اهمية الصيام المتقطع لصحة الجسم

اهمية الصيام المتقطع لصحة الجسم
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

رجيم الصيام المتقطع له فوائد تساعد في خسارة الوزن، وهناك أخطاء يمكن أن تمنع من فقدان الوزن عند ممارسته، ما هي هذه الأخطاء في رجيم الصيام المتقطع؟


أخطاء الصيام المتقطع

مهم معرفة أن هناك العديد من أخطاء الصوم المتقطع، وسنذكر الآن بعض الأمثلة البارزة لتلك الأخطاء.


1. الإفراط في تناول الطعام

تعتمد طريقة الصيام المتقطع على توقف تناول الطعام لفترة محددة خلال اليوم، ولا يشمل الإفراط في تناول الطعام خلال الفترة المسموحة، بل يهدف إلى تقليل السعرات الحرارية التي يتم استهلاكها يوميًا للتخلص من الوزن الزائد، ومن المهم تجنب هذه الأخطاء في الصيام المتقطع.

لتحقيق ذلك، يُوصى بمعرفة عدد السعرات الحرارية المطلوبة للجسم والتقيد بها خلال الفترات المسموح فيها بتناول الطعام، حيث يُراقب النظام الغذائي ويتم اختيار العناصر الغذائية الصحية والضرورية للجسم.


2. عدم التركيز على نوعية الطعام

على الرغم من أن نظام الصيام المتقطع يركز على وقت تناول الطعام، إلا أن ذلك لا يعني تناول أي نوع من الأطعمة التي من الممكن أن تسبب زيادة في الوزن، مثل الأطعمة السريعة والمقلية، التي لا تساهم في فقدان الوزن.

لذا، يجب التركيز على تناول الأطعمة المغذية التي تحتوي على البروتين الخالي من الدهون والكربوهيدرات الغنية بالألياف والدهون الصحية والخضروات والفواكه، ويجب الحد من تناول الأطعمة غير الصحية.


3. إهمال شرب الماء

لا يمكن تعزيز احتراق الدهون في أي نظام غذائي بدون أخذ مقدار كبير من الماء؛ لأن الماء يزيد من عملية الأيض في الجسم ويساعد مختلف أعضاء الجسم على أداء وظائفها بشكل صحيح، ويمنع الخلط بين الجوع والعطش.

ينصح بشدة بزيادة تناول الماء طوال اليوم واختيار الخضروات والفواكه التي تحتوي على نسبة عالية من الماء لتناولها كوجبات خفيفة، مثل الخيار والكرفس والبطيخ والبرتقال.


4. اتباع رجيم قاسي

يعتقد البعض أن تناول كمية طعام قليلة للغاية سيضمن فقدان الوزن أثناء اتباع نظام الصيام المتقطع وهذا اعتقاد خاطئ؛ حيث أن الجسم بحاجة إلى الطعام لتعزيز عملية الاحتراق.

إذا تناولت كمية من السعرات الحرارية أقل من حاجة جسمك، ستشعر بالجوع بشكل زائد، وسوف يقل وزن العضلات بدلاً من الدهون، وهذا أمر غير مرغوب به، ويعتبر أحد الأخطاء المحتملة في الصيام المتقطع.


5. الإكثار من تناول الكافيين

قد يقلل الكافيين الشهية ويعزز مستويات الطاقة إذا تم استهلاكه بشكل معتدل، ولكن الاستهلاك المفرط للمشروبات الغنية بالكافيين يمكن أن يؤدي بمرور الوقت إلى زيادة الوزن.

يعود ذلك إلى أن زيادة تناول الكافيين قد ترفع مستوى السكر في الدم، مما يؤدي إلى خفض حساسية الأنسولين، وعليه يزداد احتمال تخزين الدهون في الجسم.


6. عدم اتباع نمط حياة صحي

ليس فقط الرجيم هو الحل السحري لفقدان الوزن، ولكن هناك بعض العوامل الأخرى التي تساهم في زيادة معدلات الحرق، مثل: الحصول على قسط كافٍ من النوم، والتحكم في مستويات التوتر، والالتزام بممارسة التمارين الرياضية.

بسبب عدم الالتزام بنمط حياة صحي، قد ينعكس ذلك سلبًا على فقدان الوزن حتى مع اتباع حمية صحية جيدة، وهذا قد يعتبر خطأً في الصيام المتقطع.


موانع الصيام المتقطع

توجد بعض الظروف التي تُعد عوائق للصيام المتقطع، مثل:

  •  الإصابة بالسكري.
  • الإصابة بالقهم العصابي أو النهام العصابي تعتبر حالة طبية تؤثر على الأعصاب.
  • استعمال الأدوية يتطلب تناول الطعام.
  •  سن المراهقة.
  •  الحمل والإرضاع.

فوائد الصيام المتقطع

إلى جانب الآثار السلبية للصيام المتقطع، هناك بعض الفوائد المحتملة، ونذكر منها:

  • تهدف الحد من الوزن الزائد وتقليل نسبة الدهون في الجسم.
  • تهدف تحسين حساسية الإنسولين والحد من مستوى السكر التراكمي (HbA1c).
  • حماية الأعصاب وتأخير ظهور علامات الأمراض الإدراكية.
  • تهدف الحد من آلام التهاب المفاصل.
  • التحسين من أعراض الربو.
  • تهدف الإبطاء من نمو الخلايا السرطانية وزيادة فاعلية العلاج الكيميائي في تقليل أعراضه الجانبية.

كيفية تقليل أضرار الصيام المتقطع

هناك بعض الوسائل التي يمكن أن يتبعها للحد من ظهور آثار الصيام المتقطع، مثل:

  • استفسرت من الطبيب حول إمكانية الصوم المتقطع وكيفية اختيار ساعات الصوم.
  • البدء بصوم فترات قصيرة وزيادة الفترات تدريجيًا حتى الوصول إلى فترات الصيام المطلوبة.
  • تواصل تناول الأدوية وفقًا لتوصيات الطبيب.
  • يجب الاهتمام بترطيب الجسم خلال فترة الصيام، من خلال شرب المياه والسوائل ذات القيمة الحرارية المنخفضة وتجنب شرب القهوة.

من هم الذين لا يناسبهم الصيام المتقطع؟

يتم حظر الصوم المتقطع عن الفئات التالية:

الأطفال والمراهقون الذين يقل عمرهم عن 18 عامًا، والنساء الحوامل أو المرضعات، ومرضى السكري أو أولئك الذين يعانون من مشاكل في نسبة السكر في الدم، وأولئك الذين يعانون من تاريخ من اضطرابات الأكل.

الاكلات المسموح بها في الصيام المتقطع

البرتقال والتوت والتفاح والكمثرى والموز والخوخ وغيرها من الفواكه والقرنبيط والخيار والبروكلي والطماطم والخضر الورقية من الخضار، والأرز والكينوا والشوفان والحنطة السوداء من الحبوب الكاملة، وزيت الزيتون والأفوكادو من الدهون الصحية.

فساد الصيام المتقطع

تعتمد رجيم الصيام المتقطع على التوقف عن تناول الطعام لفترة محددة خلال اليوم، ولا يعني ذلك تناول الطعام بكميات زائدة في الفترة المسموحة، بل يجب تقليل عدد السعرات الحرارية التي يتم استهلاكها يومياً لتحقيق فقدان الوزن المطلوب. ويعد ذلك من أخطاء رجيم الصيام المتقطع.

بداية الصيام المتقطع

يمكن تطبيق طريقة الصوم المتقطع للنساء بترك فترة زمنية تبلغ 10 ساعات فقط وصوم لمدة 14 ساعة.

هذه الطريقة مفيدة لأولئك الذين جربوا الصيام لمدة 12 ساعة بالسابق. في هذه الطريقة، تنهي النساء وجبة العشاء في الساعة الثامنة مساءً، ثم تتجاوز وجبة الإفطار في اليوم التالي ولا تأكل إلا في وقت الظهيرة.

كم عدد ساعات الصيام المتقطع حسب العمر؟

نظام الصيام المتقطع 16/8 هو أحد الأنظمة الشهيرة للصيام المتقطع، حيث يتضمن صوماً لمدة 16 ساعة، مع تقييد فترة تناول الطعام لمدة 8 ساعات في اليوم. على سبيل المثال، يمكن تناول الطعام بدءاً من الساعة الواحدة ظهراً وحتى الساعة التاسعة مساءً، ثم يصوم الشخص لمدة 16 ساعة.

كم عدد ايام الصيام المتقطع في الاسبوع؟

على سبيل المثال، يمكن للشخص أن يبدأ بصيام 12 ساعة في اليوم ومن ثم يزيدها بعد أسبوع إلى 14 ساعة. بعد أسبوعين، يمكنه زيادة عدد الساعات إلى 16 ساعة. عندما يتعود عليها ويجد أنها غير مرهقة، يمكنه أن يجرب صيام 18 ساعة، ثم 20 ساعة، وصولاً إلى 22 ساعة، وحتى 24 ساعة لأولئك الذين يتقدمون في الصوم المتقطع.

ما هي اول وجبه بعد الصيام المتقطع؟

الإجابة بشكلٍ بسيط: المائدة الممتلئة بالسكر والنشويات والدهون المعدَّة

هل يسمح بأكل البيض المسلوق خلال الصيام المتقطع؟

حاول تحضير وجبات شهية ومتوازنة مثل البيض المسلوق مع السبانخ، واللحم المفروم مع الكوسة، وسلطة من جبن الفيتا مع الحمص كوجبة خفيفة. من الضروري أيضًا خلال هذا اليوم اختيار جدول الصوم المتقطع الذي يناسبك؛ فعلى سبيل المثال، إذا كان لديك أنشطة مسائية خارج المنزل، فلا تختار بدء فترة الصوم في السادسة مساءًا.

مسموحات خلال الصيام المتقطع

خلال فترة الصيام يتم التركيز بشكل أساسي على عدم تناول أي سعرات حرارية ليتم بدء عملية الهضم ولكن في بعض الحالات قد تحتاج إلى بضعة سعرات حرارية لمنع الجفاف والسيطرة على الجوع.

قد تكون القهوة السوداء بدون سكر خيارًا ممتازًا للشرب في حالة الصوم المتقطع الشيء الوحيد الذي يجب أن تتجنبه هو المبالغة في تناولها عند إضافة القهوة السوداء إلى نظامك الغذائي، قم بتناول كوبين فقط منها.

الماء هو شيء آخر يمكن شربه أثناء الصوم.

لا يسمح لك بتناول أي طعام صلب خلال فترة الصوم حتى لا يؤدي ذلك إلى عودة جسمك لحالة التغذية وهذه الحالة تستمر لعدة ساعات حتى ينهار جسمك ويتم هضم الطعام.

فكرة الصوم المتقطع هي أنه عندما لا يكون جسمك يقوم بعملية الهضم، يتمركز كل طاقته على شفاء نفسه.

يساعد الصوم المتقطع في زيادة عملية الأيض وزيادة كفاءة الأعضاء وحرق الدهون.

عند تناول الماء لا يؤثر ذلك على مستوى السكر في الدم أو الأنسولين ويبقى جسمك في حالة الصوم.

إذا كنت ترغب في تجنب القلق، فيمكنك استبدال قهوتك بشاي الأعشاب فهو مهدئ ويساعد على تقليل الجوع أيضًا أثناء الصوم.

يُسمح أيضًا بشرب الماء الليمون خلال الصوم المتقطع حيث أنه ليس له تأثير على نسبة السكر في الدم أو مستوى الأنسولين.

يمكن أن يساعد تناول كوب أو كوبين من مشروب الليمون أثناء الصوم المتقطع في حرق الدهون والتحكم في الجوع.

يُفضل أيضًا إضافة ملعقة كبيرة من خل التفاح في كوب من الماء أثناء الصوم المتقطع يُعتبر هذا المشروب مناسبًا ولا يسبب الحموضة.

يمكن تناول ملعقتين كبيرتين من خل التفاح يوميًا في كوب من الماء كشراب ممتاز لمن يتبعون صومًا متقطعًا.

مرق العظام يحتوي على بعض السعرات الحرارية والدهون، ولا ينصح بتناوله أثناء الصوم المتقطع.

قد يكون مناسبًا لأولئك الذين يرغبون في التساهل قليلاً مع قواعد صيامهم.

يمكن أن يدخل الدهون جسمك في حالة الكيتوز حيث يتم حرق الدهون المخزنة في الجسم لإنتاج الطاقة.

يُوصى به لأولئك الذين يصومون لمدة 16-18 ساعة، حيث يمكنه منع الجفاف.

 

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور تخسيس وتغذية