الصيام وعلاقته بمرضى هشاشة العظام

الصيام وعلاقته بمرضى هشاشة العظام
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

في شهر رمضان، يواجه الأشخاص المصابون بمرض هشاشة العظام تحديات عديدة. واحدة من هذه التحديات هي المكونات الغذائية لوجبة الإفطار، حيث قد يتعذر عليهم الحصول على الكالسيوم والعناصر الغذائية الأخرى المهمة لصحة العظام بسبب بعض العادات الغذائية الخاطئة. كيف يصوم شخص مصاب بمرض هشاشة العظام؟ هل هناك حاجة لاتباع نظام غذائي محدد؟ وما هو تأثير الصيام على حالتهم الصحية؟


هل هشاشة العظام تمنع  الصيام ؟

يؤكد رئيس جراحة العظام في مستشفيات البشير الأردنية واستشاري جراحة العظام والمفاصل والإصابات الرياضية، الدكتور إياد بن طريف، أن هشاشة العظام  المنتشرة بين كبار السن، خاصة النساء  ليست عائقاً لصيام شهر رمضان إلا في الحالات النادرة. المرضى المصابين بمرض الهشاشة مطالبون بالامتثال لتعاطي الأدوية والعلاجات الموصوفة لهم خلال شهر رمضان، واتباع النصائح الغذائية فيما يتعلق بنوعية الطعام الموصى به، وتجنب بعض السلوكيات الخاطئة.

حتى يتجنب المرضى المصابين بمرض الهشاشة أي تأثيرات سلبية، ينصح  بأن يحرصوا على تناول الأدوية المخصصة لمرض الهشاشة وفيتامين (د) وكميات الكالسيوم في الأوقات الصحيحة، وهي قبل طلوع الفجر وبعد المغرب. كما يجب عليهم تناول الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم والفوسفور وفيتامين (د)، مثل منتجات الألبان والأجبان والأسماك والخضروات.

ينصح أيضا بتعريض الجسم لأشعة الشمس لفترة قصيرة، بالإضافة إلى ممارسة أي نشاط رياضي بدني لمدة 20 دقيقة على الأقل، ويفضل أن يتم ذلك بعد وجبة الإفطار لتجنب الشعور بالتعب أثناء الصيام.

ما هو تأثير الصوم على المرضى الذين يعانون من هشاشة العظام ؟

هناك فوائد عديدة للصيام على العظام ومرضى الهشاشة، حيث تشير الدراسات إلى أنه يقلل من مستوى البروتين الدهني منخفض الكثافة (الكوليسترول الضار)، والذي يعتبر عاملاً خطيراً يؤدي إلى ضعف كثافة العظام وحدوث الهشاشة والكسور.

ويشير هذا البحث إلى أن الصوم يقلل من نسبة الكوليسترول الضار وتركيزه، وله دور مهم في تعزيز عملية الأيض وحرق الدهون، مما يساعد في فقدان الوزن. كما يعزز الصوم إفراز هرمون الغدة الجاردرقية المعروف باسم "البارثورمون"، الذي يقوم بإطلاق الكالسيوم من العظام إلى الدم وامتصاص الكالسيوم في الأمعاء. بالتالي، فإن الصوم يؤثر بشكل إيجابي على استقلاب وتجديد العظام.

هل يجب الالتزام بنظام غذائي محدد ؟

مرضى هشاشة العظام يجب  أن يتبعوا نظامًا غذائيًا خلال شهر رمضان يساعد في تقليل مشاكل هشاشة العظام ويعزز صحة وقوة العظام، من خلال الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم والفيتامين د، مثل منتجات الألبان والجبن والبيض، وتناول الأطعمة الغنية بالفوسفور والمغنيسيوم والفيتامين سي والبروتين بدون إفراط، لأن لها تأثيراً على امتصاص وترسيب الكالسيوم في العظام.

وينصح بتجنب تناول الأطعمة الغنية بالدهون أو السكر بنسب عالية التي غالباً ما تكون متوفرة في شهر رمضان، وعدم إفراط في تناول القهوة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين، والابتعاد عن المشروبات الغازية التي تؤثر سلباً على صحة العظام، وتجنب التدخين، فضلاً عن إضافة منتجات الصويا إلى قائمة الطعام إذا كان ذلك ممكناً.

 الاعراض التى تستدعي الإفطار على الفور :

يوصى ، عموما، بألا يصوم مرضى الهشاشة وفقًا للدكتور إياد، في حالة المرض الشديد الذي قد يؤدي إلى زيادة تأخر شفائه أو تتأخر في الشفاء بسبب الصيام، أو في حال كان الصوم مؤلمًا جدًا للمريض، حتى ولو لم يؤدي إلى زيادة في المرض أو تأخر في عملية الشفاء، لذا فمن غير المستحب للمريض الصوم إذا كان يسبب مشقة لقول الرسول علية الصلاة والسلام: إن الله يحب أن تؤتى رخصه كما يحب أن تؤتى عزائمه" ".

ويؤكد أن الإفطار يجب القيام به في حالات معينة حيث نشعر بالقلق بشأن المرضى، خاصة إذا كان لدينا هشاشة مصاحبة أو ناتجة عن سرطان العظام، حيث يحتاجون إلى تناول الأدوية والمسكنات بشكل منتظم عن طريق الوريد.

الالتزام بالعلاج :

 عدم اتباع العلاج لمرضى الهشاشة أثناء الصوم أو في أي وقت آخر قد يتسبب في مضاعفات تتضمن الكسور في العمود الفقري أو الورك على وجه التحديد، والتي تزيد من احتمالية الوفاة خلال العام الأول بعد الإصابة. بالإضافة إلى ذلك، هناك احتمالية حدوث مثل هذه الكسور حتى بدون سقوط أو إصابة وتحدث أثناء أداء أي نشاط عادي.

ما هى محاذير الصيام لمرضى هشاشه العظام ؟

 إن هشاشة العظام تتسبب في حدوث كسور لدى النساء حول مفصل الرسغ وتحت منطقة الظهر وفي منطقة الوركين، حتى لو كانت الإصابة طفيفة لا بد من إجراء الكشف المبكر والبدء في العلاج لتجنب تفاقم هذه المخاطر خلال شهر رمضان.

أن الصوم لا يؤثر على الهشاشة، ولا يزيد من المخاطر المتعلقة بها، ويمكن للمريض أن يترك الطعام والشراب أثناء صومه، ما لم تكن هناك أسباب صحية تعوقه.

كيف يتم التعامل مع الأدوية خلال الصيام ؟

 المريض المصاب بمرض هشاشة العظام يستطيع تناول الأدوية الموصوفة له وفقًا للتعليمات المحددة، سواءً في وقت الإفطار أو السحور، مع الاهتمام بالتحرك وشرب الكثير من السوائل أثناء وجبة الإفطار لتجنب حصى الكلى. كما يجب عليهم تناول الطعام الذي يحتوي على الكالسيوم وفيتامين (د) مثل السبانخ والمنتجات الألبانية والأجبان والكبد. ويرجى من كل مريض استشارة طبيبه المختص في حال كان لديه أي أسئلة خاصة تتعلق بالأدوية التي يتناولها خلال شهر رمضان الكريم.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور عظام