معلومات مهمة عن شلل الوجه النصفي

معلومات مهمة عن  شلل الوجه النصفي
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

نعاني يوميًا من التفاعل مع العديد من الأشخاص الذين يعانون من شلل الوجه النصفي المعروف أيضًا باسم شلل الوجه المحيطي الحاد أو شلل بيل. يتم ذلك عن طريق التواصل المباشر اللفظي أو من خلال التعبيرات الوجهية مثل رفع الحاجب وتجعد الأنف وغمز العين وغيرها. يتم استخدام هذه التعبيرات بشكل طبيعي وسهل.

في بعض الأحيان، يفقد الفرد القدرة على التحكم في تعابير وجهه وتظهر فجأة مجموعة من الأعراض المخيفة والمقلقة. يحدث ذلك بسبب الإصابة بشلل الوجه النصفي، ومن المؤكد أننا جميعًا سمعنا أو رأينا شخصًا يعاني من هذا المرض.


 تعرف على شلل الوجه النصفي

العصب الذي يمر في الوجه وينتشر من الدماغ إلى الوجه والرقبة هو العصب الوجهي، ويقوم بأداء مجموعة من المهام الحسية والحركية، بالإضافة إلى التحكم في غدد الدموع والسان.

بالإضافة إلى ذلك، يتسبب شلل الوجه في فقدان القدرة على فتح وإغلاق العين والتحكم في حركة عضلات الوجه. وبالتالي، يحدث شلل جزئي أو كلي في الوجه وتفقد القدرة على التحكم في العضلات.


أسباب شلل الوجه النصفي

رغم عدم وضوح سبب الحالة حتى الآن، إلا أن هناك عدد كبير من الأطباء والعلماء الذين، نتيجة لأبحاثهم، يميلون إلى تحديد مجموعة من العوامل المسببة لهذا المرض، تشمل:

  • داء السكري
  • تصلب متعدد
  • ضغط دم مرتفع
  • الحصبة الألمانية والنكاف
  • تتسبب السكتة الدماغية في تلف الأعصاب.
  • الإصابة بجدري الماء
  • الإصابة ببعض الفيروسات مثل فيروس نقص المناعة البشرية وفيروس إبشتاين بار (EBV)

أعراض شلل الوجه النصفي

تظهر مجموعة من الأعراض والعلامات على المريض نتيجةً لحالته الصحية.

  • جفاف العيون وفقدان القدرة على التحكم في فتحها وإغلاقها.
  • ضعف حاسة التذوق وألم شديد حول الفك.
  • صعوبة التحكم في بعض تعابير الوجه.
  • صداع شديد وفقدان التركيز بشكل عام.
  • أشعر بألم في الأذن، بشكل خاص في الجزء الموجود أسفل الأذن.
  • حساسية الضوء والضوضاء

في حال ظهور أي من هذه العلامات، ننصحك بألا تتأخر في زيارة الطبيب، حيث يمكن أن تؤدي تأخير العلاج إلى مشاكل خطيرة قد تتعقبها مضاعفات خطيرة.

من اهم هذه المضاعفات

تحسن معظم الحالات بشكل واضح مع مرور الوقت وتناول الأدوية المناسبة. ومع ذلك، في بعض الأحيان يحدث مضاعفات خطيرة نتيجة للإصابة بالمرض وتأخر بدء العلاج أو تأجيله، وتتضمن هذه المضاعفات

  • يمكن أن تسبب الإصابة بقرح في العين والجفاف الشديد في بعض الأحيان فقدان البصر.
  • يمكن أن يؤدي الإصابة الشديدة للجزء المتضرر من الوجه إلى التهاب دائم.
  • تقلصات العضلات الانعكاسية.

بعض النصائح لمريض شلل الوجه النصفي

على الرغم من عدم وصول العلم إلى أسباب المرض، يوصي الأطباء دائماً بمجموعة من النصائح التي يمكن أن تساعدك على تجنب الحالة.

  • الابتعاد عن أيّ مصدر للهواء البارد.
  • اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا.
  • تبنى نهجًا صحيًا في حياتك وحاول قدر المستطاع التجنب عن أي ضغوط أو قلق قد يسبب لك مشاكلًا أو يدفعك إلى اليأس الشديد.
  • يُوصى بأهمية المتابعة الدورية مع طبيب متخصص لضمان سلامة الصحة بشكل عام والوقاية من أي مشاكل صحية خطيرة

ما الاختلاف بين العصب الثلاثي التوائم وشلل الوجه النصفي

ثلاثي التوائم هو عصب يوجد في الوجه ويتألف من ثلاثة فروع المسؤولة عن الإحساس العام في هذه المنطقة ، وتحرك العضلات المتخصصة في العملية الضرسية. كما ذُكِرَ سابقًا ، فإن العصب الوجهي هو المسؤول عن تحريك العضلات. في حالة شلل الوجه النصفي أو ألم في العصب ثلاثي التوائم ، يُنصَح بزيارة الطبيب لعلاج هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن.

تشخيص شلل  الوجه النصفى

يمكن أن يطلب الطبيب إجراء بعض الفحوصات الرئيسية، وتشمل هذه الفحوصات ما يلي:

1. تخطيط كهربية العضل

يمكن لهذا الاختبار أن يؤكد وجود تلف في الأعصاب وتحديد مدى شدته، حيث يعمل على قياس نشاط كهربائي في العضلة كاستجابة للتحفيز وخصائص وسرعة توصيل النبضات الكهربائية على طول العصب.

2. التصوير بالأشعة

قد يكون من الضروري أحيانًا إجراء الرنين المغناطيسي أو التصوير المقطعي المحوسب لاستبعاد أسباب أخرى محتملة للضغط على عصب الوجه، مثل وجود ورم أو كسر في الجمجمة.

 اهميه علاج شلل الوجه النصفي

رغم التوتر والقلق الذي سيشعر به المريض نتيجة للأعراض الغريبة التي تظهر فجأة، إلا أن الالتهاب يمكن علاجه ببطء باستخدام أساليب وطرق علاج متنوعة. وتتوقف مدة العلاج على السبب الذي تسبب في الحالة، وأيضًا تعتمد على تواتر زيارة المريض للطبيب لتلقي العلاج.

مدة علاج الشلل النصفي للوجه

تختفي الحالات البسيطة من شلل بيل عادةً خلال شهر واحد

هل شلل الوجه النصفي خطير؟

يعاني الأشخاص الذين يتعافون من شلل الوجه النصفي عادةً من ضعف متبقي في الجسم، ولكن الضعف الشديد نادر الحدوث. ونظرًا لأن شلل الوجه النصفي يؤثر على قدرة الجفن على الرمش، فمن المهم حماية العين من التهيج والجفاف.

تمارين لشلل الوجه النصفي

تمارين الأنف والخدين

قم بدفع الجلد الملاصق للأنف على الجانب الذي يعاني برفق باستخدام أطراف أصابعك، وأثناء ذلك حاول تجعد أنفك.

اركز على الخدين والأنف وامتدح وجهك.

اتنفس عميقًا من خلال أنفك، ويُفضل أن تقوم بإغلاق فتحة أنفك في الجانب الآخر الغير مصاب لتنشيط عضلات الجانب المصاب بشكل أفضل.

قم بنفخ الخدين ومن ثم إفراغهما من الهواء وكرر هذه الحركة عشر مرات.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور مخ واعصاب