تكيس المبايض تعرف على الاعراض وطرق العلاج

تكيس المبايض تعرف على الاعراض وطرق العلاج
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

تكيس المبيض حالة تصيب المبيضين، وهما عضوان صغيران في جسم المرأة يقعان على جانبي الرحم. ينتج المبيضون هرمونات، بما في ذلك هرمون الاستروجين، الذي يسبب الحيض، ويطلق المبيضان بويضة صغيرة جدًا كل شهر.

دعنا نتعرف اكثرعن هذا الموضوع  بالتفصيل من خلال

تنتقل البويضة إلى قناة فالوب، حيث من المحتمل أن يتم إخصابها، وهي عملية تسمى الإباضة تطلق البويضة.

يمكن أن تتكون الأورام في المبيض تمامًا كما تتشكل في أعضاء الجسم الأخرى. تعتبر الأورام غير السرطانية أورامًا حميدة بينما تُعرف الأورام السرطانية بالأورام الخبيثة.


هناك ثلاثة أنواع من الأورام في المبيض:

  • ورم في الظهارة، الطبقة الخارجية من الغشاء المخاطي.
  • أورام خلية جنسية (Germ cell).
  • أورام النسيج الضامّ (Connective tissue).

أعراض أكياس على المبايض

في معظم الحالات، لا تسبب أكياس المبيض أي أعراض. في كثير من الحالات، يتم اكتشاف أكياس المبيض فقط أثناء الفحص الروتيني من قبل طبيب أمراض النساء.

ومع ذلك، إذا تم تغليف كيس المبيض أو نزفه أو تمزق، فقد يتسبب ذلك في حدوث مشكلات.

من المهم إجراء الاختبار عند حدوث أحد الأعراض التالية، لأن هذه الأعراض نفسها قد تشير إلى وجود أورام في كلا المبيضين أو في مبيض واحد. في كثير من الحالات يكون السرطان قد انتشر إلى المبيض قبل اكتشافه.


تشمل أعراض تكيسات المبيض ما يلي:

  • ألم أو انتفاخ في البطن.
  • صعوبة التبول المتكرر والقصير.
  • ألم خافت في أسفل الظهر.
  • ألم عند ممارسة العلاقة الجنسية.
  • أوجاع في فترة الحيض.
  • نزيف حاد.
  • ارتفاع الوزن.
  • غثيان أو قيء.
  • فـَقـْد الشهية.
  • الشعور بالامتلاء بعد تناول وجبة صغيرة.

أسباب وعوامل خطر أكياس على المبايض

الأطباء غير متأكدين من أسباب الإصابة بسرطان المبيض، لكنهم حددوا عددًا من عوامل الخطر، بما في ذلك:

  • العمر وخصوصًا بين النساء في سن اليأس.
  • التدخين.
  • السمنة الزائدة.
  • نساء لم تلدن أو لم تـُرضِعن.
  • أدوية لعلاج مشاكل العقم والخصوبة، مثل كلوميد.
  • علاجات هُرمونية.
  • تاريخ عائلي أو شخصي للإصابة بسرطان المبيض أو الثدي أو القولون.

مضاعفات أكياس على المبايض

تشمل المضاعفات ما يأتي:

  • التواء المبيض: يمكن أن يتسبب الكيس المتضخم في تحريك المبيض، مما يزيد من فرصة حدوث التواء مؤلم في المبيض.
  • قد تشمل الأعراض ظهور مفاجئ لآلام الحوض الشديدة والغثيان والقيء.
  • كما يقلل التواء المبيض أو يوقف تدفق الدم إلى المبايض.
  • تمزق: يمكن أن يسبب الكيس الممزق ألمًا شديدًا ونزيفًا داخليًا. كلما زاد حجم الكيس، زاد خطر التمزق. يؤدي النشاط الشاق الذي يؤثر على الحوض (مثل الجماع المهبلي) أيضًا إلى زيادة المخاطر.

تشخيص أكياس على المبايض

يمكن الشعور بالكتل أثناء الفحوصات الروتينية لمنطقة الحوض من قبل طبيب أمراض النساء أو طبيب الأسرة.

معظم أورام الرحم حميدة، لكن بعضها قد يكون سرطانيًا، لذلك من المهم التحقق من وجود تكيسات في الرحم، خاصة عند النساء بعد سن اليأس.

بسبب مخاطر الإصابة بالسرطان تكون المبايض أكبر في هذا العمر.

تشمل الاختبارات التي يتم إجراؤها للكشف عن الأكياس أو الأورام السرطانية في المبايض ما يلي:

  • التصوير بالموجات فوق الصوتية.
  • التصوير المقطعي المحوسب - CT.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (مري.
  • التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني (التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني PET-Positron).
  • فحص دم لقياس مستوى الهرمونات.
  • فحص تنظير البطن (Laparoscopy).

عندما يتم تشخيص سرطان المبيض، يستخدم الأطباء نتائج الاختبار لتحديد ما إذا كان السرطان قد انتشر خارج المبايض.

إذا انتشر السرطان خارج المبايض، يستخدم الأطباء نتائج الاختبار لتحديد مدى انتشار السرطان. تسمى هذه العملية التشخيصية تصنيف المرض لأن هذا التحديد يساعد الأطباء على اختيار العلاجات وطرق العلاج المناسبة.

علاج أكياس على المبايض

علاج كيسات المبيض عادة ما تزول الأكياس في الرحم من تلقاء نفسها دون أي علاج. بالنسبة للنساء اللواتي لا تظهر عليهن أعراض، وخاصة النساء في سن اليأس، يوصي الأطباء عمومًا بعدم معالجة الكيس والانتظار بحذر.

لكنه أصر على الفحص مرة في الشهر لمدة ثلاثة أشهر للتأكد من عدم حدوث تغيير في حالة كيس الرحم. أو تسبب الألم، يمكن استخدام الجراحة. هناك طريقتان للعلاج الجراحي وهما:

  • الجراحة التنظيرية بواسطة المنظار.
  • فتح البطن.

بالإضافة إلى الجراحة، يتوفر نوعان آخران من العلاجات:

  • المعالجة الكيماوية (Chemotherapy).
  • المعالجة الإشعاعية (Radiotherapy).

يمكن أن تستخدم العلاجات المذكورة أعلاه الجراحة والعلاج الكيميائي والإشعاع كأحد العلاجات الوحيدة، أو يمكن الجمع بين عدة علاجات معًا. يمكن أن تتكرر أورام الرحم السرطانية. في هذه الحالة، يلزم إجراء جراحة إضافية، أحيانًا مع العلاج الكيميائي أو الإشعاعي.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور نساء وتوليد