رائحة الفم و مشاكلها على الأسنان

رائحة الفم و مشاكلها على الأسنان
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يعاني الكثير من الناس من رائحة الفم الكريهة، وتتوقف شدتها على سببها. نتيجة لذلك، نرى إقبالًا كبيرًا على المنتجات أو العلاجات لعلاج هذه المشكلة، مثل اللبان بالنعناع وغسول الفم والمستحضرات الأخرى المصممة لمكافحة رائحة الفم الكريهة ومنعها مؤقتًا.

دعنا نتعرف أكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل مع


أعراض رائحة الفم

العرض الرئيسي لهذه المشكلة هو رائحة الفم الكريهة.


أسباب وعوامل خطر رائحة الفم

هناك أسباب عديدة لرائحة الفم الكريهة، مثل:


1. الطعام

الروائح الكريهة التي تشبه العفن بسبب تراكم بقايا الطعام في الأسنان وحولها، وخاصة الأطعمة التي تحتوي على زيوت متطايرة (زيوت أساسية) مثل: البصل والثوم، يمكن أن تسبب رائحة الفم الكريهة لمدة تصل إلى 72 ساعة، بالإضافة إلى أنواع معينة أخرى خضروات وتوابل.

2. مشاكل في الأسنان

يعد عدم الحفاظ على صحة الأسنان ونظافتها من الأسباب الرئيسية لرائحة الفم الكريهة، حيث يؤدي ذلك إلى تراكم جزيئات الطعام في الفم، فضلاً عن تراكم البكتيريا التي تطلق أنواعًا معينة من الغازات ذات الرائحة الكريهة، مثل الهيدروجين. كبريتيد.

في أحيان أخرى، يمكن أن يؤدي تراكم البلاك إلى التهاب اللثة وجيوب مليئة باللويحات بين الأسنان واللثة مما يؤدي إلى تفاقم الرائحة.

3. جفاف الفم

يساعد اللعاب على تنظيف الفم، وفي حالة جفاف الفم، يمكن أن تتراكم الخلايا الميتة على اللسان واللثة، مما يسبب رائحة الفم الكريهة، وغالبًا ما يجف الفم أثناء النوم، مما يسبب رائحة الفم الكريهة في الصباح للعديد من الأشخاص.

4. الإصابة ببعض الأمراض

يمكن أن تسبب بعض الحالات الطبية رائحة الفم الكريهة، بما في ذلك:

  • عدوى مزمنة من خراج الرئة.
  • أنواع معينة من السرطان.
  • مرض التمثيل الغذائي.
  • فشل كلوي، رائحته مثل البول.
  • فشل الكبد، تنبعث منه رائحة السمك.
  • داء السكري برائحة تشبه رائحة الفاكهة المتعفنة.
  • مرض الجزر المعدي المريئي - ارتجاع المريء.
  • التهاب الجيوب الأنفية.
  • التهاب الشعب الهوائية (Bronchitis).

5. التدخين

يتسبب التدخين في جفاف الفم، وبالإضافة إلى الرائحة الكريهة للتبغ نفسه، فإن المدخنين أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بأمراض اللثة.

6. الحميات الغذائية الصارمة

بسبب الحماض الكيتوني الناتج عن حرق الدهون، قد يعاني الأشخاص الذين يتبعون نظامًا غذائيًا قاسيًا من رائحة الفم الكريهة التي تشبه رائحة الفاكهة المتعفنة.

مضاعفات رائحة الفم

في الواقع، لا تحدث المضاعفات بسبب الرائحة نفسها، ولكن بسبب الرائحة.

تشخيص رائحة الفم

قد يشم الطبيب فم المريض ويقيم الرائحة من أجل إجراءات محددة، وهناك كواشف يمكنها تحديد سبب الرائحة.

علاج رائحة الفم

يمكن تقليل رائحة الفم الكريهة عن طريق الحفاظ على نظافة الفم وحل المشكلة بعناية وعلاج بسيط، ويفضل استشارة طبيب الأسنان للتأكد من عدم وجود مشكلة خطيرة في رائحة الفم الكريهة.

الوقاية من رائحة الفم

هناك خطوات يمكنك اتخاذها لمنع رائحة الفم الكريهة، مثل:

  • فرك الأسنان بعد تناول الطعام.
  • تنظيف ما بين الأسنان مرة واحدة كل يوم.
  • افرك اللسان بأداة خاصة لإزالة المادة العالقة.
  • تنظيف اللثة بشكل مستمر.
  • الإكثار من شرب الماء.
  • استخدم فرشاة أسنان في حالة جيدة واستبدلها بشكل متكرر.
  • قم بإجراء فحوصات منتظمة لطبيب الأسنان الخاص بك لاكتشاف أي مشاكل والتعرف على الأساليب الحديثة المستخدمة لمكافحة رائحة الفم الكريهة.

العلاجات البديلة

يمكن لبعض الأعشاب التي تمضغها أن تساعد في تقليل رائحة الفم الكريهة لأنها تحتوي على مجموعة من الزيوت الأساسية، مثل:

  • البقدونس الطازج.
  • النعناع.
  • الزعتر
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور اسنان