اعراض البكتيريا العقدية واسبابها

اعراض البكتيريا العقدية واسبابها
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

البكتيريا العقدية B هي واحدة من أكثر أنواع البكتيريا شيوعًا، وهي تتواجد غالبًا في الأمعاء أو الجهاز التناسلي الأنثوي، وتأتي وتذهب بشكل طبيعي في الجسم، وتكون غير ضارة عمومًا للبالغين الأصحاء. ومع ذلك، فمن الممكن أن تسبب العديد من المضاعفات الخطيرة لدى البالغين المصابين بحالات طبية مزمنة معينة. لذلك، ينبغي البحث عن الرعاية الطبية إذا كنت تعاني من أي أعراض غير عادية. مثل: مرض السكري ومرضى الكبد.

مثال: الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري والذين يعانون من مرض الكبد.

يميل كبار السن للإصابة بالبكتيريا العقدية B بشكل أكبر، ويجب الاهتمام بأن هذه البكتيريا يمكن أن تؤدي إلى مرض خطير لحديثي الولادة.

دعنا نتعرف اكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل من خلال



أعراض أمراض تسببها البكتيريا العقدية B

تعرف بالتفصيل على أعراض البكتيريا العقدية B، وتشمل الآتي:

  • أعراض البكتيريا العقدية B لدى الرضع

بالإمكان أن يصاب بعض الأطفال بالبكتيريا العقدية B أثناء عملية الولادة، وفي العديد من الحالات يظهر التأثير بعد ساعات من الولادة أو بعد فترة من الأسابيع أو الشهور. تتضمّن الأعراض علامات مثل:

  • الحمى.
  • انخفاض درجة حرارة الجسم.
  • صعوبة الرضاعة.
  • الخمول.
  • ضعف وتوتر في العضلات.
  • صعوبة في التنفس.
  • التهيج.
  • العصبية.
  • النوبات المرضية.
  • اليرقان.
  • تغير لون الجلد للون الأزرق.   

 


أعراض البكتيريا العقدية B لدى الكبار

بحوزة العديد من البالغين بكتيريا العقدية B في أجسامهم، وعلى وجه الخصوص في الأمعاء والمهبل والمستقيم والمثانة والحلق، مع إمكانية عدم ظهور أي علامات أو أعراض عليهم.

على الرغم من ذلك، في بعض الحالات، يمكن أن تسبب البكتيريا العقدية B عدوى في المسالك البولية والتهابات خطيرة أخرى، وتشمل الأعراض:


1. أعراض عدوى التهاب المسالك البولية

وتشمل:

  • رغبة قوية ومستمرة في التبول.
  • الشعور بالحرقان والألم أثناء التبول.
  • خروج كميات صغيرة ومتكررة من البول.
  • يمكن أن يشير ظهور لون البول بالأحمر أو الوردي الفاتح إلى وجود دم في البول.
  • آلام الحوض.

2. أعراض عدوى الدم

مثل:

  • الحمى.
  • القشعريرة.
  • الارتباك.
  • نقص في اليقظة.

3. أعراض الالتهاب الرئوي

كالآتي:

  • الحمى.
  • القشعريرة.
  • السعال.
  • ضيق التنفس.
  • ألم في الصدر عند التنفس أو السعال.

4. أعراض عدوى الجلد والأنسجة الرخوة

وتشمل:

  • تورم.
  • سخونة واحمرار في منطقة الإصابة.
  • ألم في منطقة الإصابة.
  • آفات مع صديد.

5. أعراض عدوى العظام والمفاصل

مثل:

  • الحمى.
  • القشعريرة.
  • تورم وسخونة واحمرار في منطقة الإصابة.
  • ألم في منطقة الإصابة.
  • يمكن أن يصعب الحركة والقدرة على استخدام الطرف أو المفصل.
  • أعراض تستدعي زيارة الطبيب

إذا واجه طفلك أي من الأعراض التالية، يجب استشارة الطبيب فورًا:

  • الشخير عند التنفس.
  • صعوبة التنفس.
  • تنفس سريع جدًا أو بطيء.
  • زيادة أو بطء معدل ضربات القلب.
  • تغير درجة الحرارة عن المعدل بشكل غير طبيعي. 
  • تغير لون البشرة وظهور بقع جلدية.
  • عدم التغذي بشكل جيد، وتقيؤ الحليب.

أسباب وعوامل خطر لأمراض تسببها البكتيريا العقدية B.

نرحب بك ونقدم لك الأسباب والعوامل المؤدية للإصابة بالبكتيريا العقدية B، وتشمل:

  • أسباب البكتيريا العقدية B

يحتاج الكثيرون من الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة إلى حمل البكتيريا العقدية B في أجسامهم، وقد تكون مؤقتة أو طارئة، أو تستمر لفترات طويلة. ومع ذلك، لا يمكن نقلها عن طريق الجنس أو الأكل والشرب.

لم يتم حتى الآن معرفة كيف يمكن أن تنتشر البكتيريا إلى الأشخاص، باستثناء الأطفال حديثي الولادة، الذين يمكن أن يتعرضوا للإصابة بالبكتيريا أثناء الولادة المهبلية عندما يبتلعون السوائل المحتوية على بكتيريا العقدية البصيلية B.

  • العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بالبكتيريا العقدية B.: هناك عدة عوامل تزيد من احتمالية الإصابة بالبكتيريا العقدية B.

وتشمل الآتي:

"تلك العوامل التي تزيد من خطر إصابة الرضع بالبكتيريا العقدية B."

مثل:

  • تحمل الأم البكتيريا العقدية B في جسدها.
  • الولادة المبكرة أي قبل 37 أسبوعًا.
  • قبل الولادة، يُنصَح بالامتناع عن تناول الماء لمدة 18 ساعة أو أكثر.
  • أصبحت الأم مصابة بعدوى في أنسجة المشيمة والسائل الذي يحيط بالجنين.
  • تعاني الأم بالتهاب المسالك البولية أثناء فترة الحمل. 
  • درجة حرارة الأم أكثر من 38 درجة مئوية أثناء المخاض. 
  • تجد صعوبة في إنجاب طفل بسبب إصابة الأم السابقة ببكتيريا العقدية 

أما بالنسبة للكبار فلنتابع ونتعرف.

2. العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالبكتيريا العقدية B عند البالغين

مثل:

  • كبار السن فوق 65 عامًا.
  • ضعف في الجهاز المناعي.
  • مرض السكري.
  • فيروس نقص المناعة البشرية.
  • مرض في الكبد.
  • مرض في القلب.
  • السرطان.

مضاعفات أمراض تسببها البكتيريا العقدية B

يمكن للبكتيريا العقدية B أن تتسبب في بعض المضاعفات، مثل:

1. مضاعفات البكتيريا العقدية B لدى الرضع

بما في ذلك:

  • الالتهاب الرئوي.
  • التهاب السحايا.
  • عدوى في مجرى الدم.

الآثار الجانبية لبكتيريا العقدية B عند النساء الحوامل. .

مثل:

  • التهاب المسالك البولية.
  • التهاب المشيمة والسلى.
  • التهاب بطانة الرحم.
  • تجرثم الدم.

"مضاعفات البكتيريا العقدية B لدى كبار السن" يمكن أن تسبب مشاكل صحية.

وتشمل:

  • عدوى الجلد.
  • تجرثم الدم.
  • التهاب المسالك البولية.
  • الالتهاب الرئوي.
  • التهابات العظام والمفاصل.
  • عدوى في صمامات القلب.
  • التهاب السحايا.

تشخيص أمراض تسببها البكتيريا العقدية B

يتم الكشف عادة عن البكتيريا العقدية B عن طريق:

  • مخطط التبول.
  • البزل القطني.
  • الأشعة السينية للصدر.
  • فحوصات الدم.

إذا اشتبه الطبيب بعد الولادة بإصابة الطفل الرضيع بالبكتيريا العقدية بي، سيتم أخذ عينة من دم الطفل أو السائل الشوكي لإرسالها إلى المختبر وتأكيد التشخيص.

علاج أمراض تسببها البكتيريا العقدية B

يشتمل العلاج المستخدم عند الإصابة بالبكتيريا العقدية B على ما يلي:

1. علاج البكتيريا العقدية B عند الرضع

إذا كانت نتيجة الفحوصات إيجابية، سيتم إعطاء الرضيع مضادات حيوية عن طريق الوريد وفقًا لحالته. قد يحتاج الرضيع أيضًا إلى الأكسجين وأدوية أخرى.

2. علاج البكتيريا العقدية B عند الكبار

لا شك أن المضادات الحيوية تعتبر علاجاً فعالاً لعدوى البكتيريا العقدية B لدى الكبار، ويتم اختيار المضاد الحيوي المناسب بناءً على مكان الإصابة ومدى انتشارها وحالة المريض الصحية.

إذا كانت الحامل مصابة، يجب إعطاؤها مضادات حيوية فموية، مثل: البنسلين، والأموكسيسلين، والسيفاليكسين. تعتبر جميعها آمنة للاستخدام خلال فترة الحمل.

تجنب الإصابة بالأمراض التي تسببها البكتيريا العنقودية B.

أحد أهم الطرق للوقاية من البكتيريا العقدية B هو واحدة من أهم طرق الوقاية من البكتيريا العقدية B هي:

  • ينصح بالتداوي للحالات التي يمكن أن تؤدي للإصابة بالبكتيريا العقدية B، مثل التهاب المسالك البولية.
  • ينصح بإجراء فحوصات منتظمة خلال فترة الحمل للتأكد من عدم الإصابة بالبكتيريا العقدية B، حيث يُأخذ الطبيب عينات من المهبل والمستقيم ويُرسلها للفحص.
  • يقوم الطبيب خلال فترة الولادة بإعطاء مضاد حيوي عبر الوريد، مثل البنسيلين، للحد من انتقال العدوى إلى الرضيع. إذا كان الشخص يعاني من تحسس تجاه المضاد الحيوي المحتوي على البنسلين، فقد يتم استخدام مضاد حيوي بديل.
  • من الأفضل البقاء في المستشفى لمدة 12 ساعة على الأقل بعد الولادة لمراقبة صحة الطفل والتحقق من كونه غير مصاب ببكتيريا العقدية B.

الأنواع الشائعة

البكتيريا العقدية B يمكن أن تسبب العديد من أنواع العدوى، مثل:

  • تجرثم الدم، حيث أنها عدوى في مجرى الدم.
  • التهابات العظام والمفاصل.
  • التهاب السحايا.
  • الالتهاب الرئوي.
  • التهاب الجلد والأنسجة الرخوة.
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور نساء وتوليد