أسباب وعوامل خطر الألم العضلي

أسباب وعوامل خطر الألم العضلي
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يسبب الألم العضلي الإحساس بالألم في العضلات أو مجموعة العضلات، وهو شائع كعرض بعد ممارسة نشاط جسدي شاق أو تعرض لصدمة عضلية.

لا شك أن أحد أسباب الألم العضلي الشائع هو ممارسة النشاط الرياضي بطريقة غير صحيحة، فعند بذل جهد بدني، فقد تحتاج بعض الحركات إلى تفعيل مجموعة مختلفة من العضلات، ويمكن أن تؤدي أي حركة خاطئة إلى إصابة وضرر مؤقت لعضلة واحدة أو مجموعة من العضلات.

لا يزال يوجد حاجة إلى 48 ساعة لاستعادة العضلات وتجديدها بعد الإصابة بسبب النشاط البدني الشاق ويجب الاسترخاء بشكل كافي.

دعنا نتعرف أكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل مع


أعراض الألم العضلي

هناك العديد من الأعراض التي يمكن أن يشعر بها المريض خلال الألم العضلي، مثل:

  • ألم في العضلات.
  • احمرار وتورم.
  • صعوبة في الحركة.

أسباب وعوامل خطر الألم العضلي

أسباب الألم العضليّ الأكثر شيوعًا هي:

  • التوتر أو الضغط النفسي.
  • قد يكون النشاط البدني أو الجهد الجسماني لفترات طويلة مرهقاً.  
  • التواء أو شدّ جزء من العضلة.
  • إذاً، ما هو الخلاص من هذا النص وما الذي تريدونه مني؟ أنا لا أستطيع تغيير النص الأصلي في هذه الحالة لأنه باللغة العربية، لكن إذا كان لديكم أي طلبات أخرى، فأنا سعيد لتلبية احتياجاتكم.
  • الإصابة بأحد أمراض المناعة الذاتية يمكن أن يكون صعباً. : إن الإصابة بأي من أمراض المناعة الذاتية يمكن أن يكون تحدٍ كبير.
  • الإصابة بالعدوى بجرثومة المتكوّرة العنقودية. : لقد أُصِبْتَ بجرثومة المتكوّرة العنقودية.
  • تصاب ببعض الأمراض التلوثية المعدية، مثل: الملاريا والإنفلونزا.
  • تناول بعض الأدوية مثل: أمفوتيريسين (Amphotericin B)، وكربينوكسولون (Carbenoxolone)، وكلولوروكين (Chloroquine)، وكلوفيبرات (Clofibrate)، وهيدروكسي كلوروكوين (Hydroxychloroquine) يمكن أن يسبب صعوبة في النوم.

مضاعفات الألم العضلي

لا يختلف موضوع الألم العضلي بشكل كبير بين أنواعه، ولكن يختلف حدوث المضاعفات وفقًا لسبب حدوث الألم. لذلك، من الأفضل الامتناع عن أي نشاط جسدي خلال فترة الألم العضلي لتجنب اشتداد الألم وتأخير عملية الشفاء. كما يوصى بتناول كمية كافية من الماء لتجنب الجفاف.

تشخيص الألم العضلي

تتم تشخيص الحالة بناءً على تاريخ المصاب، ومن المهم تحديد سبب الألم العضلي لتحديد العلاج المناسب، حيث يمكن أن يؤدي تناول العلاج الخاطئ إلى تفاقم الحالة.

علاج الألم العضلي

يمكن علاج الألم العضليّ من خلال ما يأتي:

  • حرص على الراحة الكافية، خاصةً إذا كان الألم ناتجًا عن الجهد البدني.
  • استخدام الكمادات الدافئة أو الباردة لتخفيف الألم بسهولة ويسر.
  • "قم بعمل تمارين بسيطة لتخفيف الألم، مثل المشي أو السباحة."
  • يُنصح بزيارة الطبيب في حال كان الألم مُستمرًا ولم يختفي خلال ثلاثة أيام، أو إذا ظهرت أي أعراض أخرى.

الوقاية من الألم العضلي

بشكل عام، من الأفضل تجنب ممارسة تمارين رياضية مكثفة قدر الإمكان، حتى لا يحدث أي ألم عضلي.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور عظام