اللسان المربوط للأطفال واسباب ظهوره

اللسان المربوط للأطفال واسباب ظهوره
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

أحد الأعراض الرئيسية للسان المربوط هو البكاء بدون سبب وعدم القدرة على الرضاعة بصورة جيدة وعدم زيادة الوزن بشكل طبيعي عند الأطفال الرضع.


ماهو اللسان المربوط؟

 هو نسيج يربط اللسان بقاع الفم ويكون في الاغلب أقصر من الطبيعي وهناك بعض الأعراض تدل على وجوده مثل :

  • صعوبة في رفع لسان الطفل ليصل إلى سقف الحلق أو تحريكه في اتجاهات مختلفة.
  • عند خروج اللسان يبدو على شكل قلب.
  • يصبح الطفل سريع الغضب أثناء الرضاعة.
  • وزن الطفل لا يتعدى الحد الطبيعي و يكون أقل من المتوسط الطبيعي.

أسباب ظهور اللسان المربوط :

ليس هناك سبب محدد لظهوره، فبعض الأطباء يعتقدون أن سببه هو وراثي، في حين يعتقد آخرون أنه نتيجة لعيب خلقي.

المشاكل التي يمكن أن يواجها الطفل إذا لم يتم علاجه :

تؤثر هذه الحالة على جميع أنشطة الطفل في حياته اليومية وتتسبب في صعوبة نمو فمه بشكل طبيعي، مما يجعله يشعر بـ:

  • صعوبة الرضاعة الطبيعية بشكل طبيعي
  • تسوس الاسنان وعدم نظافه الفم  وتورم اللثة.
  • عند إدخال الأطعمة الصعبة للطفل، قد يحدث التقيؤ أو الاختناق.

هل من الممكن ان يسبب تأخر الكلام؟

يصعب على الطفل الكلام بسبب اللسان المربوط ويجد صعوبة في إصدار الأصوات الصحيحة للحروف مثل (ت، د، ر، ز، ل).

وهذا الأمر يؤدي للأسف إلى فقدان الطفل ثقته بنفسه في المستقبل.

طرق علاج اللسان المربوط :

علاجه بسيط ولا داعي للقلق أو الخوف منه 

يتم بالجراحة من خلال قطع هذا النسيج في خلال دقائق وفي بعض الحالات لايحتاج الطفل إلى التخدير إن كان الطفل حديث الولادة واذا كان من عمر شهر إلى 6 شهور يحتاج إلى تخدير جزئي ولكن إن كان من 6 شهور  وفوق يحتاج الى تخدير كلي

في النهاية، لا داعي للقلق بشأنه ولا ننصح بتأجيل علاجه حتى ينمو الطفل بشكل طبيعي. إن العملية الجراحية بسيطة ولا تحمل أي مخاطر يجب الاشارة إليها.

 

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور اطفال وحديثي الولادة