تشخيص خلل التسنج النمائى للورك عند الاطفال

تشخيص خلل التسنج النمائى للورك عند الاطفال
المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

حالة عدم الانسجام في تطور مفصل الورك، المعروف أيضًا بخلل التنسج الوركي، هي حالة شائعة في مفصل الورك الذي يتطور. وتؤثر هذه الحالة على واحد من كل 1000 مواليد حية.

يتألف مفصل الورك من كرة (الفخذ) وحجر (حق منعرج). في حالة عدم الانسجام في تطور مفصل الورك، قد يؤدي ذلك إلى عدم استقرار المفصل مع كروية المفصل المتزحلق داخل حوض المفصل وخارجه.

دعنا نتعرف اكثر عن هذا الموضوع بالتفصيل من خلال

يتسبب مرض خلل التنسج النمائي للورك في إصابة منطقة الورك، ويرتبط اسم المرض بذلك. المفصل الزلالي للورك يشمل دخول رأس عظم الفخذ في تجويف عظم الحرقفة، ويرتبط هذا بدعم مجموعة من الأربطة. تتحلى هذه المنطقة بالحرية في التحرك.


ما هو خلل التنسج النمائي للورك؟

تحدث مشكلة في تطوير مفصل الورك بسبب عدم ثباته أو انفصاله عن مكانه، ويصبح المفصل غير طبيعي منذ الولادة، وقد يكون هذا الخلل بسيطًا ويتم شفاؤه بشكل تلقائي، أو يمكن أن يكون شديدًا ومعقدًا حيث يكون المفصل مفصولًا جزئيًا أو كاملاً. هذه الحالة:

تُصيب إحدى مفاصل الورك أو كليهما، وغالبًا ما تظهر في المفصل الأيسر للورك.

يلامس انتشار أكثر بين الإناث عند الولادة مما يحدث للذكور.

كلما زادت سرعة الكشف عن هذا المرض، كلما تسهل عملية العلاج، وكلما تأخر الكشف عنه، ازدادت تعقيدية حالة الطفل وربما يحتاج إلى عملية جراحية لتصحيح موضع المفصل.


أسباب خلل التنسج النمائي للورك

على الرغم من أن الباحثين لا يزالون يجهلون سبب هذا الخلل حتى الآن، فإنهم تمكنوا من تحديد بعض العوامل التي قد تزيد من فرص إصابة بعض الأطفال بهذا المرض أكثر من غيرهم.

المولودات أكثر عُرضة لإصابتهن بهذا المرض من الذكور.

تأثير الوراثة والجينات يتمثل في أن وجود سابقة مرضية في التاريخ العائلي بخلل التنسج النمائي لعظمة الورك يؤدي إلى دور هام في تشكُّل المرض.

يمكن أن يكون الحمل الأول أو نقص السائل في الرحم، وهو السائل المحيط بالجنين، هي بعض الأسباب التي تؤدي إلى حدوث اضطراب ما.

يمكن أن يتسبب عدم نزول رأس الجنين في بداية الولادة بخلل. وعادةً ما يحدث هذا الأمر بشكل طبيعي، لكن إذا لم يحدث ذلك فقد يكون هذا سببًا للاضطراب.

وجود مسائل أخرى تؤثر على الأطفال، مثل المشاكل في العضلات أو الهيكل العظمي، ويشمل ذلك:

مشكلة حنف القدم.

انفتال العنق أو ميلان الرقبة.


أعراض خلل التسنج النمائي للورك

في الأشهر الأولى من عمر الطفل، يصعب التعرف على أعراض هذا المرض. ومع ذلك، هناك بعض التفاصيل والعلامات التي يمكن أن تشير إلى المرض في مرحلة مبكرة.

يحدث عدم تطابق الجلد في منطقة أعلى الفخذين للأطفال.

الطفل غير قادر على تحريك فخذه إلى الخارج من الورك.

وجود ساق أقصر من الأخرى.

عند حبو الطفل يجرّ ساقًا دون الأخرى.

عندما يبدأ الطفل في المشي قد يلاحظ تميله أو أنه يمشي على إصبع قدم واحدة.

سمعت صوتًا طقطقة عند حركة الطفل لقدميه من الوركين.

تشخيص خلل التسنج النكائي للورك

تحديد ما إذا كان الورك لديه القدرة على التحرك بشكل صحيح.

وتستمر فحوصات المولود حتى الشهر الأول من عمره، وذلك للتأكد من سلامته وعدم وجود أي مشاكل صحية تؤثر على نموه وتطوره.

إذا وجدت مشاكل في الورك، يتم تحديدها واكتشافها.

يَنْصَح الأطباء بإِجْراء اخْتِبارٍ بالأُمَوّاجِ فَوْقَ الصَّوْتيّة في الحالات التالية:

وضع الورك غير مستقر.

يوجد بعض الأسباب التي تجعل الطفل أكثر عرضة للإصابة، والتي ذكرنا بالفعل سابقًا.

علاج خلل التسنج النمائي للورك

الأطفال الذين يعانون من إصابات أكثر خطورة إلى عمليات جراحية وتقويم بعد الجراحة لفترة طويلة. هدف الكشف المبكر هو تشخيص المشكلة في أقرب وقت ممكن، حتى يمكن بدء العلاج قبل أن يتغير شكل وصحة ركاب الطفل بشكل دائم.

وإذا تم التأخير في التشخيص، قد يؤدي ذلك إلى مشاكل صعبة في المستقبل مثل اختلاف طول الساق وأثار نفسية سلبية لدى الأطفال.

الأطفال الذين تجاوزوا سن الصغر والحالات التي تتطلب عمليات جراحية أكثر تعقيدًا.

سنذكر هنا بعض الأساليب التي يمكن استخدامها وفقًا للعوامل المذكورة مسبقًا.

1. علاج الخلل عند الولادة

الحركة الطبيعية للساق والفخذ. إذا لم يتحسن حال الطفل بعد مدة من استخدام طريقة بافليك، فقد يكون العلاج بأجراء جراحة لإصلاح المفصل. تساعد الحركة الطفل على تطوير مفصل الورك بشكل سليم.

في العادة، يضع الطفل هذه الأجهزة لفترة تمتد إلى 12 أسبوعًا وقد يلزم في بعض الحالات لبسها عدَّة مرات لتحصيل فائدة العلاج.

2. علاج الرضيع من 6-18 شهر

إذا كان عمر الطفل بين 6-18 شهرًا، فعادة يقوم الطبيب بإجراء عملية جراحية مغلقة حيث يضع العظمة المفصلية في تجويف الورك بالنسبة للطفل المخدر ثم يتم وضع التثبيت لمدة 12 أسبوعًا بعد الجراحة.

3. علاج الحالات الشديدة

في الحالات الشديدة، يستخدم الأطباء عادة الجراحة المفتوحة التي تقوم بها للأطفال فوق سن 18 شهرًا. كذلك، التشخيص المبكر للمرض يساعد على نجاح العلاج وتمكن الطفل من إكمال حياته بشكل صحي وطبيعي. لذلك، من المهم فحص طفلك بانتظام خلال العام الأول من حياته.

ماذا عن تقميط الرضيع؟

يجب عليك تجنب الأساليب غير الصحية، مثل تغطية المولود بالأقمشة التي تحد من حركة الأطراف بشكل كامل أو تقميطه. هذا قد يؤثر على نمو ورك الرضيع. لذا، عليك اتباع طرق صحية لتقميط المولود حيث يكون الطفل قادرًا على تحريك و رفع رجلاه.

المعلومات المذكورة في المدونة الطبية ليست إستشارة طبية أو علاج هي فقط معلومات عامة ولا تغني أبدا عن زيارة الطبيب أو أخذ علاجات دون إستشارة الطبيب المعالج

احجز عند أفضل دكتور اطفال وحديثي الولادة