اعوجاج العمود الفقري و أهمية العلاج المبكر

اعوجاج العمود الفقري  و أهمية العلاج المبكر
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

يتجاهل معظم الأشخاص علاج تشوه العمود الفقري أو ما يُعرف بـ "الجنف" ، فهم يعتقدون أنه مجرد تشوه ولا حاجة لمعالجته خوفًا من إجراء عمليات جراحية في العمود الفقرى 


أسباب اعوجاج العمود الفقري :

  • يحدث التقزم عندما لا تتطور العظام بشكل صحيح نتيجة لقصر القامة، مما يسبب انحناء في العمود الفقري.
  • هشاشة العظام وضعف فقرات العمود الفقري تسبب انحناءه
  • ولادة الشخص بتشوهات خلقية.
  • إجراء عمليات سابقة في العمود الفقري.
  • تزحلق فقرات العمود الفقري.
  • يمكن أن يحدث وجود عيوب هيكلية في فقرات الطفل نتيجة لأمراض الأنسجة الرخوة.

- هناك 85% من الحالات يعود السبب الرئيسي إلى انحناء تلقائي نتيجة خلل في الجينات أو إفراز مادة الميلاتونين.

 أعراض حدوثه : 

  • ارتفاع أحد الوركين عن الآخر.
  •  عدم تساوي الكتفين.

  • الميلان تجاه جهة معينة.
  • إذا كان العمود الفقري يعاني من انحراف للداخل، فإن بروز الأرداف سيظهر بوضوح.

ماهى العوامل التى تزيد من فرصة ظهوره ؟

  • على الرغم من تعرض الذكور والإناث على حد سواء للإصابة بالجنف البسيط بنسبة تقريبية متساوية، إلا أن الإناث يكونن أكثر عرضة لهذه المشكلة بسبب تَفاقُم انحناء العمود الفقري عندهن، مما يتطلب العلاج.
  • في مرحلة البلوغ ونمو العظام، تظهر عادة علامات المرض والأعراض.
  •  اللجوء إلى جراحة سابقة في العمود الفقري.

هل من الممكن تجاهل علاج انحراف العمود الفقري؟

نُوصي بعدم تجاهل انحراف العمود الفقري لأنه يسبب عوامل خطر ومضاعفات لا يمكن تحملها مثل:

  • مشاكل التنفس في حالات الجنف الحادة، يمكن أن يحدث ضغط على الرئتين من قبل القفص الصدري؛ مما يجعل عملية التنفس أصعب.
  • إصابات في القلب والجهاز الدوري تؤدي إلى ضغط على القلب وصعوبة تدفق الدم في الشرايين والأوعية الدموية بشكل غير طبيعي.
  • مواجهة مشاكل الظهر: يتعرض البالغون الذين عانوا من الجنف في فترة الطفولة لمزيد من التهديد بآلام الظهر المستمرة عند بلوغهم، وخاصة إذا كانت لديهم انحناءات غير طبيعية كبيرة ولم تتم معالجتها.
  • عندما يزداد الإنحناء، يمكن أن يحدث تغيرات واضحة في المظهر - مثل انحراف الوركين والكتفين عن المستوى، وظهور الأضلاع، وانزلاق منطقة الخصر والجذع إلى جانب واحد. وعادةً ما يشعر الأشخاص المصابون بالجنف أنهم غير واثقين من مظهرهم.

هل  تتطلب كل الحالات عملية جراحية ؟

لا تتطلب كل الحالات إجراء عملية جراحية، فطريقة العلاج تختلف من مريض إلى آخر حسب درجة الاعوجاج.

تقوم المتابعة الطبية للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 20 سنة قرب سن المراهقة بتوصية الطبيب ببعض التمارين الرياضية واستخدام الأحزمة الطبية، ويتم إجراء الفحص الدوري كل 6 أشهر.

إذا كانت درجة الانحراف تتراوح بين 30 و35 درجة، يتم وضع حوامل خاصة مع متابعة كل 6 أشهر.

- إذا كان الاعوجاج بدرجة 40:45، يتم إجراء عملية جراحية لإصلاح العمود الفقري من خلال إرباطه بالأعمدة باستخدام مسامير وخطافات وأجهزة معدنية عالية التقنية. بعد ذلك، يستعيد المريض صحته بشكل أفضل ويشعر بثقة أكبر بنفسه لممارسة حياته الطبيعية.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور عظام