أهمية تحليل الهيموجلوبين السكري

أهمية تحليل الهيموجلوبين السكري
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

غالبًا ما نسمع عن تحليل الهيموجلوبين السكري ، وهو اختبار يستخدم لتشخيص مرض السكري لدى الكبار والأطفال، أو لتتبع سير العلاج لدى المرضى الذين قد تم تشخيصهم بالمرض.

ومع ذلك، ما هو الهيموجلوبين السكري؟ وما هو السبب وراء قياسه؟ وما هي نسبة الهيموجلوبين السكري الطبيعية في الدم؟ سنجيب على هذه الأسئلة في هذه المقالة وسنناقش الشروط المتعلقة بتحليل الهيموجلوبين السكري.


ما هو الهيموجلوبين السكري ؟

خلايا الدم الحمراء تحتوي على بروتين الهيموجلوبين، وهو المسؤول عن نقل الأكسجين عبر الدورة الدموية لأجزاء الجسم المختلفة. عندما يرتفع مستوى الجلوكوز في الدم، تبدأ جزيئات الجلوكوز في التصاقها والارتباط بهذا البروتين، مما يؤدي إلى تكون ما يعرف بالهيموجلوبين السكري.

هناك عدة أشكال من الهيموجلوبين السكري الموجودة في الدم ويتم قياسها عن طريق الاختبارات، ولكن عادة ما يتم قياس هيموجلوبين السكر HBA1C.

اسباب قياس الهيموجلوبين السكري :

عثر على أنه كلما ازداد تركيز سكر الجلوكوز في الدم، كلما ارتفعت نسبة الهيموجلوبين السكري في الدم. بالإضافة إلى ذلك، يبقى الهيموجلوبين السكري في الدم لمدة تتراوح بين 8 إلى 12 أسبوعًا. ولذلك فمن الممكن أن يساعد قياس نسبة الهيموجلوبين السكري في الدم في معرِفة متوسط مستويات الجلوكوز في الدم خلال هذه الفترة الزمنية التي تمتد على ثلاثة أشهر.

تحليل الهيموجلوبين السكري :

الطبيب يطلب إجراء فحص الهيموغلوبين HBa1c إذا كان هناك أي علامات أو أعراض للمرض التي تشير إلى احتمال إصابته بالسكري، وتشمل هذه العلامات والأعراض ما يلي: 

تشوش الرؤية.

الإرهاق والشعور بالتعب طوال الوقت.

زيادة معدل تبول الفرد.

الشعور بالعطش بشكل غير طبيعي.

يمكن أيضاً إجراء اختبار الهيموجلوبين السكري على المرضى الذين يعانون من عوامل خطر تصابهم بمرض السكري، وتتضمن هذه العوامل ما يلي: 

وجود تاريخ عائلي للإصابة بمرض السكري.

يعانى المريض من إصابة بأحد أمراض القلب أو ارتفاع ضغط الدم.

زيادة الوزن والسمنة.

الخمول.

في حال تشخيص المريض بمرض السكري، يتم إجراء تحليل هيموجلوبين السكر بمعدل 2-4 مرات في السنة، وذلك حسب الحالة الصحية للمريض، لمراقبة تطور المرض لديه واستجابته للعلاج.

ماهى نسبة الهيموجلوبين السكري الطبيعية ؟

تتباين نسبة الهيموجلوبين السكري الطبيعية حسب طريقة القياس، سواء كانت HbA1 أو HBA1c، بالإضافة إلى الطريقة المستخدمة في القياس. لذا يُنصح دائمًا بالاطلاع على القيم الطبيعية المحددة لكل مختبر.

تختلف أيضًا قراءة تحليل الهيموجلوبين السكري من مختبر لآخر، بحيث يمكن أن تكون التعبيرات المستخدمة في النسب مختلفة، مثل النسبة المئوية (%)، أو وحدة المليمول/ مول، أو المليمول/ لتر، أو المليغرام/ ديسيلتر.

نسبة هيموجلوبين السكر الطبيعية في حالة مرضى السكري :

تتفاوت قيمة تحليل الهيموجلوبين السكري الطبيعية من مريض السكري إلى آخر. يحدد الطبيب هذه القيمة ويتوافق عليها مع المريض. يتوقف الهدف المرجو الوصول إليه على العوامل التالية:

إصابة المريض بالأمراض المزمنة الأخرى.

متوسط العمر المتوقع للمريض.

مدى تكرار حدوث نقص السكر في الدم لدى المريض.

ماهى شروط تحليل الهيموجلوبين السكري ؟

تحليل الهيموجلوبين السكري لا يعتمد على حالة الصيام أو تناول الطعام، فهناك بعض الحالات التي لا يمكن الاعتماد على نسبة الهيموجلوبين السكري في الدم لتشخيص مرض السكري، مثل الحالات التالية: 

قد تؤثر الحالات والمشكلات الصحية على متوسط عمر كرات الدم الحمراء، حيث قد يزيد أو ينقص عن 120 يومًا. ونتيجة لذلك، يمكن أن يكون هناك تحليل مضلل لنسبة HbA1c. من بين هذه الحالات التي تؤثر على نسبة HbA1c في الدم، نذكر: 

فقدان الدم.

انحلال الدم.

الاضطرابات المتعلقة بالهيموغلوبين أو خلايا الدم الحمراء .

مرض خلل التنسج النقوي.

نقص الحديد أو فيتامين ب 12.

العلاج باستخدام الإرثروبويتين، أو الحديد، أو فيتامين ب 12، أو جرعات كبيرة من الأسبرين.

أمراض الكبد أو الكلى المزمنة.

إدمان الكحول.

استئصال الطحال.

تتباين مستويات الجلوكوز بين المستويات العالية جدًا والمنخفضة جدًا، مما يؤدي إلى أخذ قراءات تحليل الهيموجلوبين السكري بشكل مضلل. وبالتالي، يجب على الطبيب مقارنة نتائج هذه التحاليل مع قراءات مستوى الجلوكوز في الدم التي يقوم المريض بتسجيلها بنفسه في المنزل.

الأشخاص الذين يشتبه في إصابتهم بمرض السكري من النوع الأول.

النساء الحوامل.

المعاناة من أعراض مرض السكري لمدة تقل عن الشهرين.

الأشخاص الذين يشكلون خطراً على الإصابة بمرض السكري ويعانون من حالات مرضية حادة.

تتسبب بعض الأدوية في زيادة مستوى السكر في الدم، مثل المنشطات ومضادات الذهان.

الأشخاص الذين يعانون من تلف حاد في البنكرياس.


ارتفاع تحليل الهيموجلوبين والإصابة بالسكري :

لا يعني ارتفاع نسبة تحليل الهيموجلوبين دائماً إصابة بمرض السكري. كما ذكرنا سابقاً، هناك عدد من الحالات الطبية التي تؤدي إلى قراءة مضللة لتحليل الهيموجلوبين. من بين هذه الحالات التي تزيد في نسبة الهيموجلوبين في الدم هي: 

نقص الحديد.

نقص فيتامين ب12.

إدمان الكحول.

أمراض الكلى المزمنة.

استئصال الطحال.

ارتفاع نسبة البيليروبين في الدم.

تناول جرعات كبيرة من الأنسولين.

تعاطي الأفيون بشكل مزمن.

تحليل الهيموجلوبين السكري للحامل :

يمكن إجراء تحليل الهيموجلوبين السكري للحامل في الأشهر الثلاثة الأولى فقط من الحمل، وعادةً ما يكون الهدف من هذا التحليل هو 6.1% أو أقل، أي 43 مليمول/مول أو أقل.

ومع ذلك، ليس من الضروري إجراء تحليل الهيموجلوبين السكري للحامل خلال الثلث الثاني والثالث من فترة الحمل، وهذا يعني بدءًا من الأسبوع 13، لتقييم مستوى التحكم في نسبة السكر في الدم لدى الحامل. وبدلاً من ذلك، فمن المفضل قياس مستوى السكر في الدم قبل أو بعد الأكل بساعة.

طرق علاج ارتفاع الهيموجلوبين السكري :

ينصح بالحذر عندما يكون مستوى الهيموجلوبين السكري مرتفعًا فوق المستوى المستهدف لدى مريض السكري، لأن زيادة حتى بسيطة في مستوى الهيموجلوبين السكري يمكن أن تؤدي إلى تعرض المريض لمضاعفات مرض السكري الخطيرة.

فيما يلي، سنعرض خيارات علاج ارتفاع مستوى الهيموجلوبين في الدم للأشخاص المصابين بالسكري والموصى بها من قبل الطبيب. 

يقوم الطبيب المشرف بمراجعة أدوية المريض بهدف زيادة جرعة الدواء أو استبداله بدواء جديد.

ضرورة الحفاظ على النشاط البدني والاستمرار في ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر.

يجب الحرص على تناول طعام متوازن وصحي، ويمكن الاستعانة بأخصائي التغذية للحصول على المساعدة.

الإقلاع عن التدخين.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور سكر وغدد صماء