تشخيص جفاف العيون

تشخيص جفاف العيون
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

جفاف العين هو حالة صحية شائعة تؤثر على العين عندما لا تستطيعان توفير الرطوبة الكافية للعينين، لذلك قد تكون الدموع غير كافية أو غير منتظمة لعدد من الأسباب، مما يؤدي في النهاية إلى التهاب العين أو تلف الأغشية التي تغطيها. العيون.

متلازمة جفاف العين هي حالة تسبب عدم الراحة حيث يعاني المصابون بها في كثير من الأحيان من حرقان أو حكة في العين في مجموعة متنوعة من المواقف المختلفة، مثل: في المطار، في غرفة مكيفة الهواء، أو الجلوس أمام الكمبيوتر.

يمكن أن يساعد علاج جفاف العين في تخفيف انزعاج العين ويمكن علاجه بعدد من العلاجات المنزلية بالإضافة إلى الأدوية.

دعنا نتعرف أكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل مع


أعراض جفاف العيون

يعاني المرضى الذين يعانون من جفاف العين من مجموعة من الأعراض بما في ذلك:

  • الشعور بحرقة مع ألم وجفاف في العين.
  • الشعور بوجود رمل في العين.
  • تكوّن المخاط حول العين.
  • تحسس العين من الدخان، أو الرياح.
  • احمرار العين.
  • الصعوبة في بقاء العين مفتوحة.
  • إجهاد العين بعد القراءة ولو لفترة قصيرة.
  • غباش العين.
  • التحسس من الضوء.
  • الدموع المتواصلة.
  • الرؤية المزدوجة.
  • الجفون تلتصق ببعض عند الاستيقاظ.
  • ألم في العين عن ارتداء العدسات اللاصقة.

أسباب وعوامل خطر جفاف العيون

هناك العديد من الأسباب والعوامل التي تؤدي إلى جفاف العين، ومنها ما يلي:


1. أسباب جفاف العيون

تتكون العين من ثلاث طبقات: زيوت دهنية وخلط مائي ومخاط. تساعد هذه المركبات على إبقاء العين رطبة ونقية، وأي مشاكل تسبب الجفاف موجودة في أي طبقات.

في الآتي أبرز أسباب جفاف العيون:

  • انخفاض إنتاج الدموع

يحدث جفاف العين عندما لا تنتج العين كميات كافية من الخلط المائي، وتسمى المشكلة بالتهاب القرنية والملتحمة الجاف، ومن أهم الأسباب:

  1. تقدم السن.
  2. حالات طبية معينة، مثل: متلازمة سجوجرن، وأمراض العين التحسسية، والتهاب المفاصل الروماتويدي، والذئبة، وأمراض الغدة الدرقية، ونقص فيتامين أ.
  3. استخدام أنواع معينة من الأدوية، مثل: أدوية الحساسية، ومزيلات الاحتقان، والهرمونات، وأدوية الاكتئاب، وأنواع معينة من أدوية ارتفاع ضغط الدم.
  4. حساسية القرنية العصبية الناتجة عن استخدام العدسات اللاصقة وجراحة العيون بالليزر.
  • زيادة تبخر الدموع

يحدث عندما تنسد القناة الدهنية على حافة الجفن بسبب:

  1. التهاب الجفن الخلفي.
  2. قلة الرمش والتي تحدث في الحالات التالية: مرض باركنسون، والمشاركة في القيادة أو القراءة، والجلوس على الكمبيوتر.
  3. مشاكل الجفن، مثل انقلاب الجفون إلى الخارج، أو انقلاب الجفون إلى الداخل.
  4. حساسية العين.
  5. المواد الحافظة الموجودة في القطرات.
  6. الرياح، أو الدخان، أو الهواء الجاف.
  7. نقص في فيتامين أ.

قد يكون هناك أكثر من سبب لجفاف العين في نفس الوقت.

2. عوامل الخطر

فيما يلي أهم العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بجفاف العين:

  • العمر: الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا يزيدون من خطر الإصابة بمتلازمة جفاف العين.
  • الجنس: النساء أكثر عرضة للإصابة بجفاف العين، خاصة خلال فترات التغيرات الهرمونية الناتجة عن الحمل أو استخدام وسائل منع الحمل أو انقطاع الطمث.
  • النظام الغذائي غير صحي: أي أنه يفتقر بشكل خاص إلى فيتامين أ وأوميغا 3.
  • ارتداء العدسات اللاصقة: يمكن أن تؤدي العدسات اللاصقة إلى تفاقم جفاف العين.

مضاعفات جفاف العيون

من أبرز مضاعفات جفاف العيون ما يأتي:

  • التهابات العين: تحمي الدموع العين من البكتيريا، لذلك إذا كانت عيناك جافة، تزداد فرص إصابتك بالتهابات العين.
  • تلف سطح العين: يمكن أن يؤدي جفاف العين إلى التهاب العين، وتآكل سطح القرنية، وتقرحات القرنية، وانخفاض الرؤية.
  • تدني نوعية الحياة: جفاف العين يجعل من المستحيل على الشخص أداء الأنشطة اليومية، بما في ذلك القراءة.

تشخيص جفاف العيون

يتم تشخيص جفاف العين بالفحوصات التالية:

1. فحص شامل للعين

يمكن أن يساعد فحص العين الذي يتضمن تاريخًا كاملاً للعين في تحديد سبب جفاف العين

2  قياس كمية الدموع في العين

  ذلك عن طريق إجراء اختبار شيرمر، حيث يتم وضع شريط تحت الجفن السفلي للعين لمدة خمس دقائق، وبعد ذلك يقيس الطبيب الشريط المبلل بالدموع لمعرفة نسبة الجفاف في العين.

طريقة أخرى لقياس حجم المسيل للدموع هي اختبار خيط الفينول الأحمر. في هذا الاختبار، يتم وضع خيط مملوء بصبغة حساسة للأس الهيدروجيني على الجفن السفلي، مبلل بالدموع لمدة 15 ثانية، ويتم قياس حجم الدموع.

3. اختبار تحديد جودة الدموع

في اختبارات أخرى، يتم استخدام صبغة في قطرات العين لمعرفة حالة سطح العين.

ينظر الطبيب إلى نمط تلوين القرنية ويقيس المدة التي تستغرقها الدموع حتى تتبخر.

4. اختبار أسمولالية الدموع

يقيس هذا الاختبار التركيب الدمعي للجسيمات والماء، مع وجود نسبة أقل من الماء في حالة جفاف العين.

5. عينات من الدموع

يتم أخذ عينة من الدموع لمعرفة سبب جفاف العين.

علاج جفاف العيون

يتم علاج جفاف العين على النحو الآتي:

1. استخدم الدموع الاصطناعية

تساعد قطرات العين على ترطيب العين وهي الدعامة الأساسية لعلاج جفاف العين.

تعمل الدموع الاصطناعية مع كثير من الناس.

2. سدادات نقطية (Lacrimal plugs)

قد يستخدم طبيب العيون سدادات لإغلاق فتحات تصريف الدموع في زوايا عينيك. إنه إجراء غير مؤلم نسبيًا وقابل للعكس يبطئ فقدان الدموع.

3. استخدام الأدوية

أكثر أدوية جفاف العين شيوعًا هي عقار مضاد للالتهابات يسمى السيكلوسبورين، والذي يساعد على زيادة إفراز الدموع ويقلل من خطر تلف القرنية.

في حالة جفاف العين الشديد، يتم استخدام قطرات العين الكورتيكوستيرويدية على المدى القصير.

تشمل الأدوية البديلة لجفاف العين أدوية القولون مثل بيلوكاربين. تساعد هذه الأدوية في تحفيز إفراز الدموع.

إذا لم تنجح العلاجات السابقة، فقد يبحث الأطباء عن علاجات أخرى مناسبة للسبب.

4. الجراحة

في بعض الحالات يلجأ الطبيب إلى الجراحة إذا ظلت العيون جافة بالرغم من كل الأدوية السابقة.

أثناء الإجراء، يقوم الطبيب بسد القناة الدمعية في الزاوية الداخلية للعين بشكل دائم للسماح للعين بالاحتفاظ بكمية كافية من الدموع.

5. علاجات منزلية

إذا كنت تعاني من جفاف العين، عليك القيام بما يلي:

  • ترطيب الغرفة والابتعاد عن المناخ الجاف.
  • لا ترتدي العدسات اللاصقة حتى يتم حل مشكلة الجفاف.
  • اقض وقتًا أقل في الجلوس أمام التلفزيون أو الكمبيوتر.

الوقاية من جفاف العيون

لمنع جفاف العين، يجب اتباع هذه النصائح:

  • تجنب التعرض المباشر للهواء مثل هواء مجفف الشعر أو مكيفات الهواء المنزلية.
  • تأكد من زيادة الرطوبة في الغرفة باستخدام المرطب، خاصة في فصل الشتاء.
  • ارتداء النظارات الشمسية عند الخروج لتجنب التعرض للهواء الجاف.
  • تأكد من إراحة عينيك بانتظام عند أداء مهام طويلة مثل القراءة.
  • ضع شاشة الكمبيوتر أسفل مستوى العين لتقليل النظر إلى الأعلى والتحديق لفترات طويلة.
  • حاول الإقلاع عن التدخين.
  • إذا كنت تعاني من جفاف العين المزمن، فمن المهم استخدام الدموع الاصطناعية بشكل منتظم.
  • حاول إبقاء عينيك مغمضتين لفترات قصيرة من الوقت، خاصة في البيئات الجافة مثل البيئات الصحراوية أو المطارات أو الأماكن المرتفعة.
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور عيون