyperthyroidism)

تعد الأمراض المتعلقة بالغدة الدرقية من الأمراض البارزة، حيث يحدث زيادة في نشاط الغدة وإنتاجها لكمية كبيرة من الهرمونات مثل Thyroxin أو Triiodothyronine أو كلاهما.

بزيادة مستوى إحدى هذه الهرمونات أو كلاهما، يحدث زيادة في عمليات الأيض، وبالتالي يزداد معدل نبض القلب، ويزداد ضغط الدم، وتحدث اهتزازات في الأيدي. كما يمكن أن يُعرَض الإنسان للتعرق المفرط.

وتشمل العلامات المرافقة لفرط الدرقية:

  • زيادة الشهية.
  • العصبية.
  • صعوبة في التركيز.
  • ضعف عام.
  • صعوبة في النوم.
  • تكسر وترقق الشعر وتساقطه.
  • الغثيان والقيء.
  • التثدي لدى الرجال.
  • فقدان الوزن.

2. خمول الغدة الدرقية (Hypothyroidism)

هذه الحالة عكس فرط نشاط الغدة الدرقية، وتؤدي إلى انخفاض في إفراز هرمونات الغدة. وهي من أكثر أمراض الغدة الدرقية شيوعًا.

غالبًا ما يتأثر الأفراد الذين تجاوزوا ستين عامًا بالمرض، ولكن يمكن أن يظهر لجميع الفئات العمرية. وعلاوة على ذلك، تكون الإصابة بالمرض أشد شيوعًا بين النساء.

تختلف علامات ضعف الغدة الدرقية من فرد إلى آخر، ولكن المؤشرات الأولى هي زيادة الوزن والإحساس بالإجهاد، تلاها تطور علامات أخرى مع مضي الوقت.

ومن أهم أعراض الإصابة بخمول الدرقية:

  • الاكتئاب.
  • الإمساك.
  • الشعور بالبرد.
  • جفاف البشرة.
  • ضعف العضلات.
  • انخفاض قدرة الجسم على التعرق.
  • انخفاض معدل نبضات القلب.
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول.
  • ألم وتشنج في المفاصل.
  • جفاف وترقق الشعر.
  • تغييرات في الدورة الشهرية والخصوبة.
  • انتفاخ وحساسية الوجه.
  • مشاكل في الذاكرة.

3. مرض هاشيموتو (مرض هاشيموتو)

يعرف بالتهاب الغدة الدرقية ويعتبر من أكثر الأمراض انتشارًا في الغدة الدرقية. يمكن للأفراد أن يصابوا بهذا المرض في أي عمر، ولكنه معتاد على حدوثه أكثر بين الإناث في منتصف أعمارهن.

يصاب الإنسان بهذا المرض عندما يهاجم جهازه المناعي الغدة الدرقية بطريقة خاطئة، مما يؤدي إلى تضعيف قدرتها على إنتاج وافراز هرمونات مختلفة. بعض المصابين بالمرض قد لا تظهر عليهم أعراض في المقام الأول، لكن تزداد التأثيرات في مجالات مختلفة مع الوقت. يشمل هذه الأعراض:

  • تعب.
  • اكتئاب.
  • إمساك.
  • زيادة معتدلة في الوزن.
  • جفاف البشرة.
  • ترقق وضعف الشعر.
  • شحوب وانتفاخ الوجه.
  • دورة شهرية غير منتظمة وغزيرة.
  • عدم القدرة على تحمل البرد.
  • تضخم الغدة الدرقية.

4. مرض غريفز (Grave's Disease)

فرط نشاط الغدة الدرقية هو حالة شائعة، وتحدث عندما يهاجم جهاز المناعة هذه الغدة، ويؤدي ذلك إلى زيادة إفراز هرمونات التي توفر التنظيم للأيض.

هذا المرض يرتبط بالوراثة ويشيع بشكل كبير بين الإناث في فئة الأعمار من 20 إلى 30 سنة، ولقد اعتبر التدخين والتوتر والحمل عوامل خطر للاصابة بهذا المرض.

أما بالنسبة للأعراض المترافقة للمرض فهي:

  • قلق.
  • شعور بعدم الراحة.
  • تعب.
  • رجفة وارتعاش في اليدين.
  • زيادة وعدم انتظام في معدل نبضات القلب.
  • تعرق مفرط.
  • صعوبة في النوم.
  • إسهال.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • تضخم الغدة الدرقية.
  • مشاكل في الرؤية والنظر.

5. الدراق (Goiter)

"إن الحالة تتميز بتضخم في الغدة الدرقية، وتنشأ عادةً من نقص في اليود. وهي شائعة بين النساء اللواتي تجاوزن سن الأربعين، وتُعد من أبرز أمراض الغدة الدرقية."

يمكن أن يحدث المرض دون ظهور أي علامات، ولكن في بعض الحالات، يمكن للشخص المصاب أن يلاحظ بعض الأعراض التالية.

  • تضخم وانتفاخ في منطقة الرقبة.
  • صعوبة في التنفس والبلع.
  • سعال وصفير الصدر.
  • بحة في الصوت.

6. العقيدات الدرقية (Thyroid nodules)

يتسبب هذا المرض في تكوين عقد في غدة الدرقية، ويمكن أن تكون هذه العقد صلبة أو مملوءة بالسائل والإفرازات. وغالبًا ما لا تصحب حالات العقيدات الدرقية أية أعراض، باستثناء التكبير الشديد للغدة. إلا أنه إذا ازداد حجم هذه الأورام، يمكن للأشخاص المصابين بالإصابة بالأعراض التالية:

  • انتفاخ في الرقبة.
  • صعوبة في التنفس والبلع.
  • ألم.
  • توتر وقلق.
  • فقدان الوزن.
  • بشرة متعرقة.
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور سكر وغدد صماء