أعراض التهاب الإحليل

أعراض التهاب الإحليل
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

التهاب الإحليل هو مرض يحدث عندما يتم تحفيز مجرى البول بواسطة عوامل خارجية، والإحليل هو الأنبوب الذي ينقل البول من المثانة إلى خارج الجسم وهو أيضًا الجزء الذي يمر من خلاله السائل المنوي للذكور.

دعنا نتعرف أكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل مع

تختلف عدوى المسالك البولية عن عدوى المسالك البولية من حيث أن الالتهاب يؤثر على مجرى البول فقط، بينما يسبب التهاب المسالك البولية التهاب الجهاز البولي بأكمله.

يصيب التهاب الإحليل الأشخاص من جميع الأعمار والأجناس، لكنه يصيب النساء بشكل أكبر بسبب الاختلافات في حجم مجرى البول لدى النساء والرجال، حيث يمتلك الرجال مجرى البول الأطول والنساء لديهم مجرى البول أقصر، مما يسمح للجراثيم بالوصول إليه عند النساء بشكل أسرع. في .

تصيب عدوى المسالك البولية ما يقرب من 4 ملايين شخص في الولايات المتحدة كل عام.


أعراض التهاب الإحليل

يصيب التهاب الإحليل كل من الرجال والنساء، لذلك تختلف الأعراض قليلاً بين الجنسين. يصاب بعض الناس بالتهاب الإحليل دون أي أعراض.

في الآتي أبرز أعراض التهاب الإحليل:


1. أعراض التهاب الإحليل عند النساء

في حالة وجود التهاب الإحليل، ستعاني معظم النساء من الأعراض التالية:

  • ظهور إفرازات غير طبيعية من المهبل.
  • آلام في البطن وفي الحوض.
  • ألم أثناء ممارسة العلاقة الحميمة.
  • التبوّل المتكرر أو العاجل.
  • الحمى والقشعريرة.
  • وجع في المعدة.
  • حكة.

2. أعراض التهاب الإحليل عند الرجال

تشمل أبرز علامات التهاب الإحليل لدى الرجال ما يلي:

  • وجود دم في البول أو في السائل المنوي.
  • الشعور بألم عند القذف.
  • خروج إفرازات من القضيب.
  • الشعور بحرقة أثناء التبوّل.
  • حكة أو انتفاخ في القضيب.
  • تضخم الغدد اللمفاوية في منطقة الفخذ.
  • ارتفاع درجة الحرارة ولكنه عرض نادر.

أسباب وعوامل خطر التهاب الإحليل

هناك العديد من الأسباب والعوامل المختلفة لحدوث التهاب الإحليل، ومن أهمها ما يلي:

أسباب التهاب الإحليل

هناك العديد من أسباب التهاب الإحليل، منها:

الالتهابات البكتيرية التي تسببها الأمراض المنقولة جنسيا (الأمراض المنقولة جنسيا)

معظم حالات التهاب الإحليل ناتجة عن أمراض معدية.

هناك مجموعة من البكتيريا المسببة لالتهاب الإحليل، وهي سمة من سمات مجموعة الأمراض المنقولة جنسياً، مثل:

  1. السيلان: تسببه الإصابة بجرثومة النيسرية البنية.
  2. الكلاميديا: تسببها عدوى المتدثرة الحثرية.
  3. الميكوبلازما: تسببها الإصابة بجرثومة Mycoplasma genitalium.

من بين هذه الأمراض، عدوى المتدثرة هي الأكثر انتشارًا، وفي نسبة كبيرة من الحالات، هناك عاملان يسببان المرض، على سبيل المثال: التهاب الإحليل السيلاني وعدوى الكلاميديا.

عدوى فيروسية

يمكن أن يحدث التهاب الإحليل بسبب عدوى فيروسية، مثل:

  1. فيروس الهربس البسيط (Herpes simplex).
  2. فيروس مضخم للخلايا.
  3. الفيروسات الغدانية (Adenovirus).

مسببات أقل شيوعًا

كما يوجد نوع من التهاب الإحليل تسببه بكتيريا مرتبطة ببكتيريا التهابات المسالك البولية، وبشكل رئيسي Escherichia coli، والتي تعيش في مجرى البول بدلاً من المثانة، مسببة مرضًا مشابهًا للمثانة، وهو التهاب المثانة.

ومن الأسباب الأخرى لالتهاب الإحليل:

  1. متلازمة رايتر، والتي تسبب التهاب العين والمفاصل والإحليل.
  2. Ureaplasma urealyticum، عدوى بكتيرية في المسالك البولية.
  3. داء المشعرات (Trichomonas vaginalis).
  4. الحساسية من المواد الكيميائية المستخدمة في المواد الهلامية أو الصابون أو الكريمات أو مبيدات النطاف المانعة للحمل.
  5. قد تسبب المواد الحافظة أو بعض المنتجات، مثل زيت شجرة الشاي، الالتهاب.
  6. قد يؤدي الاحتكاك الناتج عن الجماع أو الاستمناء إلى التهاب الإحليل عند الرجال.

قد تكون بعض الأسباب فردية لنفس الشخص.

2. عوامل الخطر

من بين أبرز عوامل الخطر التي تزيد من فرصة الإصابة بالتهاب الإحليل:

  • لديك تاريخ من الأمراض المنقولة جنسيا.
  • ممارسة الجنس مع أكثر من شريك.

مضاعفات التهاب الإحليل

إذا تُركت دون علاج، فإن أبرز مضاعفات التهاب الإحليل هي:

  • انشر البكتيريا المسببة للأمراض إلى أعضاء أخرى، مثل الحالب والكلى والمثانة.
  • وصول الجرثومة إلى الدم مسببة إنتان الدم.
  • إذا لم يتم علاج العدوى، يمكن أن تلحق الضرر بالأعضاء المصابة.
  • مرض التهاب الحوض - PID، والذي يمكن أن يسبب العقم وآلام الحوض والجنس المؤلم.
  • يحدث الحمل خارج الرحم دون علاج للأمراض المنقولة جنسياً، وهي حالة تهدد الحياة.
  • التهاب الإحليل الشديد، التهاب البروستاتا، أو تضيق مجرى البول عند الرجال.

تشخيص التهاب الإحليل

يمكن تشخيص التهاب الإحليل بناءً على الأعراض والتاريخ الطبي للمريض. إذا واجه الشخص صعوبة في التبول، فعادة ما يفترض الأطباء وجود عدوى بكتيرية وعلاجها حتى تتوفر نتائج الاختبار. من أهم الفحوصات التي يتم إجراؤها ما يلي:

  • الفحص البدني: ويشمل فحص الأعضاء التناسلية والبطن والمستقيم.
  • فحص البول: يشخص وجود الأمراض المنقولة جنسياً ويكشف عن نوع البكتيريا المسببة للالتهاب.
  • تحليل الإفرازات: يتم تحليل الإفرازات من خلال النظر تحت المجهر.
  • فحص الدم: لا يتم إجراء هذا الاختبار عادة في معظم الحالات، ولكن يمكن إجراؤه في بعض الحالات.

علاج التهاب الإحليل

يتم علاج التهاب الإحليل على النحو الآتي:

1. العلاج الدوائي لالتهاب الإحليل

يمكن علاج التهاب الإحليل بالأدوية التالية:

المضادات الحيوية

يعتمد اختيار المضاد الحيوي على نوع البكتيريا المسببة للمرض، وأكثر المضادات الحيوية شيوعًا هي: دوكسيسيكلين أو إريثروميسين أو ميترونيدازول.

في حالة السيلان يفضل استخدام أزيثروميسين أو دوكسيسيكلين.

إذا كانت الميكوبلازما، فمن الأفضل استخدام أزيثروميسين أو موكسيفلوكساسين.

مسكنات الألم

تُستخدم مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، مثل النابروكسين، لتسكين الآلام.

أدوية لتقليص الحاجة لدخول الحمام

تستخدم الأدوية لعلاج الآلام وتقليل الحاجة إلى رحلات الحمام الطارئة ومن أبرزها: فينازوبيريدين.

بشكل عام، يشجع مركز السيطرة على الأمراض العلاج بجرعة واحدة بسبب الامتثال ويوصي بالعلاج مباشرة في العيادة.

2. علاجات منزلية لالتهاب الإحليل

في الواقع، لا يوجد علاج طبيعي مُثبت لالتهاب الإحليل.

قد يساعد التوت البري في منع البكتيريا من الالتصاق بالمسالك البولية.

قد يساعد شرب 21.5 إلى 43 مل من عصير التوت البري غير المحلى يوميًا النساء على منع تكرار عدوى المسالك البولية.

يوصى أيضًا بالبقاء رطبًا بشرب الكثير من الماء، ما يقرب من 6-8 أكواب من الماء يوميًا، وتجنب الكافيين والكحول.

الوقاية من التهاب الإحليل

يمكن الوقاية من عدوى المسالك البولية عن طريق:

  • استخدم الواقي الذكري لممارسة الجنس الآمن.
  • تجنب ممارسة الجنس مع أكثر من شريك.
  • الحرص على النظافة الشخصية.
  • الابتعاد عن المواد الكيميائية، مثل الصابون والمطهرات، التي يمكن أن تهيج المنطقة.

الأنواع الشائعة

هناك نوعان رئيسيان من التهاب الإحليل وهما كالتالي:

1. التهاب الإحليل بالمكورات البنية

تعد الإصابة بالتهاب الإحليل الناجم عن السيلان هي الأعلى، حيث تمثل 20٪ من جميع حالات عدوى التهاب الإحليل.

2. التهاب الإحليل غير المكورات

أسباب أخرى غير السيلان المذكورة أعلاه تشكل هذا النوع من السيلان.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور مسالك بولية

دكتور علي عبد السلام الطيب استشاري الجراحه العامه وجراحه المسالك البوليه والبواسير و زماله في فيصل

دكتور علي عبد السلام الطيب

استشاري الجراحه العامه وجراحه المسالك البوليه والبواسير و زماله الذكوره والتناسليه والعقم

التقييم :

دكتور مسالك بولية , ذكورة وعقم

اضطرابات الحيوانات المنويه والخصيتتين والقضيب البروستاتا والخصوبه والصحه الجنسيه و سرعه القذف وفحص ما قبل الزواج, العمليات الكبرى والمغرب علاج جميع مشاكل الجهاز [...]

سعر الكشف: 300 جنيه

العنوان: ش فيصل محطه العريش امام ... فيصل , الجيزة

دكتور احمد عبد الرءوف الغياتي استشاري جراحة المناظير والمسالك البولية والتناسلية والعقم في 6 اكتوبر

دكتور احمد عبد الرءوف الغياتي

استشاري جراحة المناظير والمسالك البولية والتناسلية والعقم

التقييم :

دكتور مسالك بولية , ذكورة وعقم

استئصال البروستاتا, تفتيت حصوات بالمنظار, سونار, ذكوره و عقم, استئصال المراره بالمنظار

سعر الكشف: 300 جنيه

العنوان: ميدان الحصري بجوار البنك العربي ... 6 اكتوبر , الجيزة