حقن الانسولين والاماكن الصحيحه لها

حقن الانسولين  والاماكن الصحيحه لها
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يتم استخدام حقن الأنسولين لتخفيض مستويات الجلوكوز في الدم لدى بعض مرضى السكري، وهناك العديد من الأماكن المناسبة لحقن الأنسولين في الجسم. يجب أن يتم إعطاء الحقن مباشرة تحت طبقة الدهون وليس في العضلات أو الأوردة، وبالتالي لا تسبب هذه الحقن ألماً شديداً.

يتم حقن الأنسولين بأبرة صغيرة أو قلم مشابه، ولا يمكن تناوله عن طريق الفم أو الشرب بسبب وجود الإنزيمات في المعدة التي تقوم بتفتيت الأنسولين قبل أن يصل إلى الدورة الدموية ولا يستفيد الجسم منه.

في هذه المقاله ، سنتحدث عن مواقع حقن الأنسولين للكبار والأطفال والنساء الحوامل، وضرورة تغيير مكان الحقن لتجنب المضاعفات الناتجة عن حقن الأنسولين.


ماهى اماكن حقن الانسولين ؟

يوصى بتحديد اماكن مناسبة في الجسم لحقن إبر الأنسولين، وسنذكر هنا أكثر تلك المواقع بروزًا.

1. منطقة البطن :

تعد منطقة البطن من الأماكن الشائعة لحقنِ الأنسولين، بسبب سهولة الوصول اليها من قبلِ المريض، ونركر أبرز خصائص تلك المنطقة فيما يلي:

في العادة، غالبًا ما يكون حقن الأنسولين في منطقة البطن أقل آلامًا من الحقن في مناطق أخرى في الجسم، وذلك بسبب وجود كمية أكبر من الدهون في تلك المنطقة وكمية أقل من العضلات.

يتم حقن الأنسولين على بعد 5 سم من السرة.

2. منطقة أعلى الذراع :

من بين الاماكن الأخرى لحقن الأنسولين هى منطقة الذراع العلوية، وفيما يلي شرح لكيفية حقن الأنسولين في هذه المنطقة.

يجب وضع الحقنة خلف الذراع، وفي منتصف الطريق ما بين الكتف والكوع.

قد يكون حقن الذراع العلوية أمرًا صعبًا، وربما يحتاج الفرد إلى مساعدة في إعطاء الحقنة للمريض.

إذا تمت الحقن في الذراع التي ليس تحت السيطرة، من الممكن أن يشعر المريض براحة أكبر. وهذا يعني أن الحقن يتم في الذراع اليسرى للشخص الأيمن، أو في الذراع اليمنى للشخص الأعسر.

3. منطقة الفخذ :

في منطقة الفخذ، يمكن للمريض حقن الأنسولين بنفسه بسهولة. سنوضح الآن كيفية حقن إبر السكر في هذه المنطقة.

تتم عملية الحقن في وسط المسافة بين مفصل الركبة والورك.

بالرغم من أن الفخذ سهل الوصول إليه، إلا أن حقن هذه المنطقة بانتظام قد يسبب عدم الراحة أثناء المشي أو الجري.

4. المنطقة الخلفية من الورك :

من بين الاماكن الأخرى التي يمكن حقن الأنسولين فيها هي الجزء الخلفي من الورك، ومع ذلك، يعتبر الوصول إلى تلك المنطقة صعباً، وبالتالي، فإن حقن الأنسولين في الجزء الخلفي من الورك ليست شائعة، حيث يحتاج المريض إلى مساعدة شخص آخر في إجراء الحقن.

اماكن حقن الانسولين للاطفال :

يتم حقن الأنسولين للأطفال تحت الجلد مباشرة في طبقة الدهون، وفي أجزاء متعددة من الجسم، وفي الأسطح التالية تكون أفضل أماكن حقن الأنسولين للأطفال :

منطقة البطن هي واحدة من المناطق الأقل تأثيراً بالتمارين الرياضية على حقن الأنسولين بالمقارنة مع المواقع الأخرى.

يعتبر الجزء الخلفي من الورك واحدًا من أماكن حقن الأنسولين الأكثر تواترًا بين الأطفال بشكل عام. إنها منطقة مثالية للأطفال الذين فقدوا الكثير من وزنهم قبل تشخيص إصابتهم بداء السكري، حيث يمكن حقن الأنسولين في طبقة الدهون وليس في طبقة العضلات.

تعد منطقة الفخذ أحد الاماكن الأقل شيوعاً  لحقن الأنسولين لدى الأطفال.

منطقة أعلى الذراع.


اماكن حقن الانسولين للحامل :

إذا كانت الحامل مصابة بالسكري ولم تتمكن من الحفاظ على مستويات السكر في الدم ضمن الحدود الطبيعية، فقد تحتاج إلى استخدام إبر الأنسولين. يجدر بنا أن نشير إلى أن الأنسولين لا يتجاوز المشيمة، وهذا يجعل حقن الأنسولين آمنة للاستخدام أثناء فترة الحمل ولا تؤثر على الجنين. أما بالنسبة لأماكن حقن الأنسولين للحامل، نذكر ما يلي:

من المثير للاهتمام أن منطقة البطن تعد الموقع المثالي لإعطاء حقن الأنسولين خلال فترة الحمل.

منطقة أعلى الذراع.

منطقة الفخذ.

لو كانت المرأة الحامل لا تعاني من مرض السكري قبل الحمل، فمن المحتمل أن تتوقف عن استعمال الحقن الأنسولين بعد ولادة طفلها.

نصائح هامة لاستخدام حقن الانسولين أثناء فترة الحمل:

فيما يلي بعض النصائح الهامة للنساء الحوامل عند استخدام إبر الأنسولين، أو ما يعرف بإبر السكر.

تعمل بعض أصناف الأنسولين في وقت قصير جدا، بينما تعمل أصناف أخرى من الأنسولين ببطء، ولكنها تحافظ على تأثيرها لفترة أطول.

 عادة ما ينصح الأطباء  أن يتم تناول الأنسولين السريع المفعول مع الوجبة بحيث يبدأ تأثيره على الفور، وذلك لتساعد الجسم على خفض مستوى الجلوكوز في الدم. ومن الممكن أن يقوم الطبيب بوصف هذا النوع من الأنسولين إلى جانب نوع آخر يُستخدم لمدة تصل إلى 12 ساعة أو خلال الليل.

لم يتم إجراء دراسات على الأنسولين ذو المفعول الطويل، والذي يدوم تأثيره لمدة 24 ساعة عند النساء الحوامل.

قد يتوجب على الطبيب تعديل جرعات الأنسولين للمرأة الحامل مرة واحدة على الأقل في الأسبوع، نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تمر بها جسمها أثناء نمو جنينها.

تغيير مكان حقن الانسولين :

يواجه المرضى الذين يعانون من مرض السكري ويحتاجون لأخذ عدة حقن يومية من الأنسولين مشكلة في تراكم الدهون والأنسجة الندبية في نفس المنطقة تحت سطح الجلد، وهذه المشكلة تسمى بالتضخم الشحمي. أظهرت الدراسات أن حوالي 50% من المصابين بالسكري النوع الأول يعانون من التضخم الشحمي في مرحلة ما من حياتهم، وتعتبر هذه المشكلة واحدة من الأضرار الرئيسية لحقن الأنسولين في البطن وأيضًا في مناطق مختلفة من الجسم.

إذا تم حقن الأنسولين في المنطقة التي تحتوي على تضخم الدهون، فقد يتسرب، مما يؤدي إلى عدم حصول الجسم على كمية كافية من الأنسولين. لذلك، يُفضل عدم حقنه في المنطقة التي يوجد بها نسيج ندبي لمدة تزيد عن ثلاثة أشهر، حتى يختفي تضخم الدهون بشكل طبيعي.

إذا لم تزل السمنة الموضعية بشكل تلقائي، قد يتم اللجوء إلى جراحة إزالتها تحت الجلد لتقليل الانتفاخات، حيث يحقق شفط الدهون نتائج سريعة. ومن أجل تفادي حدوث السمنة الموضعية، ينصح الأطباء بتغيير مواقع حقن الأنسولين وعدم حقنه في نفس المنطقة بشكل متكرر، مثلاً:

إذا كانت الشخص يحقن الأنسولين طويل المفعول كجرعة ليلية في منطقة الفخذ، يوصى بتغيير مكان حقن الأنسولين بين الفخذ الأيمن والأيسر كل ليلة.

إذا كان الفرد يريد حقن الأنسولين السريع المفعول في بطنه كجرعة صباحية، ينصح بتوزيع الحقن في مناطق مختلفة من البطن.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور سكر وغدد صماء