تناول الزبادي في السحور لتعزيز الهضم وتحسين الصحة

تناول الزبادي في السحور لتعزيز الهضم وتحسين الصحة
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يعتبر اللبن الرايب من أكثر عناصر الطعام أهمية خلال شهر رمضان لأنه يوفر شعورًا بالراحة ويساعد على الهضم ويساهم في منع العطش.

يتم تحضير الزبادي من خلال تعزيز نمو البكتيريا الجيدة في درجات حرارة محددة، والتي تعتبر أساسية للصحة. تحول البكتيريا السكريات الطبيعية في الحليب إلى حمض اللبنيك، وتساعد هذه البكتيريا في دعم الجهاز الهضمي والمناعة.


أهم المواد التي يحتويها الزبادي:

البروبيوتك: استهلاك الزبادي الخالي من السكر، سواء كان خالي الدسم أو بنسبة 2% من الدسم، يعتبر مصدراً مهماً للجسم للحصول على البروبيوتك الذي يعمل على تنظيم عملية الهضم في الأمعاء، وتقليل الغازات، وتجنب الإسهال والإمساك والانتفاخ.

 الكالسيوم: منتجات الألبان هي إحدى أفضل مصادر الكالسيوم. يلعب هذا المعدن دوراً هاماً في الحفاظ على صحة الأسنان والعظام، ويساهم في تخثر الدم والتئام الجروح وضبط ضغط الدم. يُعتبر فيتامين "د" أساسياً لامتصاص الكالسيوم، ولذلك من الضروري الحصول عليه للاستفادة من فوائد الكالسيوم.

اللبن الزبادي يحتوي على كميات متنوعة من فيتامين B6، B12، الريبوفلافين، البوتاسيوم، والمغنيسيوم.


فوائد الزبادي

يعتبر الزبادي مفيدًا لصحة المعدة. لهذا السبب، ينصح خبراء التغذية دائما بتناول الزبادي خلال وجبة السحور، لتأثيره الإيجابي على المعدة خلال فترة الصيام حيث يعمل الزبادي على تنظيم حركة المعدة وتحسين هضم الأطعمة المختلفة، مما يجعل كل الصائمين يهتمون بتناوله يوميا.

يقضي على رائحة الفم الكريهة

إحدى فوائد الزبادي هي تعزيز صحة الفم والقضاء على البكتيريا المسببة لرائحة الفم الكريهة.

يحل مشاكل الجهاز الهضمي

تعتبر مفيدة لصحة الجهاز الهضمي، كما أنه يعتبر غنيًا بالبروتين والكالسيوم.

من فوائد الزبادي، أنه يساهم في الحفاظ على التوازن الحمضي في الأمعاء، مما يساعد على تحسين عملية الهضم ويحمي الجسم من مشاكل مثل الإسهال أو الإمساك خلال شهر رمضان، بفضل احتوائه على البكتيريا المفيدة "البروبيوتك".

بالإضافة إلى ذلك، يعتبر الزبادي مفيدًا في تنظيم مستوى الحموضة في الجسم، مما يعزز قدرته على امتصاص المعادن مثل الحديد والكالسيوم والمغنيسيوم.

تنظيم الكوليسترول

من فوائد الزبادي؛ أنه يحتوي على كميات عالية من فيتامين B3 الذي يساعد الجسم على الحفاظ على مستويات الكوليسترول، وفيتامين B12 الذي يعزز صحة الجهاز العصبي، كما يحتوي أيضًا على فيتامين (أ) الذي يسهم في صحة العيون والبشرة، ويعزز من قدرة الجسم على مقاومة العدوى.

يعطي الزبادي العديد من الفوائد الرائعة للبشرة والجسم، وليس فقط الفوائد الصحية، بل له أيضا فوائد تجميلية.

كبح الشهية

يساهم الزبادي في الشعور بالشبع والامتلاء أثناء الصيام بسبب احتوائه على نسبة عالية من البروتين والدهون، وهما عناصر غذائية تستغرق وقتًا طويلاً في عملية الهضم.

الوقاية من ارتفاع ضغط الدم

أظهرت إحدى الأبحاث أن الزبادي الخالي من الدهون أفضل لصحة القلب من الزبادي التقليدي، حيث يقلل من ارتفاع ضغط الدم ويحمي من النوبات القلبية والسكتات الدماغية وتصلب الشرايين.

 الحفاظ على ترطيب الجسم

يقلل تناول الزبادي من احتمال الجفاف والشعور بالعطش خلال فترة الصيام، خصوصا في الأيام الحارة، حيث يعمل على تعويض نقص الفيتامينات والمعادن الضرورية لترطيب الجسم والبشرة.


طريقة تحضير الزبادي

دفعت بعض النساء إلى تحضير الزبادي في المنزل بسبب الازدحام الكبير في محلات بيع منتجات الألبان قبل وقت السحور

إعداد اللبن في المنزل سهل، شريطة الالتزام بالخطوات التالية:

سخن الحليب للتخلص من البكتيريا الموجودة فيه بفعل درجة الحرارة العالية.

بعد غليه يُضاف الحليب مباشرة إلى وعاء مملوء بالثلج لتبريده بشكل سريع والتخلص من أية بكتيريا متبقية.

أضف ملاعق واحدة من الزبادى إلى كل نصف كيلو من الحليب.

 ضع ملعقة من الحليب البودرة في الخليط وامزجه جيداً.

تسخين الفرن لمدة 5 دقائق، ثم إطفائه.

سكب الخليط في أواني فخارية، ثم وضعها في الفرن لمدة 6 ساعات.

عندما يصبح الزبادي ناضجاً، يتم وضعه في الثلاجة لمدة قبل تناوله.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور تخسيس وتغذية