أعراض أورام الغدة

أعراض أورام الغدة
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

تظهر الأورام في الغدة على طول المعدة والقولون حتى تصل إلى المستقيم، وهو جزء النهائي من القولون، ولكنها شائعة بشكل كبير في الرجال والنساء عمومًا بعمر 40 فأكثر في منطقة القولون.

يشير الخلايا الغديّة إلى الجسيمات التي تنتج هياكل غديّة، ومنها ينشأ الورم الغدي كورمٍ حميد يصدر من ظهارة الغدّة.

يستمد ورم الخلايا الحميدة من نفس نوع الخلايا الموجودة في النسيج المحيط به، ولا يؤدي إلى تلف في أنسجةِ الأعضاء التي يوجد بها. كما أنه لا يتكاثر بشكل مفرط بعد إزالته، مما يضمن عدم رجوع ظهوره مرةً أخرى. وبالتالي لا يُؤثِّر سلبًا على صحة المصاب به، وغالبًا ما تكتشف هذه الأورام عن طريق الصدفة. 
دعنا نتعرف علي هذا الموضوع بالتفصيل من خلال


معلومات هامة عن الأورام الغدية

تظهر الأورام الغدية في عدة أعضاء مختلفة بالجسم، مثل: الثدي، الكظريات، المرارة، الكبد، الغدد النخامية والدريقية والكلية والغدة الصنوبرية وكذلك في جهاز هضميبما في المعدة، الأمعاء الدقيقة والقولون.

من الممكن أن يحدث اضطراب في الأمعاء والجهاز الهضمي بفعل داء السلائل العائلي، وقد يصاب بهذا المرض شخص واحد، أو قلة، أو حتى جماعات كبيرة. كما يمكن أن تكون الأورام السرطانية صغيرة جدًا بحجم مليمترات قليلة فقط، وقد تصل إلى 5-6 سنتيمترات أو زائد. قد تؤثر هذه الأورام على مختلف مناطق المفارش المختلفة لجهاز الهضم، وقد تحتوي على جذع منفصل عن باقي جسدها.


أنواع الأورام الغدية الشائعة

يوجد نوعان رئيسان للأورام الغدية وهما كالتالي:

  1. ورم أنبوبي غدي: هو ورم صغير الحجم نسبيًا، وعادة ما يكون بطابع حميد ولا يتحول إلى سرطاني.
  2. ورم غدي زغابي: هو تشكيلة سرطانية أكبر في الحجم مقارنةً بتشكيلات الأورام الأخرى، وعادة ما يتحول إلى ورم سرطاني.

عوامل ظهور الورم السرطاني

كل سرطان غدي في الجهاز الهضمي لديه القدرة على التحول إلى ورم سرطاني (كارسينوما)، وهو مرتبط بعدة عوامل، من أهمها:

  • حجم الورم الغدي.
  • نوعه المجهري.
  • يستخدم مصطلح "درجة التشوه النسيجي" لوصف الخلايا غير الطبيعية أو السرطانية.

يتوقع أن يستغرق تطور الورم السرطاني في الغدة عشر سنوات، لذا فإنه أمر مهم أن يتم استئصال جميع الأنابيب الموجودة في القولون وفحصها بالمجهر.

يَجِبُ أيضاً الانتِباهُ والمُراقَبةُ لِحالةِ المَرْضى الذين يعانونَ مِنْ ورَم غدي، ولأولئك الذين سبق لأفرادٍ مِنْ عائلاتهم تعرُّضهم لتلك الحالة.

يمكن أن تظهر الأورام السرطانية في سن مبكرة للغاية لدى المرضى الذين يعانون من داء السلائل العائلي بأعداد كبيرة، وهناك احتمال كبير لتحول هذه الأورام إلى ورم سرطاني خبيث.

أعراض أورام الغدة

غالبًا ما لا يظهر أي علامات وأعراض للورم الغدي، ويتم الكشف عنه فقط من خلال التنظير. ومع ذلك، يمكن أن تظهر أحيانًا بعض الأعراض، مثل:

  • نزيف المستقيم.
  • تغيرات في حركة الأمعاء.
  • تغيُّر في لون البراز.
  • ألم.
  • فقر الدم الناتج عن نقص الحديد.

أسباب وعوامل خطر أورام الغدة

في الواقع، لا توجد أسباب وعوامل واضحة كثيرة لتكوُّن الأورام النخامية. بالإضافة إلى ذلك، فيما يلي يتم تسليط الضوء على أهم ما ذُكر:

1. سبب تشكل الورم الغدي

في بعض الأوقات، تتكاثر الخلايا في جسمنا بشكل غير طبيعي وذلك نتيجة لحدوث تغيير جيني، حيث يمكن لبعض هذه الخلايا المُشوهة التحول إلى أورام سرطانية أو أشكال مختلفة من الأورام.

غالبًا ما تتكون الأورام الغدية الأنبوبية الصغيرة بشكل أساسي عن طريق نموها على شكل أنابيب، كما يمكن لأحد أشد أنواع الأورام خطورةً والأقل انتشارًا في المثلة من الأورام الحميدة أن يظهر وهو نوعٌ غدِّيٌّ زُغَّابِيُ يشير إلى اختلاف شكل ذراته المدقَّقة بعضهم على بعض التي تشْبَهُ إلى حد كبير رؤوس قرانزِّيل.

2. عوامل الخطر

تزيد بعض العوامل الخطرية من احتمالية نمو الأورام الغدية والأنبوبية أبرزها:

  • التقدم في العمر فوق 50 عامًا.
  • الرجال أكثر عرضة للإصابة من النساء.
  • السمنة.
  • تواجد سجل صحي عائلي يشير إلى إمكانية الإصابة بالتهابات الأمعاء.

مضاعفات أورام الغدة

من أبرز مضاعفات الورم الغدي ما يأتي:

  • تحول الورم الحميد إلى ورم سرطاني خبيث.
  • في حال تم تحويل الورم إلى سرطاني وتركه بدون علاج، يمكن حدوث نقائل سرطانية في مناطق مختلفة بالجسم.

تشخيص أورام الغدة

تتم عادةً إزالة الورم الغدي من القولون بشكل كامل، إذا كان ذلك ممكنًا، ويتم إرساله إلى مختبر علم الأمراض لفحصه. بعد ذلك، يرسل الطبيب المتخصص بعلم الأمراض تقريرًا إلى الطبيب المسؤول عن حالة المريض يحتوي على معلومات حول كل عينة تم أخذها.

تفيد النتائج الواردة في التقرير بنوع ورم المصاب به المريض، ومدى خطورته كونه سرطانياً تحت المجهر، بالإضافة إلى احتمالية خلل التنسج. كما يشير التقرير إلى أن الأورام الحميدة ذات درجة خلل التنسج منخفضة ولا تشبه السرطان كثيراً، أما إذا كانت هذه الأورام تبدو غير طبيعية أكثر وتشبه السرطان فيظهر خلل التنسج لدى المصاب. "Highly classified." = عالي السرية.

علاج أورام الغدة

يتم علاج الأورام الغدية بالطرق التالية ويتم متابعتها:

1. استئصال الأورام الغدية

يقوم الطبيب عادةً بتصفية جميع الأورام غدية الموجودة عند المرضى لأنها قد تتحول إلى سرطان.

يستطيع الأطباء إقتلاع ورم الأنبوب بسلك قابل للإستخدام من خلال جهاز التنظير في المعدة. أحيانًا يمكن تدمير الأورام الصغيرة باستخدام جهاز يوفر حرارة خاص.

إذا كان حجم الورم الغدي كبيرًا جدًا، فمن المحتمل أن يحتاج المريض إلى إجراء عملية جراحية لإزالته.

كعادة، الأورام الغدية يجب أن تزال بشكل كامل. إذا لم يتم شمل الورم بالكامل في الخزعة التي يتم اخذها لتحديد نوعية الورم، فإنه سيتطلب من الطبيب مراجعة المريض مرة أخرى وتقديم خطوات على استناد إلى هذا التحليل.

2. المتابعة بعد عملية التنظير

يلزم المريض الذي خضع لعملية تنظير للتخلص من الأورام الغدية، بأن يستمر في زيارة الطبيب بشكل منتظم، لضمان عدم عودة نمو الأورام في جسده.

يُمكنَ للطبيب أن ينصح المريض بالقيام بفحص داخلي بانتظام في فترات مُحددة، مثلاً:

  • خلال نصف سنة: إذا كان حجم الورم كبيرًا، أو تم إزالته بشكل غير مستمر.
  • خلال فترة ثلاثة سنوات، عند وجود عشرة أو أكثر من الأورام التي تصيب الغدد، أو في حالة كان حجم الورم يتعدى مقاس سنتيمتر واحد، أو إذا كان هناك اثنين من الأورام في بعض الحالات.
  • في فترة تتراوح بين 5 و 10 سنوات، إذا كان المرضى يعانون من ورم أو اثنين صغيري الحجم.

الوقاية من أورام الغدة

يمكن تجنب الإصابة بالأورام الغدية عند إجراء فحص دقيق باستخدام التنظير، والتي تعتبر ضرورية للأشخاص الذين يعانون من أمراض وراثية في عائلاتهم، أو تزيد أعمارهم عن 50 سنة.

يمكن الحماية من السرطان الذي قد ينشأ بسبب تراكم خلايا مستضدات في القولون عبر التقيد بالتالي:

  1. يتمثل الوسيلة لخفض استهلاك الأطعمة الدهنية في زيادة تناول الخضار والفواكه.
  2. السعي للمحافظة على الوزن في المدى الطبيعي.
  3. الإقلاع عن التدخين وشرب الكحول.
  4. ينبغي إعلام الطبيب في حال تناول كمية كبيرة من المسكنات التي لا تحتوي على هرمونات الاستروجين، حتى يتم التأكد من أنها لا تزيد من احتمالية الإصابة بسرطان القولون.
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور سكر وغدد صماء