العادات والوصايا الصحية التي يمكن اتباعها خلال شهر رمضان

العادات والوصايا الصحية التي يمكن اتباعها خلال شهر رمضان
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

مع دخول شهر رمضان المبارك، يناقش الناس الفوائد الروحية والنفسية والجسدية للصيام في هذا الشهر الكريم. ومع ذلك، يجب علينا أيضًا أن نلتفت إلى النصائح الصحية والإرشادات الطبية، لكي نضمن صحة ونشاط وعطاء خلال شهر رمضان. في هذا المقال، سنستعرض بعض هذه النصائح.

قبل تناول الطعام، تأكد من تناول السوائل بكثافة لتجنب الجفاف. الماء هو أفضل شراب للترطيب، ويمكن أن تستخدم العصائر والحليب أيضًا ولكن عليك الحذر من المشروبات التي تحتوي على سكر وسعرات حرارية عالية.

يُعزز تناول التمر من كسر صيامك خلال موسم الإفطار، حيث يُعتبر تناول التمر في بداية الوجبة تقليداً شائعاً. يعد التمر مصدراً طبيعياً للسكر، مما يساهم في تعزيز توازن مستوى السكر في الدم وتوفير الطاقة اللازمة للجسم. قد يتسبب انخفاض مستوى السكر في الدم في الإصابة بالصداع، لذا يُفضل تناول التمر قبل الوجبة للحد من هذه الحالة وتحقيق توازن مستوى السكر في الدم بشكل مثالي.

استمتع بوجبة حساء يُعتبر تناول الحساء دائمًا خيارًا رائعًا لوجبة الإفطار، حيث يُحافظ على رطوبة الجسم ويحتوي على الكثير من الفيتامينات والمعادن. من المفيد اختيار حساء غني بالمواد الغذائية مثل الخضروات أو الطماطم أو العدس، وتجنب الحساء الذي يحتوي على الكريمة. يُعتبر الحساء البارد مثل جازباتشوس بديلاً ممتازًا للحساء الساخن خلال الأيام الدافئة.

تناول الخضروات الخاصة بك مهم لصحتك، فهي تحتوي على الكثير من الفيتامينات والمعادن والألياف. وعادةً ما تكون السلطات الملونة أكثر فائدة للصحة لأنها تحتوي على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية. يُعتبر تناول حصتين من الخضار في كل وجبة قاعدة جيدة للتغذية. جرب إضافة نصف كوب من الخضار الطازجة أو المطبوخة، أو كوب من الخضار الورقية الخضراء إلى وجبتك اليومية.

يجب اختيار الكربوهيدرات الصحية - ينبغي أن تشتمل وجبة الإفطار على كربوهيدرات صحية ومركبة. يمكن أن تتضمن بعض الخيارات الجيدة الأرز البني والمعكرونة المصنوعة من الحبوب الكاملة وخبز الحبوب الكاملة والبطاطس والبرغل. بالإضافة إلى كونها مصدرًا كبيرًا للطاقة ، تعتبر الكربوهيدرات المعقده مصدرًا ممتازًا للألياف والمعادن.

تناول البروتينات الخالية من الدهون خلال الإفطار يُعد أمرًا هامًا جدًا. تحتوي البروتينات الصحية الكاملة مثل اللحوم والألبان والبيض والجبن والأسماك والدواجن على مجموعة متنوعة من الأحماض الأمينية التي تساعد في الحفاظ على العضلات وزيادة إنتاجها. يمكنك تفادي الدهون المشبعة من خلال اختيار البروتينات الخالية من الدهون مثل الأسماك والدجاج منزوع الجلد والديك الرومي ومنتجات الألبان قليلة الدسم. بالنسبة للخيارات النباتية، جرب البقوليات والحبوب والمكسرات.

لا تستعجل في تناول وجبتك، ليس هناك حاجة للعجلة. يمكن أن يؤدي تناول وجبة الإفطار بسرعة وبكميات كبيرة إلى صعوبة في الهضم ومشاكل معدية أخرى. الأفضل تناول كميات صغيرة ببطء، هذه الطريقة هي الأنسب للحفاظ على وزنك وصحتك العامة. بشكل عام، تجنب تناول كميات كبيرة من الطعام خلال وجبة الغداء أو العشاء.

تجنب الأطعمة الغنية بالدهون والصوديوم والسكر وحاول تجنب الوجبات الثقيلة التي تحتوي على الكثير من الدهون المشبعة والصوديوم والسكر قدر الإمكان. جرب استخدام طرق الطهي الصحية مثل الخبز والبخار والشواء والطبخ والتحميص بدلاً من القلي. استخدم الأعشاب والتوابل بدلاً من الملح والسكر لتحسين طعم الطعام. كما يُفضل اختيار قطعة فاكهة صحية كبديل للحلوى التي تحتوي على السكريات الطبيعية بدلاً من المعجنات والحلويات التي تحتوي على السكر المكرر أو المحليات الصناعية.

خلال الأيام الأولى من الصيام، يجب عليك ممارسة تمارين رياضية معتدلة بدلاً من الرياضة المكثفة التي قد تؤدي إلى الإرهاق. يُفضل مواصلة الحفاظ على ممارسة روتينية أكثر اعتدالًا ومنخفضة التأثير مثل المشي بسرعة خفيفة بعد غروب الشمس أو قبل الفجر. ونظرًا لأن شهر رمضان يتزامن مع أيام دافئة، يفضل تجنب ممارسة الرياضة في الهواء الطلق.


نصائح صحية للأشخاص الذين لديهم مخاطر صحية فى شهر رمضان.

على الرغم من استثناء الدين، العديد من المسلمين الذين يواجهون ظروف صحية تعرضهم لخطر أكبر لا يزالون يختارون الصوم في شهر رمضان. يعفي القرآن الكريم المرضى من الصوم، ولكن إذا قررت الصوم وكنت تعاني من حالات طبية مثل مرض القلب أو السكري أو كنت حاملاً أو مرضعة، من المهم استشارة طبيبك واتخاذ التدابير الوقائية اللازمة للحفاظ على صحتك وسلامتك.

تشير الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب المستقرة يمكنهم الصيام في رمضان بشكل آمن دون تأثير كبير على صحتهم. في الواقع، قد يكون الصيام مفيداً لتحسين صحة القلب والأوعية الدموية إذا تم القيام به بشكل صحيح. إذا كانت أعراض مرض القلب تظهر عند ممارسة الرياضة أو الإجهاد، فإن الشخص يُعتبر مصاباً بمرض قلبي مستقر. يجب على مرضى القلب استشارة الطبيب قبل الصيام لمناقشة أي تغييرات في الأدوية التي يتناولونها خلال هذا الشهر، على الرغم من أنه عادة ما لا يتطلب ذلك تغييراً في الجرعة.

يُنصح بأن يتجنب مرضى السكري من النوع الأول صيام شهر رمضان، وإذا كانوا يخططون للصيام، فيجب عليهم أن يتأكدوا من رقابة طبيبهم الوثيقة. سيكون من الضروري أن يراقب الطبيب نسبة السكر في الدم يوميًا لضمان السلامة.

إذا كنت تعاني من السكري من نوع 2 ، فمن الشائع أن تكون الصيام خلال شهر رمضان آمنًا بشكل عام. ومع ذلك ، قد لا يكون الأمر كذلك لجميع المرضى الذين يعانون من هذا النوع من السكري ، لذا تحقق من خططك للصيام مع طبيبك. قد تحتاج الأدوية التي تتناولها إلى تعديل.

عند تناول الإفطار، يجب أن تتبع نفسك كما هو معتاد، مع الاعتناء بالتغذية المتوازنة والصحية. قد يحدث انخفاض في نسبة السكر في الدم بعد ساعات طويلة من الصيام، خاصة إذا كنت تتناول أدوية لمرض السكري. من المفيد أن تتناول وجبة السحور للحفاظ على توازن السكر في الدم خلال فترة الصيام، قبل طلوع الشمس مباشرة.

إذا كنت حاملًا وتعاني من مرض السكري ، فلا يجب عليك الصوم أو استشارة الأطباء.

النساء الحوامل والمرضعات معفيات من الصيام وفقاً لتعاليم الشريعة الإسلامية، ويُنصح بعدم صيامهن من قبل الطبيب.

لا تزال بعض النساء الحوامل والمرضعات يختارن الصيام، ويجب عليهن اتخاذ الاحتياطات للحفاظ على صحتهن وصحة أطفالهن. من المهم بشكل كبير الاحتفاظ بالترطيب وتناول الأطعمة الغذائية المفيدة خلال وجبات الإفطار والسحور. أثناء الصيام، تأكدي من أداء الأمور ببطء وتجنب أي نشاط بدني مفرط. إذا لاحظتِ أي تغيرات غير طبيعية مثل انخفاض في نشاط الجنين، أو شعور بالإرهاق الشديد، أو الغثيان، أو الدوار، أو القيء، فيجب عليكِ التوقف عن الصيام والاتصال بطبيبك على الفور.

تشارك العديد من المراهقين في الصيام قبل بلوغهم في السن. ومع ذلك، غالباً ما يقوم العديد من الأطفال بالصيام مع أسرهم لجزء من اليوم. بالنسبة للمراهقين والأطفال، من المهم شرب الكثير من السوائل وتناول الأطعمة الصحية والمغذية خلال وجبات الإفطار والسحور وتجنب إرهاق أنفسهم خلال النهار.


وصايا طبية فى شهر رمضان

إذا أفطر أحدكم فليفطر على تمر

افطر على مرحلتين

كلو واشربو ولا تسرفو

اختر لنفسك غذاءا صحيا متكاملا

تجنب النوم بعد الإفطار

وصية لتجنب الإحساس بالعطش :

حاول تجنب تناول الأطعمة العالية بالملح، وتجنب استخدام التوابل والبهارات، خصوصًا في وقت السحور، لأنها تزيد من الشعور بالعطش. ويفضل تجنب تناول الأطعمة المحفوظة أو الوجبات السريعة التحضير.
تناول كمية كافية من الماء دون الإفراط في ذلك.

وصية لتجنب الإمساك :

إذا كنت تعاني من الإمساك، يجب عليك زيادة تناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل السلطات والبقول والفواكه والخضار، وتجنب تناول الحلويات خلال شهر رمضان والاهتمام بصلاة التراويح وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

وصية للمصابين بعسر الهضم

غالبًا ما يتحسن حال المرضى خلال شهر رمضان، شريطة أن لا يعانوا من قرحة حادة في المعدة أو الإثنى عشر أو التهاب في المرئ أو أي سبب عضوي آخر.
يُنصح هؤلاء بتناول وجبات صغيرة وتجنب الإفراط في تناول الطعام والأطعمة الدهنية والحلويات. كما يُنصح بتفادي التوتر العقلي الشديد والابتعاد عن البهارات والمشويات.

 

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور تخسيس وتغذية