ماهو النهام العصبي ؟

ماهو النهام العصبي ؟
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

الشره المرضي العصبي، أو ما يسمى الشره المرضي، هو اضطراب في الأكل يستهلك فيه المريض كمية كبيرة من الطعام في فترة زمنية قصيرة، ما يسمى بنوبة الأكل بنهم، ثم يلجأ إلى جميع الوسائل المتاحة للحصول عليه. التخلص من هذا الطعام، وقد يختارون القيام بذلك عن طريق تقيؤ الطعام، مارس نشاطًا بدنيًا قويًا واستخدم العديد من الأدوية، مثل المسهلات ومدرات البول.

دعنا نتعرف أكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل مع  

يعاني الأشخاص المصابون باضطراب الأكل بنهم من الإفراط في تناول الطعام ؛ لأن الطعام يمنحهم شعورًا بالرضا، لكن الإفراط في تناول الطعام يمنحهم شعورًا بأنهم خارج نطاق السيطرة، مما يجعلهم يرغبون في التخلص منه بأي شكل من الأشكال.

إذا كنت قريبًا من شخص مصاب بالشره المرضي العصبي أو أي اضطراب أكل آخر، فعليك طلب المشورة والتوجيه لأن هذه الاضطرابات غالبًا ما تكون خطيرة ويمكن أن تؤثر بشكل كبير على نوعية الحياة.


أعراض النهام العصابي

يُظهر الأشخاص المصابون بالشره العصبي مجموعة من السلوكيات، مثل:

  • سوف يفرطون في تناول الطعام، ويستهلكون كميات كبيرة من الطعام في فترة زمنية قصيرة، ويشعرون بأنهم خارج نطاق السيطرة تمامًا وغير قادر على التوقف عن الأكل.
  • يندفعون لتطهير أجسادهم للتخلص من الطعام الذي يأكلونه ومنع زيادة الوزن.
  • إنهم يحكمون على أنفسهم وكيف يشعرون تجاه أنفسهم بناءً على وزنهم ومظهرهم.

أسباب وعوامل خطر النهام العصابي

جميع اضطرابات الأكل هي مشاكل معقدة ذات أسباب غير معروفة، ولكنها عادة ما تكون ناجمة عن مجموعة من العوامل الأسرية والاجتماعية والنفسية، حيث قد يصاب الشخص بالشره المرضي العصبي إذا:

  • لديه أفراد من عائلته يعانون من زيادة الوزن، أو لديهم اضطراب أكل مختلف، أو اضطرابات مزاجية معينة مثل الاكتئاب أو القلق.
  • المهن التي تتطلب الحفاظ على بنية جسم معينة، مثل: الباليه، وعروض الأزياء، والتمارين الرياضية.
  • يتوق إلى الكمال، أو غير راضٍ عن نفسه، أو قلق باستمرار.
  • يواجه أحداثًا مرهقة في حياته، مثل إجراءات الطلاق أو الانتقال إلى مدينة أو مدرسة جديدة أو فقدان أحد أفراد أسرته.

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالشره المرضي العصبي

هناك مجموعة من الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالشره العصبي، على النحو التالي:

  • الشباب والمراهقون: مثل اضطرابات الأكل الأخرى، يبدأ الشره العصبي في مرحلة المراهقة المبكرة وقد يظهر في سن متقدمة.
  • النساء: 10 من كل 11 شخصًا يعانون من اضطراب الأكل بنهم هم من النساء، لكن يمكن أن يعاني الرجال أيضًا من اضطراب الأكل بنهم.

مضاعفات النهام العصابي

يمكن أن يؤدي الشره المرضي العصبي إلى العديد من المشاكل الصحية، مثل: تسوس الأسنان وتسوسها، وكذلك أمراض اللثة وفقدان مينا الأسنان.

أي عملية تطهير يمكن أن تؤدي إلى هشاشة العظام وتلف الكلى ومشاكل في القلب وحتى الموت.

تشخيص النهام العصابي

إذا اشتبه في إصابة شخص بالشره المرضي العصبي، يقوم الأطباء بما يلي:

  • معرفة العادات الغذائية للمريض.
  • إجراء فحص بدني.
  • طلب اختبارات دم وبول.
  • تُجرى الاختبارات للكشف عن أي مشاكل في القلب.

علاج النهام العصابي

يمكن علاج الشره المرضي العصبي من خلال الاستشارة والعلاج النفسي وأحيانًا الأدوية مثل مضادات الاكتئاب.

كلما بدأ العلاج مبكرًا، كان ذلك أفضل. يمكن أن يؤدي بدء العلاج في مرحلة مبكرة من المرض إلى تسهيل وتسريع عملية الشفاء بحيث يمكن منع حدوث أي مشاكل طبية وصحية خطيرة.

من خلال العمل مع مستشار، يمكن للأشخاص الذين يعانون من الشره المرضي تعلم كيفية الشعور بتحسن تجاه أنفسهم، وكذلك كيفية تناول الطعام الصحيح والتخلص من العادات السيئة.

قد يترافق الشره المرضي العصبي مع مشاكل نفسية أخرى مثل الاكتئاب الذي يعقد العلاج وقد يستغرق وقتًا أطول لتحقيق التحسن المرضي ولذلك يجب إحالته إلى أخصائي للحصول على المشورة والتوجيه المناسبين.

الوقاية من النهام العصابي

في الواقع، من الصعب تحديد طرق للوقاية من الشره المرضي العصبي ؛ وذلك لأنه مزيج من العوامل وليس عامل واحد.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور نفسي