ماهو تشمع الكبد ؟

ماهو تشمع الكبد ؟
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

مرض تشمع الكبد هو توقف الكبد عن أداء وظائفه كما يجب والتي قد تشتمل على أي من الآتي:

  • تصنيع أنزيمات قادرة على هضم الطعام.
  • المساهمة في محاربة الالتهابات.
  • تخزين السكر.
  • تنقية الدم من السموم.

بسبب تراكم الأنسجة غير الطبيعية أو المنتدبة بدلاً من الأنسجة الطبيعية، يمكن أن يتعرض الكبد إلى اضطراب وظائفه مما يؤثر على تدفق الدم عبره.

تعتبر تشمع الكبد المرتبة السابعة في أسباب الوفاة بين البالغين في الولايات المتحدة الأمريكية الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و 64 عامًا. وهو مرض يتميز بتغير الأنسجة الكبدية السليمة إلى أنسجة غير طبيعية على مر السنوات.

إذا تم اكتشافها في مراحلها المبكرة يمكن السيطرة عليها وتجنب الأمراض المميتة، في حين أن عدم الكشف المبكر يزيد من خطورتها.دعنا نتعرف علي هذا الموضوع بالتفصيل من خلال


أعراض تشمع الكبد

في بداية مرض تشمع الكبد، قد لا تظهر أية أعراض، ولكن مع تفاقم المرض وتلف الكبد، سوف تلاحظ الأعراض بالتأكيد. وتشمل هذه الأعراض ما يلي:


1. أعراض في بداية تشمع الكبد

يمكن بداية الإصابة بالمرض أن يكون لها علامات تشبه عدة أمراض أخرى، وتتضمن تلك العلامات ما يلي:

  • فقدان الشهية.
  • الشعور بالوهن والتعب.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الغثيان.
  • نقصان غير متوقع في الوزن. 

2. أعراض مع تطور المرض

مع تقدم المرض، قد تلاحظ وجود أي من الأعراض التالية:

  • سهولة حدوث الكدمات أو النزيف.
  • اصفرار لون الجلد أو بياض العينين. 
  • حكة الجلد.
  • تعاني من تورم في الساقين والقدمين والكاحلين. rewritten: لدىك مشكلة بتورم الساقين والقدمين والكاحلين.
  • تغير لون البول إلى البني أو البرتقالي.
  • احمرار في باطن اليد.
  • يتجمع الأوعية الدموية على شكل شبكة عنكبوتية حول بقع حمراء صغيرة على الجلد.
  • تتمثل بعض آثار عدم التوازن الهرموني لدى الرجال في تقلص الخصيتين أو فقدان الرغبة الجنسية أو التثدي.
  • تتوقف الدورة الشهرية بشكل مبكر عند النساء

أسباب وعوامل خطر تشمع الكبد

يمكن توضيح الأسباب والعوامل المؤدية للإصابة بالحالات التالية:

1. ما هي أسباب تشمع الكبد؟

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى تلف الكبد وبالتالي تشمع الكبد، مثل:

  • تعاطي الكحول المزمن.
  • التهاب الكبد الوبائي ب وج.
  • من الممكن أن يُصاب الكبد بزيادة الدهون، والتي لا تنشأ بسبب تناول الكحول، وتؤدي إلى مرض الكبد الدهني.
  • تراكم الحديد في الجسم.
  • التليف الكيسي.
  • تراكم النحاس في الكبد.
  • ضعف تكوين القنوات الصفراوية.
  • إضطرابات وراثية في عملية الهضم والامتصاص، مثل اضطراب الغلاكتوز في الدم أو مرض تخزين الغليكوجين.
  • اضطراب الجهاز الهضمي الوراثي.
  • التهاب الكبد المناعي الذاتي.
  • تدمير القنوات الصفراوية.
  • تصلب القنوات الصفراوية.
  • التهابات معدية، مثل مرض الزهري أو داء البروسيلوز
  • بعض الأدوية، مثل الميثوتريكسات (Methotrexate) وآيزونيازيد (Isoniazid)، قد يكون صعباً تحمّلها.

2. ما هي العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بمرض تشمع الكبد؟ 

يوجد عدد من العوامل التي يمكن أن تزيد من احتمالية الإصابة بمرض تشمع الكبد، مثل:

  • تناول الكحول: حيث تزداد فرصة الإصابة كلما زادت نسبة تعاطي الكحول. 
  • إن السمنة تزيد من احتمال الإصابة بتراكم الدهون على الكبد والتي قد لا تكون ناتجة عن استخدام الكحول، بالإضافة إلى زيادة فرصة الإصابة بمرض التهاب الكبد الدهني ومرض تشمع الكبد.
  • مرض التهاب الكبد الوبائي لا يعني بالضرورة إصابة جميع المصابين بتشمع الكبد، ولكن وجود المرض يزيد من احتمالية الإصابة به.

مضاعفات تشمع الكبد

هناك العديد من التعقيدات التي يمكن أن تنشأ بسبب تشمع الكبد، مثل:

  • ضغط الدم المرتفع يؤثر على الأوعية الدموية التي تغذي الكبد.
  • تضخم الطحال.
  • النزيف.
  • عندما تنخفض قدرة الجسم على محاربة الالتهابات، تظهر حالات الإصابة بها.
  • تجمع السموم في الدماغ.
  • انخفاض كتلة العظام.
  • زيادة فرصة حدوث سرطان الكبد.

تشخيص تشمع الكبد

يُمكن التعرّف على تشمع الكبد من خلال إجراء عدّة فحوصات، كفحص الدَّم، وفحص عيّنة من الكبد، وفحص الأشعة المقطعية.

1. الفحوصات المخبرية

هناك عدة فحوصات مخبرية يمكن أن تساعد في تشخيص أسباب إصابة التهاب الكبد الوبائي، مثل:

  • فحوصات الدم للتعرف على البيليروبين (Bilirubin). 
  • اختبار وظائف الكلى من خلال قياس الكرياتينين. 
  • فحص نسبة التميع.

2. التصوير 

يمكن أن تكون الفحوصات الطبية صعبة، ولكن باستخدام التصوير الرنين المغناطيسي يمكن الكشف عن تصلب الكبد. يتم تنفيذ العديد من الفحوصات المثل هذه، بما في ذلك الفحص عن طريق الأشعة السينية والفحص الشامل للدم والإبرة النقائية. بالتالي، عند الذهاب للفحص الطبي، لا داعي للقلق.

  • التصوير الطبقي.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي.
  • التصوير بالموجات فوق الصوتية.

3. الخزعة

إجراء الخزعة ضروري لتحديد وحدة المرض وسبب إصابة التشمع الكبدي.

علاج تشمع الكبد

يمكن توضيح طرق علاج تشمع الكبد بما يأتي:

كيف يمكن علاج تشمع الكبد طبيًا؟

يرمي العلاج إلى تباطؤ تقدم المرض والحد من أعراضه، وينقسم إلى الآتي:

1. علاج سبب تشمع الكبد 

يمكن علاج تشمع الكبد عن طريق معالجة سبب المرض، والذي قد يتضمن ما يلي:

  • نوصي بالامتناع عن استهلاك الكحول، إما بمفردك أو بمساعدة الطبيب.
  • تخسيس الوزن يمكن أن يساعد في حال وجود التهاب دهني على الكبد غير مرتبط بتناول الكحول، ولكن يحدث هذا بسبب زيادة الوزن.
  • يمكن استشارة الطبيب حول إيقاف أو استبدال بعض الأدوية التي قد تزيد سوء حالة تشمع الكبد.

2. علاج مضاعفات تشمع الكبد

يتم علاج تشمع الكبد عن طريق معالجة أي مضاعفات قد تحدث، مثل:

  • علاج تجمع السوائل: يمكن التغلب عليه من خلال تقليل تناول الأملاح واستخدام بعض الأدوية التي يصفها الطبيب والتي تساعد على حل هذه المشكلة، أو من خلال استخدام الخدمات الطبية لسحب السوائل المتراكمة.
  • إن علاج ارتفاع ضغط الدم البابي يكون من خلال أدوية يصفها الطبيب أو عن طريق إجراء جراحي، حيث يتم ارتفاع ضغط الدم في الأوعية الدموية الموجودة في الكبد.
  • علاج الالتهابات يتم من خلال صرف المضادات الحيوية.

3. زراعة الكبد

إن تشمع الكبد هو سبب رئيسي لزراعة الكبد، حيث يتم نقل الكبد من شخص متوفى أو جزء من الكبد من شخص حي وسليم إلى شخص مصاب بتشمع الكبد، وذلك بعد إجراء عدة فحوصات للمتبرع لضمان سلامته بعد العملية.

هل يمكن علاج تشمع الكبد منزليًا؟

يمكن تخفيف مضاعفات تشمع الكبد عن طريق استخدام بعض الوصفات والعلاجات المنزلية، مثل

  • توقف عن شرب الكحول، حتى لو لم يكن السبب وراء تشمع الكبد.
  • يمكن استخدام الأعشاب بدلاً من الملح في الطعام، حيث قد يؤدي الملح إلى زيادة الاحتباس السوائل.
  • احرص على تلقي المطاعيم التي يمكن أن تساعدك في تفادي العدوى، مثل مطعوم الإنفلونزا ومطعوم التهاب الكبد الوبائي.
  • استشر طبيبك حول الأدوية التي يمكن استخدامها أو تجنبها، حتى لو لم تكن تحتاج إلى وصفة طبية، نظرًا لأن تشمع الكبد يقلل قدرة الجسم على امتصاص الدواء وإزالته.

الوقاية من تشمع الكبد

يمكن تجنب تشمع الكبد من خلال اتباع هذه النصائح البسيطة:

  • تجنب شرب الكحول.
  • تناول نظام غذائي نباتي أو تقليل كمية المنتجات الحيوانية في الوجبات، بالإضافة إلى الامتناع عن تناول الأطعمة الدهنية أوالمقلية، قد يكون صعباً.
  • التخلص من الوزن الزائد.
  • يُنصح بتجنب مشاركة الأغراض الشخصية والابتعاد عن ممارسة الجنس بدون استخدام وسائل الوقاية.
  • احرص على تلقي المطاعيم المناسبة، مثل مطعوم التهاب الكبد الوبائي ب أو ج.
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور جهاز هضمي ومناظير