الأنواع المختلفة من الإجهاض وما يجب أن تعرفي عن كل نوع

الأنواع المختلفة من الإجهاض وما يجب أن تعرفي عن كل نوع
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

الإجهاض هو فقدان الحمل بشكل تلقائي قبل الأسبوع العشرين من الحمل. حيث يحدث الإجهاض في حوالي 10% - 20% من الحملات المعروفة، ومن الممكن أن يكون العدد الفعلي أعلى لأن الكثير من حالات الإجهاض تحدث في وقت مبكر جدًا من الحمل قبل أن تدرك المرأة حتى أنها حاملة.

ويعني مصطلح الإجهاض وجود خطأ أثناء فترة الحمل، ولكن هذا غالبًا ما لا يكون صحيحًا، حيث يحدث معظم حالات الإجهاض بسبب عدم نمو الجنين كما هو متوقع أو بسبب أسباب طبية أخرى.

تعتبر عملية الإجهاض منتشرة نسبيًا ولكن ذلك لا يعني أنها سهلة، حيث يتزايد خطر الإجهاض في الأسابيع الأولى من الحمل، ولكن بمجرد وصول الحمل إلى 6 أسابيع، تنخفض هذه المخاطر.

في الفترة من الأسبوع 13 إلى 20، تقل هذه المخاطر تدريجيًا، ولكن لا يزال من الضروري أن نتحلى بالحذر والحيطة خلال فترة الحمل، حيث لا تتغير العوامل المؤدية إلى الإجهاض بشكل كبير.


أنواع الإجهاض

هناك أصناف متعددة من الإجهاض، وتشمل ما يلي:

الإجهاض المحتمل: عند حدوث نزيف وعدم توسع عنق الرحم، يزداد خطر الإجهاض، ومع ذلك، من الممكن أن تستمر حالات الحمل هذه دون وجود أي مشاكل.
الإجهاض الحتمي: يُعاني النساء من النزيف والتشنجات بالإضافة إلى توسع عنق الرحم، وعادةً ما يحدث الإجهاض في هذه الحالة ولا يوجد سبيل للهروب منه.
الإجهاض غير الكامل يعني وجود شيء من منتجات الحمل في الرحم، مثل جزء من الجنين أو المشيمة.
الإخصاب غائب: في الحالة التي يحدث فيها الإخصاب غائب يبقى أنسجة المشيمة في الرحم ولكن الجنين قد توفي ولم يتكون أبدًا.
الإسقاط الكامل: إزالة جميع أجزاء الجنين والأنسجة الحاملة له، وهو حدث شائع ويحدث قبل مرور 12 أسبوعًا من الحمل.
الإجهاض الإنتاني يحدث عندما يحدث عدوى في الرحم، وقد يكون هذا المرض خطيراً ويحتاج إلى رعاية طبية فورية.
الإجهاض المتكرر يحدث عندما تتعرض المرأة لثلاثة أو أكثر من حالات الإجهاض خلال الأشهر الثلاثة الأولى.
الإجهاض المشترك: يحدث عندما يتم اكتشاف جنين واحد فقط بخاصة إذا تم تشخيص الحمل بتوأم، ويحدث هذا عندما يتم امتصاص التوأم المختفي في المشيمة.


أعراض الإجهاض

يحدث معظم الإجهاضات قبل الأسبوع الثاني عشر من فترة الحمل، وتشمل علامات وأعراض الإجهاض ما يلي:

1. أعراض الإجهاض

مثل:

    نزيف من المهبل.
    ألم أو تقلصات في البطن.
    ألم أو تقلصات أسفل الظهر.
    الضعف.
    الحمى.
    فقدان الوزن.
    مخاط أبيض وردي.
    التقلصات.
    أنسجة تشبه جلطات الدم.
إخراج السوائل أو الأنسجة عن طريق فتحة المهبل.

2. أعراض ما بعد الإجهاض

ويشمل الآتي:

    النزيف.
    الشعور بعدم الراحة.
    الحمى.
    القشعريرة.
    الألم.
    الحزن.
    الشعور بالذنب.
    القلق.


أسباب وعوامل خطر الإجهاض

اكتشف أسباب وعوامل الخطر التي تؤدي إلى حدوث الإجهاض.


1. أسباب الإجهاض

تحدث معظم حالات الإجهاض بسبب عدم نمو الجنين بالشكل المتوقع، وفي العديد من الحالات، يكون للمشاكل الكروموسومية دور كبير في حدوث الإجهاض، وهذه المشاكل تحدث عن طريق الصدفة عندما يحدث تقسيم في الجنين ونموه، وليس عن طريق المشاكل الجينية التي تنتقل من الوالدين.

قد تؤدي مشكلات الكروموسوم إلى:

البويضة المُتلفة: تحدث عندما لا يتكون الجنين.
في حالة وفاة الجنين داخل الرحم، يتشكل الجنين ويتوقف عن النمو، ثم يموت قبل أن تظهر أي أعراض لفقدان الحمل.
تعتبر الحمل العنقودي والحمل العنقودي الجزئي من الحالات التي تنتقل كلتاهما من الأب، ويتميز الحمل العنقودي بوجود مشكلة في نمو المشيمة وغالبًا ما يكون الجنين غير قادر على النمو.

أسباب الإجهاض التي تحدث بسبب حالة صحية سيئة للأم.

الأمراض المزمنة، والعوامل الوراثية، والعوامل النفسية، وتلوث البيئة، وتعاطي المخدرات أو الكحول، واختلال هرموني، والتدخين، وعدم العناية الطبية الجيدة.

    مرض السكري غير المنضبط.
    الالتهابات.
    مشكلات هرمونية.
    مشكلات الرحم أو عنق الرحم.
    مرض الغدة الدرقية.
    سوء التغذية.
    الصدمة.
    ارتفاع ضغط الدم.
    التسمم الغذائي.

3.أمور لا تسبب الإجهاض

لا يمكن أن تؤدي الأنشطة التالية إلى حدوث حالات مثل الإجهاض، وتشمل:

ممارسة النشاط البدني بمختلف أشكاله، بما في ذلك الأنشطة ذات الكثافة العالية مثل الجري وركوب الدراجات.
    الجماع.
يجب أن يتم العمل بدون تعرض للمواد الكيميائية أو أي أنواع من الإشعاعات الضارة.

 عوامل الخطر المؤدية إلى الإجهاض

تزيد بعض العوامل من خطر الإجهاض، وتشمل:

  • العمر أكبر من 35 عامًا.
  • تاريخ سابق من الإجهاض.
  • الأمراض المستديمة، مثل مرض السكري الغير مسيطر عليه.
  • تعتبر مشاكل الرحم أو عنق الرحم من أهم الأمور التي قد تؤدي إلى زيادة خطر حدوث الإجهاض، وذلك بسبب ضعف الأنسجة في عنق الرحم.
  • التدخين وتعاطي الكحول والمخدرات يزيد من خطر حدوث الإجهاض.
  •  زيادة الوزن.
  • اختبارات ما قبل الولادة الغازية تشمل أخذ عينات من الزغابات المشيمية وبزل السلى.

مضاعفات الإجهاض

بعض النساء اللواتي يتعرضن للإجهاض يمكن أن يصابن بعدوى في الرحم، ما يؤدي إلى حدوث الإجهاض الإنتاني.

تشخيص الإجهاض

يقوم الطبيب بإجراء عدة فحوصات، وتشمل:

1. طرق تشخيص الإجهاض

ويشمل الآتي:

اختبار الحوض: للتحقق ما إذا كان العنق المهبلي قد بدأ في الانفتاح أم لا.
يتم استخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية للتحقق من ضربات قلب الجنين وتحديد مدى نموه بشكل صحيح.
تحاليل الدم تستخدم لفحص مستوى هرمون الحمل وتقييم وظائف الغدد التناسلية المشيمية البشرية، وقياس النتائج مقارنة بالفحوصات السابقة. في حالة وجود مستوى غير طبيعي لوظيفة الغدد التناسلية المشيمية البشرية، فإن ذلك يشير إلى وجود مشكلة.
يتم إجراء اختبارات الأنسجة في المختبر للتحقق مما إذا كان هناك إجهاض أم لا، وإذا كانت الأعراض التي يعاني منها الحامل ليست ناجمة عن سبب آخر.
اختبار الكروموسومات يتم تنفيذه بشكل خاص إذا كانت المرأة قد تعرضت لحالات سابقة من التسقيط.

2. طرق تشخيص سبب الإجهاض المتكرر

وهي كالآتي:

  1.  خزعة بطانة الرحم.
  2. تتضمن الرسم البياني التالي الرحم والأوعية الدموية.
  3. تُستخدم الأشعة السينية لفحص الرحم والأنابيب التي تربطه بالمبيض.
  4. تنظير الرحم.
  5. تنظير البطن.

للوقاية من الإجهاض

  • التمتع برعاية منتظمة وجيدة قبل الولادة.
  • الابتعاد عن العوامل التي يمكن التحكم فيها التي تشكل خطرًا.
  • بناء حواجز وقائية للحماية من خطر الإجهاض.
  • الحفاظ على وزن صحي قبل الحمل وأثناءه.
  • تولي اهتماماً لتناول الفيتامينات اليومية يضمن أن الأم والجنين يحصلا على الكمية الملائمة من العناصر الغذائية.
  • قلل من استهلاك الكافيين بسبب زيادة خطر الإصابة بالإجهاض، واتبع نظام غذائي صحي ومتوازن.
  • استشارة الطبيب ضرورية لإدارة أي حالة صحية مستمرة تتطلب العلاج المناسب.

علاج الإجهاض

وتشمل العلاجات ما يأتي:

1. علاج الإجهاض المهدد

فيما يتعلق بالإجهاض المهدد، قد يقترح الطبيب الاستراحة حتى يتلاشى النزيف أو الألم على الرغم من عدم إثبات أن الراحة في الفراش تمنع الإجهاض، ولكنها تعتبر إجراء وقائي حسب الوصف الطبي.
يمكن الطلب أيضًا منك تجنب ممارسة الرياضة والجنس، على الرغم أنه لم يتم إثبات أن هذه الإجراءات تقلل من خطر الإجهاض. كما يفضل أيضًا تأجيل السفر، خاصة إلى المناطق التي يصعب فيها الحصول على الرعاية الطبية الفورية.

2. علاج الإجهاض

باستخدام التقنية الصوتية فوق الصوتية، أصبح من البديهي تحديد ما إذا توفي الجنين أما إذا لم يكتمل تشكيله أبدًا. حيث توجد عدة احتمالات لذلك.

    العلاج الطبي

بعد تشخيص حالات فقدان الحمل، يمكن أن يؤدي الدواء المعطى للمريضة إلى طرد أنسجة الحمل والمشيمة. يمكن تناول الدواء عن طريق الفم أو إدخاله عبر المهبل لزيادة فعاليته وتقليل آثاره الجانبية مثل الغثيان والإسهال.

    العلاج الجراحي

يمكن القيام بالعلاج الجراحي المعروف باسم توسيع الشفط والكشط، حيث يقوم الطبيب بتوسيع عنق الرحم وإزالة الأنسجة من الداخل.

 

 

 

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور نساء وتوليد

دكتور اشرف الجمال استشاري اول أمراض النساء والتوليد والعقم في القاهرة الجديدة

دكتور اشرف الجمال

استشاري اول أمراض النساء والتوليد والعقم

التقييم :

التخصص: نساء وتوليد

بكالوريوس الطب والجراحة بتقدير جيد جدا جامعة عين شمس 1981 ماجستير امراض النساء والتوليد بتقدير جيد جدا جامعة عين شمس 1994

سعر الكشف: 300 جنيه

العنوان: التجمع الخامس الحى الرابع [...] القاهرة الجديدة, القاهرة