مرض العد الوردي وتأثيره النفسي وكيفية التعامل معه

مرض العد الوردي وتأثيره النفسي وكيفية التعامل معه
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يتم تشخيص الوردية بواسطة ظهور أعراض مثل احمرار الجلد وتورمه وتشققه. يمكن أن تتفاوت حدة الأعراض من شخص لآخر، حيث يعاني البعض من تورم واحمرار خفيف، بينما يعاني الآخرون من تورم أكثر واحمرار أكبر. تعتبر الوردية مشكلة مزمنة لا يمكن علاجها تمامًا، ولكن يمكن السيطرة على الأعراض وتخفيفها باستخدام العلاجات المناسبة واتباع نمط حياة صحي.

يتضح أن العد الوردي يترافق مع احمرار الوجه نتيجة لتوسع بعض الشعيرات الدموية السطحية في الجلد، وفي بعض الحالات يمكن أن يتسبب العد الوردي في ظهور بثور صفراء على أجزاء مختلفة من الوجه، ومع ذلك، على عكس حب الشباب، فإن العد الوردي لا يترك أي ندوب على الجلد.

لا توجد أسباب واضحة لهذه المشكلة الجلدية، ولكن هناك عوامل معينة يمكن أن تساهم في ظهور أعراضها. على سبيل المثال، العد الوردي هو الأكثر شيوعًا بين فئات محددة من الناس، وعلى الرغم من أنه أقل شيوعًا بين الرجال، إلا أن أعراضه على الرجال قد تكون أشد من تلك التي تظهر على النساء.

لا يوجد علاج نهائي لهذه المشكلة الجلدية، ومع ذلك، قد تكون بعض العلاجات مفيدة في تقليل حدة الأعراض المرئية.

ستتعرف فيما يلي على حالة العد الوردي أو الوردية  وبعض المعلومات الأساسية المهمة عنها.


أنواع العد الوردي

لا تنحصر علامات الحساسية الجلدية في احمرار البشرة بل قد تختلف الأعراض المصاحبة للمرض حسب نوع الحساسية، وتصنف الحساسية الجلدية طبياً في أربعة أنواع رئيسية.

  •  الوردي الاحمراري المتعلق بالشعيرات المتوسعة، هو نوع من الاضطراب الجلدي التي تؤثر على الوجه وتتميز بالاحمرار الوردي وتوسع الشعيرات.

تتضمن أعراضها ما يلي: اتغير لون البشرة وظهور الأوعية الدموية بشكل واضح في الجلد والاحمرار.

  •  في العد الوردي الليمفاوي (فايماتوس روسيسا)

تشمل أعراضه فيزياء مثل زيادة سُمك الجلد وظهور نتوءات على الجلد.

  • العد الوردي العيني (Ocular rosacea)

تشمل أعراضه تورم الجفون واحمرار العين، وهذه الأعراض قد تبدو في البداية مشابهة لأعراض جدجد العين.

  •  الوردي الحطاطي البثري (هو النوع الوردي من مرض الحطاطة النموي)

تشتمل على أعراض تشمل التورم، والاحمرار، وظهور بثور تشبه إلى حد كبير حب الشباب.

يجب أن نشير إلى وجود حالة معروفة باسم العد الوردي الستيرويدي، ويمكن أن يحدث هذا النوع نتيجة استخدام بعض أنواع الستيرويدات لفترة طويلة. وقد أصبح هذا النوع من الوردية الآن نادرًا، بسبب زيادة الوعي بأضرار الستيرويدات.


أسباب العد الوردي 

حتى الآن، لم يقم العلماء بتحديد سبب واضح لظهور هذه المشكلة الجلدية، ولكن يُشتَبَه بأن الأسباب التالية قد تكون لها دور في ظهورها.

يحدث خلل في الشعيرات والأوعية الدموية في منطقة الجلد التي تعاني من الإصابة.

تعتبر الدويدية الجريبية نوعًا من العث الدقيقة التي عادة ما تعيش في البشرة دون أن تسبب ضررًا يذكر. ومع ذلك، يتم اكتشاف وجود أعداد كبيرة نسبيًا من هذه الكائنات لدى مرضى العد الوردي بسبب غير واضح.

هناك أسباب أخرى تؤدي إلى ذلك، مثل التراث الوراثي، ومشاكل في جهاز المناعة، وتلف خلايا الجلد بسبب الإشعاع الشمسي، وبعض أنواع البكتيريا.


عوامل خطر العد الوردى

هناك بعض العوامل التي قد تزيد من احتمالية الإصابة بالعد الوردي.

في مراحل العمر، تعتبر هذه المشكلة الجلدية شائعة بين الأشخاص الذين أعمارهم بين 30 و 60 عامًا.

يتعلق الأمر بالجنس، حيث تكون النساء أكثر عرضة للإصابة مقارنة بالرجال.

ذوي البشرة الفاتحة.

العوامل المحفزة لظهور الأعراض

يمكن للأشخاص المصابين بالعد الوردي أن يلاحظوا أن الأعراض تظهر عادة عند مواجهة عوامل محددة، مثل:

يتضمن الاستهلاك بعض الأصناف المختلفة من المشروبات والطعام، مثل الأطعمة الحارة، والقهوة، والشاي، والمشروبات الكحولية، والمشروبات الساخنة، ومنتجات الألبان.

عندما يكون الجسم معرضًا لأشعة الشمس بكميات كبيرة أو لمصادر الحرارة بشكل زائدٍ،

تشمل بعض العوامل النفسية التي تعتبر عوامل مثل القلق والغضب والشعور بالإحراج.

عوامل أخرى تتضمن استخدام بعض الأدوية وتعرض الشخص لارتفاع ضغط الدم.

أعراض العد الوردي 

يمكن أن تؤدي حالة الوردية إلى ظهور التالي من الأعراض على البشرة:

-بصفة متكررة، يمكن أن يصاب الوجه بالاحمرار، ومع مرور الوقت قد يستمر هذا الاحمرار لفترة أطول عند المرضى.

-خطوط حمراء صغيرة مرئية أسفل سطح البشرة.

-انتفاخ وتورم الأنف.

-مواجهة مشاكل في العيون تشمل مشكلات مثل الاحمرار والجفاف والحكة ومشاكل في البصر.

-تظهر أعراض أخرى مثل ظهور البثور وزيادة سمك الجلد.

تشخيص العد الوردي

عادة ما يتم تشخيص حالات الوردية عن طريق الطبيب الذي يقوم بفحص المنطقة المصابة وتحديد الأعراض التي يعاني منها المريض.

لا توجد اختبارات خاصة لتأكيد التشخيص، إلا أن الطبيب قد يطلب اختبارات لاستبعاد الإصابة بأمراض أخرى قد تؤدي إلى احمرار البشرة، مثل الذئبة الحمامية المجموعية 

علاج العد الوردي

من الممكن اتباع بعض الطرق العلاجية مع المريض بناءً على نوع الأعراض التي يعاني منها.

يستخدم العلاج الفموي أو الموضعي بالمضادات الحيوية لتشخيص أي حالة التهاب موجودة.

منتجات مخصصة للتخفيف من الاحمرار

جراحة التقشير الجلدي (الديرمابرايشن) أو إزالة الأنسجة الزائدة هي إجراء يتم اتباعه للأشخاص الذين يعانون من زيادة سمك الجلد في منطقة الأنف.

يتم استخدام الليزر لعلاج تضخم الأوعية الدموية في الجلد.

توصية المريض بتجنب محفزات الوردية.

نصائح للتعايش مع العد الوردى

أيضاً، للتأقلم مع المرض، هناك عدد من الإرشادات التي تسهم في علاج الوردية في المنزل، بما في ذلك:

  • احرص على عدم تناول الطعام والمشروبات التي تثير مشاكل الوردية.
  • تجنَّب التعرض لأشعة الشمس المباشرة وضع واقي الشمس بمجرد الخروج من المنزل.
  • اختيار منتجات للعناية بالبشرة بعناية شديدة وتجنب استخدام تلك التي تسبب تهيجًا للبشرة وتسبب تفاقمًا للأعراض.
  • ترطيب الوجه وتدليكه بلطف باستمرار.
  • تجنب لمس الوجه أو فركه باستمرار.
  • التقليل من مستويات التوتر.
  • الحرص على النوم لساعات كافية.
  • استهلك طعامًا صحيًا يحتوي على أطعمة تعمل على مكافحة الالتهابات.

 

 

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور جلدية

دكتورة مروه مصطفى اخصائي جلدية وتناسلية في الشيخ زايد

دكتورة مروه مصطفى

اخصائي جلدية وتناسلية

التقييم :

دكتورة جلدية

الكي الكهربائي, تفتيح البشره, حساسيه الجلد, علاج الطفح الجلدي, علاج الصدفيه

سعر الكشف: 350 جنيه

العنوان: الشيخ زايد الحي السابع المجاوره ... الشيخ زايد , الجيزة