ما هو إصابات الضفيرة العضدية وعلاجها

ما هو إصابات الضفيرة العضدية وعلاجها
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

الضفيرة العضدية عبارة عن شبكة معقدة من الفروع ومجموعات الألياف العصبية التي تنشأ من جذور الحبل الشوكي العنقي من الخامس إلى الثامن، وأول جذر صدري وأعصاب الذراعين، وتنشأ الأعصاب في عضلات حزام الكتف من الضفيرة العضدية .

دعنا نتعرف اكثرعن هذا الموضوع  بالتفصيل من خلال

تحتوي الضفيرة العصبية على 160.000 ألياف عصبية وتمتد من الجانب الخارجي للرقبة إلى الجانب الداخلي من الإبط بطول 15 سم. من الناحية التشريحية، تكون الضفيرة مجاورة لعضلات الرقبة ومجاورة للجزء العلوي من الرئتين والضلع الأول والترقوة والشريان تحت الترقوة ومفصل الكتف.

نظرًا لحجم الضفيرة وتعقيدها، وبسبب قربها التشريحي من العديد من المواقع، فإن المتلازمات الناشئة عن الإصابة الجزئية للضفيرة شائعة نسبيًا.


تصنيف إصابات الضفيرة العضدية

في تصنيف إصابات الضفيرة العصبية، تكون الفروق بين الإصابات كما يلي:

1. إصابات الضفيرة العضدية المفتوحة

ناتج عن اختراق الجرح أو بعد الجراحة.

2. إصابات الضفيرة العضية المغلقة

من بين الإصابات الحادة، من المهم ذكر الإصابات الناجمة عن الحوادث أو السقوط. قد تكون هذه الأضرار قابلة للعكس، ولكن في الحالات الصعبة بشكل خاص، قد تؤدي إلى تمزق الجذور، ومن ثم يكون الشلل لا رجعة فيه. تحدث إصابات مماثلة أحيانًا في حالات الولادة المعقدة حيث غالبًا ما تكون متورطًا فيها الفروع العلوية أو الوسطى مجعدة.

في هذه الحالات، يصاب الأطفال حديثو الولادة بشلل في الأطراف العلوية فور الولادة، والذي يتحسن بعد ذلك جزئيًا.


أعراض إصابات الضفيرة العضدية

تختلف أعراض إصابة الضفيرة العضدية باختلاف شدة الغدة وهي كالتالي:

1. أعراض إصابات الضفيرة العضدية البسيطة

غالبًا ما تحدث الإصابات الطفيفة في الرياضات التي تتطلب الاحتكاك الجسدي، مثل كرة القدم أو المصارعة. عندما تتمدد الضفيرة العضدية أو تنضغط، فإنها تسبب الأعراض التالية:

  • صدمة كهربائية أو حرقان في الذراع.
  • خدر وضعف في الذراع.

عادةً ما تستمر هذه الأعراض لبضع ثوانٍ أو دقائق، ولكن لدى بعض الأشخاص، يمكن أن تستمر الأعراض لأيام أو أكثر.

2. أعراض إصابة الضفيرة العضدية الخطيرة

تنجم أشد الأعراض خطورة عن الإصابات التي تلحق الضرر الشديد بالأعصاب. تحدث أشد إصابات الضفيرة العضدية عندما يتمزق جذر العصب بعيدًا عن الحبل الشوكي. تشمل أبرز الأعراض ما يلي:

  • ضعف أو عدم القدرة على استخدام عضلات معينة في اليد أو الذراع أو الكتف.
  • قلة الحركة والشعور بالذراعين بشكل مطلق، بما في ذلك الكتفين واليدين.
  • ألم حاد.

3. أعراض تستدعي الذهاب للطبيب

يمكن أن يسبب تلف الضفيرة العضدية ضعفًا دائمًا أو عجزًا. قد تحتاج إلى عناية طبية حتى لو بدت الحالة خفيفة.

راجع الطبيب إذا كان لديك الأعراض الآتية:

  • الشعور بحرقة في الذراع.
  • ضعف في اليد أو الذراع.
  • ألم الرقبة.
  • ظهور الأعراض في كلا الذراعين.

أسباب وعوامل خطر إصابات الضفيرة العضدية

هناك العديد من الأسباب والعوامل التي تؤدي إلى إصابات الضفيرة العضدية، ومنها ما يلي:

1. أسباب إصابة الضفيرة العضدية

تكون إصابات الأعصاب العلوية المكونة للضفيرة العضدية عُرضة لحدوث إصابة الكتف والرقبة بإصابات مختلفة، من أبرزها ما يلي:

  • رياضات تتطلب الاحتكاك الجسدي

يعاني العديد من لاعبي كرة القدم من متلازمة الوخز، والتي تحدث عندما تتمدد الضفيرة العضدية خارج حدودها أثناء الاصطدام مع لاعب آخر.

  • الولادات الصعبة

قد يعاني الولدان من تلف الضفيرة العضدية، والذي قد يكون مرتبطًا بارتفاع وزن الولادة الطويلة.

إذا استقر كتف الطفل في قناة الولادة، يزداد خطر الإصابة بشلل الضفيرة العضدية، والأكثر شيوعًا هو إصابة العصب العلوي، وهي حالة تسمى شلل إرب.

  • صدمة

يمكن أن تتسبب عدة أنواع من الصدمات، بما في ذلك حوادث السيارات أو حوادث الدراجات النارية أو السقوط أو جروح الطلقات النارية، في تلف الضفيرة العضدية.

  • الأورام وعلاجات السرطان

يمكن أن تنمو الأورام في الضفيرة العضدية أو على طولها، أو تضغط على الضفيرة العضدية، أو تنتشر إلى العصب. يمكن أن يؤدي العلاج الإشعاعي للصدر إلى تلف الضفيرة العضدية.

2. عوامل الخطر

تشمل العوامل الأكثر أهمية التي تزيد من فرصة إصابة الضفيرة العضدية ما يلي:

  • مارس الرياضة التي تتطلب الاحتكاك الجسدي.
  • حوادث السير.

مضاعفات إصابات الضفيرة العضدية

تشمل المضاعفات الأكثر شيوعًا لإصابات الضفيرة العضدية ما يلي:

  • تصلب المفاصل: يمكن أن يسبب ذلك تنميلًا في اليدين أو الساقين، مما قد يؤدي إلى إعاقة الحركة.
  • الألم: يحدث الألم بسبب تلف الأعصاب، مما قد يجعل الألم مزمنًا.
  • التنميل: قد يؤدي فقدان الإحساس في اليدين أو القدمين إلى حروق أو تلف الأعضاء دون الشعور به.
  • ضمور العضلات: تنمو الأعصاب ببطء ويمكن أن تستغرق سنوات للشفاء بعد الإصابة.
  • الإعاقة الدائمة: يُصاب بعض الأشخاص بضعف عضلي دائم أو شلل.

تشخيص إصابات الضفيرة العضدية

يتم تشخيص المرض على النحو الآتي:

1. الفحص السريري

سيفحص الطبيب اليد والذراع ويختبر الإحساس للمساعدة في تشخيص إصابة الضفيرة العضدية.

2. الأشعة السينية

الأشعة السينية لمنطقة العنق والكتف للبحث عن كسور أو تلف العظام الأخرى والأنسجة الكثيفة حول الضفيرة العضدية.

3. الفحوصات التصويرية

يمكن استخدام التصوير المقطعي أو التصوير بالرنين المغناطيسي.

4. اختبارات باستخدام الأقطاب الكهربائية لتحديد وظيفة العصب والنشاط الكهربائي

ومن أبرز هذه الدراسات دراسات التوصيل العصبي وتخطيط كهربية العضل.

علاج إصابات الضفيرة العضدية

يعتمد العلاج على نوع الإصابة وشدتها كما يلي:

1. العلاج الفيزيائي

قد يوصي طبيبك بالعلاج الطبيعي للحفاظ على عمل المفاصل والعضلات بشكل صحيح، والحفاظ على نطاق الحركة، ومنع تصلب المفاصل.

2. العلاج الجراحي

عادةً ما يجب إجراء الجراحة لإصلاح الضفيرة العضدية في غضون ستة أشهر من الإصابة، حيث تقل فرص نجاح الجراحة التي تُجرى لاحقًا.

من أبرز أنواع الجراحات ما يأتي:

  • انحلال الأعصاب: عملية جراحية للمساعدة في تحرير الأعصاب من المنطقة المصابة.
  • زرع العصب: يتم إزالة الجزء التالف من الضفيرة العضدية واستبداله بجزء من العصب من أجزاء أخرى للسماح للعصب بالنمو مرة أخرى.
  • نقل العصب: عندما يتمزق جذر العصب من الحبل الشوكي، يأخذ الجراح عصبًا أقل أهمية لا يزال يعمل ويربطه بعصب أكثر أهمية لا يعمل.
  • نقل العضلات: يقوم الجراحون بإزالة العضلات الأقل أهمية من الجسم ونقلها إلى الذراعين، وإعادة توصيل الأعصاب والأوعية الدموية التي تغذي العضلات.

الوقاية من إصابات الضفيرة العضدية

على الرغم من أنه لا يمكن الوقاية من إصابات الضفيرة العضدية عادةً، فبمجرد حدوث إصابة، يمكن اتخاذ خطوات لتقليل خطر حدوث مضاعفات:

1. احم نفسك من مضاعفات إصابة الضفيرة العضدية

يمكنك منع المضاعفات من خلال:

  • إذا كانت يدك أو ذراعك خارج الاستخدام مؤقتًا، فيمكن أن تساعد التمارين اليومية والعلاج الطبيعي في منع تصلب المفاصل.
  • تجنب الحروق أو الجروح، فقد لا تشعر بها إذا كنت مخدرًا.
  • قد يوصي طبيبك بارتداء ضمادات محددة لحماية المنطقة أثناء التمرين، خاصة إذا كنت رياضيًا مصابًا في منطقة الضفيرة العضدية.

2. وقاية طفلك من المضاعفات

بدءًا من عمر طفلك بضعة أسابيع فقط، من المهم أن تمرن مفاصل طفلك وعضلاته كل يوم، لأن ذلك يساعد على منع تصلب المفاصل الدائم ويحافظ على عضلات طفلك العاملة قوية وصحية.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور نساء وتوليد