مرض السكر وعلاقته بأمراض القلب

مرض السكر وعلاقته بأمراض القلب
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يعتبر مرض السكري حالة تتميز بارتفاع مستوى السكر في الدم بشكل كبير، حيث يتم تكسير الطعام في الجسم إلى جلوكوز ونقله إلى الخلايا في جميع أجزاء الجسم، وتستخدم الخلايا هرمونًا يسمى الإنسولين لتحويل الجلوكوز إلى طاقة.

لا يتوقف تأثير مرض السكري السلبي على عضو معين أو جهاز محدد بل يمتد إلى جميع أجزاء الجسم بدون استثناء، بما في ذلك القلب ووظائفه والكبد والكلى، بالإضافة إلى البصر والعظام والجلد. إذا تحدثنا عن علاقة مرض السكر وأمراض القلب، سنجد أن تأثيره لا يقتصر على القلب والشرايين فقط، بل يصل إلى الجهاز الدوري بأكمله.


علاقه السكري وأمراض القلب :

عندما يصاب الشخص بارتفاع مستوى السكر في الدم لفترات طويلة، من الممكن أن تتلف الأوعية الدموية وهذا يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، فجسمه لا يستخدم السكر بشكل صحيح.

عندما يرتفع مستوى السكر في الدم، يتراكم في خلايا الدم الحمراء، وقد يؤدي هذا التراكم إلى سد الأوعية الدموية التي تنقل الدم من وإلى القلب ويتسبب في تلفها، مما يعرقل وصول الأكسجين والمواد الغذائية إلى القلب.

تبدأ العلاقة بين مرض السكري وأمراض القلب بسبب ارتفاع مستويات السكر في الجسم، فمع مرور الوقت، تتسبب مستويات السكر العالية في تلف الأوعية الدموية، وبذلك تبدأ الدهون في التراكم بداخلها، مما يؤدي إلى تصلب الأوعية الدموية والمعروف بتصلب الشرايين، وهذا يسبب انسداد تدفق الدم إلى القلب والدماغ، وأيضًا حدوث نوبة قلبية أو سكتة دماغية قاتلة.

العلاقة بين السكري وأمراض القلب تمتاز بالتالي :

مرض السكري يعد من العوامل الخطيرة جداً التي تؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب، بالمثل للتدخين وارتفاع ضغط الدم وزيادة نسبة الكولسترول في الدم، بالإضافة إلى زيادة هذا الخطر عندما يترافق السكري مع عوامل الخطر الأخرى.

عند مقارنتهم مع الأشخاص الأصحاء وحتى مع الأفراد الذين يعانون من تاريخ عائلي لأمراض القلب، يتعرض الأشخاص المصابون بمرض السكري لمزيد من المخاطر المرتبطة بأمراض القلب.

قد يعاني مرضى السكري من أمراض القلب في سن مبكرة أكثر من غيرهم.

تزداد خطورة أعراض أمراض القلب عند الأفراد الذين يعانون من مرض السكري.

على الرغم من أن تناول الأدوية لمرض السكري تقلل من مستويات السكر في الدم، إلا أنه لا يمنع الإصابة بأمراض القلب. تساعد الأدوية في الوقاية من الأمراض المتعلقة بالأوعية الدموية الصغيرة مثل أمراض الكلى والأعصاب، ولكن تأثيرها يكون أقل على الأوعية الدموية الكبيرة. لذا، إذا كان المريض يتناول الأدوية لمرض السكري، فمن الأهمية بذل جهد لخفض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول في الدم من خلال تناول طعام صحي وممارسة الرياضة والتخلص من الوزن الزائد للحفاظ على صحة القلب.

ماهى امراض القلب الناجمة عن الإصابة بالسكري ؟

يمكن لمرضى السكري أن يعانوا من العديد من أمراض القلب، وهناك أمثلة على ذلك مثل:

مرض القلب التاجي :

عند الأشخاص المصابين بأمراض القلب المزمنة، يحدث تراكم لمادة شمعية تُسمى البلاك داخل الشرايين التاجية التي تعتبر مصدرًا لتغذية القلب بالدم الغني بالأكسجين. يتكون هذا البلاك من تجمع الدهون والكوليسترول والكالسيوم ومواد أخرى موجودة في الدم، مما يؤدي إلى تصلب الشرايين. يؤدي البلاك إلى تضييق الشرايين التاجية وتقليل تدفق الدم إلى عضلة القلب، مما يزيد من احتمالية حدوث جلطات دموية في الشرايين. تسبب أمراض الشرايين التاجية أيضًا حدوث آلام في الصدر أو اضطراب ضربات القلب أو نوبة قلبية أو حتى الوفاة.

فشل القلب :

فشل القلب هو حالة طبية خطيرة يلزم فيها العناية الطبية الجادة، حيث يتعذر على القلب ضخ كمية كافية من الدم لتلبية احتياجات الجسم. يمكن أيضًا أن يكون الشخص مصابًا بفشل القلب نتيجة لإصابته بأمراض شرايين القلب التاجية التي تضعف عضلة القلب مع مرور الوقت.

اعتلال عضلة القلب السكري :

اعتلال عضلة القلب، المعروف أيضًا بـ Diabetic Cardiomyopathy  هو مرض يؤثر سلبًا على هيكل ووظائف القلب. ويمكن أن يتسبب في فشل القلب وعدم انتظام ضرباته لدى الأفراد المصابين بمرض السكري.

عوامل الخطر التي تؤدي إلى إصابة مرضى السكري بأمراض القلب :

إن تواجد أحد أو أكثر من العوامل التالية يعزز خطر الإصابة بأمراض القلب لدى أفراد الذين يعانون من مرض السكري.

زيادة نسبة الكولسترول في الدم تسبب ارتفاعًا في مستويات الكولسترول الضار (LDL)

ارتفاع ضغط الدم.

التدخين هو عملية يمكن أن تسبب أضراراً كبيرة للشرايين وتزيد من مستويات الكولسترول وترفع ضغط الدم، وفضلاً عن ذلك يقلِل كمية الأكسجين التي تصل إلى خلايا الجسم.

زيادة الوزن (السمنة).

متلازمة الأيض (متلازمة التمثيل الغذائي).

نقص النشاط البدني وعدم ممارسة الرياضة.

اتباع نظام غذائي غير صحي.

التقدم في العمر.

وجود تاريخ عائلي لأمراض القلب.

علامات وأعراض أمراض القلب عند المصابين بالسكري :

لا يمكن للأفراد الذين يعانون من أمراض القلب الناجمة عن الإصابة بمرض السكري أن يكون لديهم أي أعراض أو علامات، وهذا ما يعرف بمرض القلب الصامت. قد يكون ذلك نتيجة للأعصاب التالفة المصاحبة لمرض السكري، مما يضعف استجابة الجسم وإحساسه بالألم، وبالتالي لا يتم ملاحظة الأعراض. لذا، على الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري أن يخضعوا لفحوصات طبية منتظمة للكشف عن مشاكل القلب والبدء في العلاج المبكر لها.

تختلف اعراض الأمراض القلبية حسب نوعها، كالتالي:

أعراض الإصابة بمرض القلب التاجي :

تعد الذبحة الصدرية واحدة من الأعراض الشائعة لمرض القلب التاجي، حيث تشمل الشعور بألم في الصدر والكتفين والذراعين والظهر والرقبة والفك. قد يعاني المريض أيضًا من الغثيان والقيء والتعب وضيق التنفس والتعرق.

أعراض الإصابة بفشل القلب :

واحدة من الأعراض الأكثر شيوعاً هي صعوبة التنفس والإرهاق وتورم الكاحلين وتورم البطن وظهور الأوردة في الرقبة.

أعراض الإصابة باعتلال عضلة القلب السكري :

في المراحل المبكرة، قد لا يظهر اعتلال عضلة القلب الناجم عن السكري أعراضًا، ولكن في وقت لاحق يمكن أن يتسبب في تجريف وتضييق في التنفس، وسعال شديد، وشعور بالتعب وتورم في الساقين والقدمين.


أهداف علاج مرضى القلب المصابين بالسكري :

يهدف العلاج لمرضى القلب المصابين بالسكري إلى الحفاظ على صحتهم  ، على النحو التالي:

التحكم في مرض السكري أو أي عوامل خطورة أخرى، مثل ارتفاع مستويات الكولسترول وارتفاع ضغط الدم.

تقليل و تخفيف أعراض أمراض القلب مثل الذبحة الصدرية.

الجهود المبذولة تركز على الحد من تعقيدات الأمراض القلبية مثل النوبة القلبية والسكتة الدماغية أو تأخير حدوثها.

إصلاح تلف القلب والشريان التاجي.

طرق علاج مرضى القلب المصابين بالسكري :

توجد عدة أساليب لمعالجة أمراض القلب في مرضى السكري وعادة ما يتعلق ذلك بمستوى خطورة المرض القلبي، ومن بين هذه الأساليب:

تغيير نمط الحياة يتم عن طريق اتباع طرق صحيحة في تناول الطعام وممارسة التمارين الرياضية، وفي ذلك يشمل تجنب الأطعمة الغنية بالدهون والمالحة واستبدالها بتناول الخضروات والفاكهة.

الدواء: يحق للطبيب أن يصف الأدوية لمعالجة أمراض القلب أو للتحكم فيها ولمنع حدوث المضاعفات .

قد تكون الجراحة ضرورية أحيانًا لعلاج بعض حالات أمراض القلب والحد من تفاقم الأعراض.

الإجراءات الوقائية للمرضى الذين يعانون من مرض السكري الحماية من الأمراض القلبية :

تستطيع تقليل خطر إصابتك بأمراض القلب والنوبات القلبية من خلال اتباع بعض الإجراءات الوقائية المذكورة فيما يلي:

من الضروري إجراء فحص لمستوى السكر التراكمي وضغط الدم والكوليسترول والدهون على الأقل مرة واحدة في السنة.

تجنب التدخين، حيث يحد من تدفق الدم في الشرايين، خاصة تلك التي تغذي القلب.

تنفيذ نمط غذائي متوازن وصحي وتجنب تناول الدهون المشبعة.

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

في حالة معاناة الشخص من البدانة أو زيادة الوزن من الافضل ان يقوم بفقدان الوزن

تناول الأدوية الموصوفة لحماية القلب.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور سكر وغدد صماء