فيروس الروتا للاطفال وتطعيمه

فيروس الروتا للاطفال وتطعيمه
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

فيروس الروتا هو نوع شائع جدًا من العدوى بين الأطفال تحت سن الخامسة. إنه مرض معدي للغاية ينتقل بسهولة كبيرة. على الرغم من أن الإصابة بالعدوى تحدث بشكل أساسي في الأطفال الصغار، إلا أن البالغين قد يصابون أيضًا بالمرض، على الرغم من أنها عادة ما تكون أقل حدة.

ولا يتم علاج فيروس الروتا بواسطة الأدوية، وعادةً ما يشفى المرض بمفرده مع مرور الوقت. ومع ذلك، يعتبر الجفاف امرا قلقا أكثر ويحتاج إلى تدخل طبي لعلاج الأعراض المرتبطة به. ولكن هل هناك طريقة لمنع الأطفال من الإصابة به وحمايتهم منه؟


ماهى أعراض فيروس الروتا ؟ 

تبدأ الأعراض في الظهور خلال يومين من الإصابة بالفيروس، وأشهر الأعراض التي ينتشر فيروس الروتا بها هي الإسهال المائي الشديد، والقيء، والحمى، وآلام البطن.

التعب، فقدان الشهية، الحمى، الغثيان والتقيؤ وضعف الشهية. قد يحدث الإسهال المائي نتيجة للتسمم الغذائي أو العدوى الفيروسية أو البكتيرية. يُوصى بشرب الكثير من السوائل لتجنب الجفاف وتناول الأطعمة الخفيفة والمغذية لتخفيف الأعراض.

  • التعب الشديد
  • الحمى الشديدة

  • التهيج
  • الجفاف
  • وجع فى البطن

قد تكون هذه الحالة خطيرة بشكل خاص عند الرضع والأطفال الصغار، نظرًا لفقدانهم السوائل من خلال التقيؤ والإسهال، نظرًا لكون وزنهم الجسمي أقل.

أعراض الجفاف :

  • انخفاض التبول
  • جفاف الفم والحلق
  • الشعور بالدوار عند الوقوف
  • الشعور بالنعاس 
  • البشرة تكون باردة
  • قلة الدموع عند البكاء
  • تقليل كمية وعدد مرات التبول (أو التقليل في الحاجة لتغيير حفاضات الأطفال المبللة).
  • العيون الغارقة

اعراض إصابة الكبار  :

  • القيئ
  • التعب الشديد
  • الحمى تكون شديدة
  • الجفاف
  • وجع بطن

رغم ذلك، قد لا تظهر أي أعراض على الإطلاق لدى بعض البالغين المصابين بفيروس الروتا.


ما هي العوامل والأسباب التي تزيد من خطر الإصابة بفيروس الروتا؟

يزداد خطر الإصابة بفيروس الروتا عند :

يحتمل أن يتفشى فيروس الروتا على يدي الطفل قبل ظهور الأعراض وحتى ما يصل إلى 10 أيام بعد اختفائه، إذا لم يقم بغسل يديه في الوقت المناسب. فقد يعمل على تلويث أي شيء يلمسه، بما في ذلك:

  • أقلام التلوين
  • الطعام
  • الأسطح والأحواض وعدادات المطبخ
  • الألعاب والأواني
  • الماء

في حالة لمس يدك لأطفالك الغير مُغسلة أو أي شيء ملوث حولك ثم لمست فمك ، قد تتعرض للإصابة بالعدوى.

التطهير هو المفتاح الأساسي لأنه بإمكان فيروس الروتا البقاء على الأسطح والأشياء لفترات طويلة.

هناك إحدى النصائح المهمة أن تقدمى لهم كمية كبيرة من السوائل لتعويض كمية السوائل الناقصة في أجسامهم ، وتشمل ذلك:

  • الماء
  • الشوربة
  • تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على السكر أو الدهون العالية، وكذلك العصائر المحلاة بالسكر، فهذه الأنواع من الطعام تزيد من شدة الإسهال.
  • لم يعد مستحسناً اتباع نظام الغذاء BRAT (الموز والأرز وعصير التفاح والخبز المحمص). ومع ذلك ، يفضل أن نحافظ على نظام غذائي متوازن من أجل ضمان تلقي التغذية الكافية خلال فترة المرض.

طرق الوقاية من فيروس الروتا بالتطعيم :

 تطعيم فيروس الروتا :

تم إطلاق لقاح فيروس الروتا لأول مرة في السوق في عام 2006. قبل ذلك، كان منتشراً بشكل كبير أن الأطفال الصغار كانوا يعانون على الأقل من حالة واحدة من العدوى. بعد ذلك، تراجع عدد حالات الاستشفاء والوفيات الناتجة عن فيروس الروتا بشكل كبير.

اللقاح يكون في شكلين:

روتاريكس: هو سلسلة من جرعتين للأطفال في سن 2 و 4 أشهر.

روتاتيك: مجموعة تتكون من 3 جرعات يُنصح بتناولها في أعمار الطفل الثانية، الرابعة، والسادسة من الشهور.

يتم تناول اللقاحين عن طريق الفم وليس عن طريق الحقن.

تنبيه مهم: لا يتوفر لقاح للأطفال الأكبر سنًا والبالغين.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور اطفال وحديثي الولادة