تشخيص وطرق العلاج المتاحة لاضطراب الشخصية الحدي

تشخيص وطرق العلاج المتاحة لاضطراب الشخصية الحدي
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

اضطراب الشخصية الحدِية هو حالة عقلية تتميز بعدم الاستقرار وتتضمن جانبين رئيسيين، الأول يتعلق بتفكير المريض تجاه نفسه والثاني يتعلق بشعوره تجاه الآخرين، مما يؤثر سلبًا على سلوكه وتصرفاته اليومية. يعاني المريض من نوبات عاطفية شديدة ويصعب عليه العودة إلى الحالة العادية بعد انقضاء تلك النوبات.

تبدأ الأعراض التي يسببها هذا المرض في مرحلة البلوغ أو سن المراهقة، ثم تتراجع هذه الأعراض بشكل ملحوظ وتصغر في منتصف العمر.


اعرض  اضطراب الشخصية الحدية 

1- خوف متواصل من البعد والهجر:

غالبًا يشعر الأشخاص المصابين بإضطراب الشخصية الحدية بالرعب من فكرة التخلي عنهم أو تركهم وحيدين.

حتى لو كانت شيئًا غير ضار وبسيطًا مثل وصول أحد أفراد أسرته إلى المنزل في وقت متأخر من العمل أو الخروج في مكان بعيد في يوم الاجازة، قد يسبب له خوفًا شديدًا ويقومون بأي شيء لمنع حدوث ذلك

2- يميل الأفراد المتأثرين إلى إقامة علاقات قوية ومؤقتة.

يقع بسرعة في الحب، يعتقد أن كل شخص جديد هو الذي سيجعله يشعر بالارتياح، ويصاب بخيبة أمل بسرعة كبيرة.

تتجلى العلاقات في صورة استثنائية جدًا أو سيئة جدًا، بدون وجود أي توازن في الوسط.

3- يمتلك مشاعر عاطفية غاضبة جدًا تستمر لفترة تتراوح بين ساعات وبضعة أيام، ويمكن أن تتغير هذه المشاعر بسرعة.

من الممكن أن يشعر الشخص، على سبيل المثال، بمشاعر السعادة والثقة الكبيرة، ثم فجأة ينتابه الحزن والألم.

تختفي التقلبات المزاجية الشديدة بسرعة نسبياً، على العكس من التقلبات العاطفية الناتجة عن الاكتئاب أو الاضطراب الثنائي القطب، وعادة ما تستمر لبعض الدقائق أو الساعات.

4- الصورة  امام نفسه تكون مهتزة :

فإن الشعور بالذات عادة ما يكون غير ثابت. في بعض الأحيان يشعر بالارتياح بنفسه، ولكن في أوقات أخرى يكره نفسه، أو حتى يعتبر نفسه شريرًا.

5- يعاني من تحديات كبيرة في بناء علاقات مستقرة والاحتفاظ بها، كما يشعر بالوحدة في الكثير من الأحيان.

يتصرف بسرعة ويقوم بأفعال قد تسبب له الأذى.

مثل الحالة عندما يتم تناول الطعام بشكل مبالغ فيه أو إنفاق كميات كبيرة من المال بلا تفكير أو تعاطي المخدرات أو القيادة بسرعة وخطورة.

6- لا يستطيع ان يحدد أهدافه فى الحياة ونتيجة ذلك 

في الكثير من الأحيان ، قد يتغير الوظائف أو الأصدقاء أو العشاق أو الدين أو القيم أو الأهداف أو حتى الهوية الجنسية

في بعض الأحيان، قد تتطور الأعراض للوصول إلى نواحي تؤذي الشخص نفسه وتتسبب في سلوك انتحاري.

يتضمن السلوك الانتحاري التفكير في الانتحار، أو التهديد بالانتحار، أو القيام بمحاولة فعلية للانتحار.

ويشمل إساءة المعاملة للنفس جميع المحاولات الأخرى لإلحاق الأذى بها، بدون وجود توجه انتحاري.

7- يتميز الشخص بالغضب الشديد للغاية، ما يؤدي إلى وجود حالة من الغضب الشديد وتغير المزاج بسرعة.

تواجه الشخص مشكلةً في السيطرة على نفسه ويظهر ذلك بالصراخ أو رمي الأشياء أو الانهيار التام من الغضب. ولا يحدث الغضب دومًا بسبب أسباب خارجية، بل يمكن للشخص أن يشعر بالغضب تجاه نفسه لفترةٍ طويلة.


أسباب اضطراب الشخصية الحدية

قد يجهل العلماء في العديد من الأحيان السبب المباشر لاضطراب الشخصية الحدي، ولكن هناك بعض الأسباب المحتملة، وهي كما يلي:

الجينات

بعض الجينات تزيد احتمالية الإصابة بالاضطراب الشخصية الحديّة.

الاضطرابات الدماغية

قد يحدث على فترات معينة تأثر في الشخصية نتيجة للاضطرابات الدماغية.

وهنالك عدة أمثلة لهذه الاضطرابات كما يلي:

عدم تفعيل أجزاء محددة في الدماغ تتحمل مسؤولية العواطف والمشاعر.

تتسبب اضطرابات كيمياء الدماغ في تغير مستويات المواد الكيميائية مثل السيروتونين.


عوامل خطر الإصابة باضطراب الشخصية الحدية

تؤدي بعض العوامل إلى زيادة احتمال الإصابة بالاضطراب الشخصي الحاد، وتتمثل هذه العوامل في:

فإذا كان هناك فرد في العائلة يعاني من اضطراب شخصية حادة، فإن ذلك يزيد من احتمالية الإصابة به لدى الآخرين في العائلة.

صعوبة الطفولة بأنواعها المختلفة من الظروف السيئة والأحداث المؤلمة، تتزايد احتمالية تعرض الأفراد لهذا الاضطراب.

مضاعفات اضطراب الشخصية الحدية

تركز تأثيرات اضطراب الشخصية الحدية على نقطتين رئيسيتين هما:

1. الإصابة باضطرابات نفسية أخرى

من الأمثلة على هذه الاضطرابات:

الاكتئاب والقلق.

اضطراب الأكل.

إدمان المخدّرات والكحول.

اضطراب ثنائي القطب 

اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط.

2. الوقوع بمشكلات حياتية

وهذا يحدث بسبب السلوكيات العاطفية والانفجارية مثل الأمثلة التالية:

يعتبر الانتحار أو إيذاء النفس نتيجةً لمحاولة الانتحار.

خسارة التعليم والوظائف الجيّدة.

دخول السجن جرّاء مخالفة القوانين.

تتعلق حالات الحمل غير المخططة وانتشار الأمراض المنقولة جنسيًا بسبب عدم الحذر في الممارسة الجنسية غير الآمنة.

واحدة من الأساليب التي يمكن استخدامها للتحكم في الانفعالات العاطفية الكبيرة وتحمل الضغوط هى:

إذا كنت تشعر بالتعب من المشاعر الصعبة التي تجربها وتشعر بأنك ستقوم بشيء متهور مثل الجرح والقيادة الخطرة وشرب الكحول، قم باتباع هذه الإجراءات:

  • دور على مكان هادئ واجلس في وضع مريح.
  • لمس السطح الذي تجلس عليه. اشعر بأقدامك وهي تلمس الأرض. اشعر بذراعيك حول جسدي.
  • تركز على نفسك وأخذ نفسًا بطيئًا وعميقًا، وتنفس ببطء مع وقفة لثلاثة، ثم أخرج النفس ببطء.
  • ًأوقفت مرة أخرى للعد حتى الثلاثة استمر في القيام بذلك لبضع دقائق.
  • قم بمشاهدة التلفزيون، واختر شيئًا يختلف عن ما تشعر به.
  • إذا كنت تشعر بالحزن أو الغضب أو الاضطراب ، فإن الكوميديا هي شيء مريح.
  • افعل شيئًا تستمتع به يخليك مشغول مثل الرسم، أو العزف على آلة موسيقية، أو الخياطة، أو قراءة كتاب، أو لعب إحدى الألعاب الحاسوبية.
  • اشغل نفسك بأنشطة منزلية ومهام تستطيع من خلالها ترتيب أمورك الشخصية.
  • تستطيع تنظيف منزلك، أو أداء أعمال الحديقة، أو الذهاب لشراء المواد الغذائية، أو رعاية حيوانك.
  • قوم ببعض التمارين الرياضية القوية

إن ذلك وسيلة صحية لزيادة إفراز الأدرينالين في جسمك في حالة الشعور بالتوتر. يُمكنك أيضًا اللجوء إلى ممارسة تمارين الاسترخاء المثل اليوجا أو المشي في المنطقة التي تعيش فيها إذا كنت بحاجة إلى الاسترخاء.

  • اتكلم مع صديق.
  • حسّن من مهاراتك في التعامل مع الآخرين

الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الشخصية الحدية يواجهون صعوبة في الحفاظ على علاقات مستقرة ومرضية مع زملائهم في العمل وأصدقائهم.

يعاني من نقص في فهم أفكار ومشاعر الآخرين ويتسبب في سوء تفاهم حول طريقة رؤيتهم لك.

فحاول تصلح ذلك عن طريق انك :

القم بتحليل وافتراض نية الشخص المقابل – توقف عن التفكير في أحتمالات متنوعة – طالبه بتوضيح نية هدفه.

في العلاقات الشخصية، يجب عليك أن تكون مسؤولاً عن الدور الذي تلعبه. اتسمح لنفسك أن تتساءل كيف يؤثر تصرفاتك في حدوث المشاكل - ماذا يشعر شريكك عندما يسمع كلماتك ويرى تصرفاتك؟

واحدة من أهم الخطوات في العلاج هي الالتزام بمتابعة المعالج المناسب.

يمكن أن يتسبب الدعم والتوجيه من معالج مؤهل في إحداث فرق كبير في علاج اضطراب الشخصية الحدية، ونتمنى السلامة النفسية والجسدية لجميع المرضى.

علاج اضطراب الشخصية الحدية

يستغرق علاج اضطراب الشخصية الحدية وقتًا طويلاً حيث تتباين الأعراض بين الانخفاض والارتفاع، وينبغي على المريض بذل جهود للسيطرة على مشاعره خلال فترة العلاج.

يهدف العلاج في النهاية إلى تحسين أداء الأفراد في العمل وتعزيز ثقتهم بأنفسهم. ومن الأساليب المستخدمة في العلاج:

العلاج النفسي يهدف إلى التواصل مع المريض من قبل الأخصائي النفسي، وفهم وشرح له حالته الصحية بالإضافة إلى تدريبه على التحكم في تفاعلاته العاطفية.

تسهم بعض أدوية مضادات الاكتئاب في تقليل أعراض اضطراب الشخصية الحدية، ومع ذلك، لم توافق المؤسسات الغذائية والدوائية رسمياً حتى الآن على أي دواء لعلاج هذا الاضطراب.

الدخول إلى المستشفى: يتطلب بعض الأحوال الدخول إلى المستشفى لضبط الحالة والوقاية من إلحاق الضرر بالمريض أو الآخرين.

الدعم النفسي: يلعب أصدقاء وأفراد الأسرة دورًا حيويًا في تحسين حالة الشخص المصاب من خلال دعمهم النفسي وقبولهم له وتوعيتهم حول هذا الاضطراب.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور نفسي